ملف شامل عن البواسير عند الاطفال

 البواسير هي الزوائد الجلدية التي تخرج من منطقة الشرج وتسبب الكثير من الألم، ولها العديد من الأسباب، وهي تحدث للكبار والصغار على السواء، وسوف نوضح لكم كل ما يخص البواسير عند الأطفال.

أسباب ظهور البواسير عند الأطفال

الإمساك أو الإسهال

يعتبر الإمساك والإسهال أحد الأسباب القوية لظهور البواسير لدى الأطفال، وقد يصاب الطفل نتيجة العدوى أو الالتهاب الفيروسي الذي يحدث بسبب التهيج في منطقة المستقيم الذي يكون مصحوب بإسهال أو إمساك، وبعد التخلص من العدوى أو الفيروس يجد نفسه مصاب بالبواسير.

الجلوس لفترات طويلة من الوقت

تحدث البواسير عند الأطفال نتيجة الجلوس لفترات طويلة على مقاعد صلبة، وذلك لأن السطح الصلب يقوم بالضغط على الأوعية الدموية الحساسة وعلى الأنسجة مسبب ألم في منطقة الشرج، أو تورم أو تمزق في منطقة الشرج.

الإجهاز المفرط بسبب حركة الأمعاء

يعاني بعض الأطفال من فرط الحركة في الأمعاء، وذلك يحدث بسبب الإجهاد العالي وتناول الأطعمة ذات الألياف الغذائية المنخفضة.

يتسبب الإجهاد الزائد في الضغط على الأنسجة الشرجية والأوعية الدموية؛ مما يؤدي إلى تمزقها وتوسعها مسببة البواسير.

تشخيص البواسير عند الأطفال

يعتبر اكتشاف البواسير من الأمور الصعبة؛ وخاصة أن الطفل ليس لديه الخبرة الكافية في هذه المسألة، لهذا يجب على الأمهات مراقبة الأبناء بعد الانتهاء من الحمام، ومراقبة رد فعل الطفل حول وجود ألم أم لا.

ومن العلامات التي تدل على وجود البواسير؛ هي رفض الطفل الذهاب للحمام، أو التألم وقت دخول الحمام.

وقد يظهر على الطفل شرخ شرجي يمكن رؤيته بالعين، وقد تظهر احمرار في منطقة فتحة الشرج لدى الطفل، أو وجود دم أحمر على شكل نقاط صغيرة بالقرب من فتحة الشرج.

لذلك يجب على الأم التأكد من البراز خالي من نزيف الدم، كما يجب أن تفحص الأم منطقة الشرج بنفسها من وقت إلى آخر؛ للتأكد من عدم وجود بواسير عند الطفل.

العلاج المنزلي للبواسير عند الأطفال

يتم عمل العلاج المنزلي عند التأكد من وجود بواسير لدى الطفل من خلال التالي:

1-تنظيف منطقة الشرج بشكل جيد بالماء النظيف.

2- يجب أن يشرب الطفل الكثير من السوائل، والماء لأن ذلك يمنع من وجود الإمساك التي تتسبب في البواسير.

3- يجب تغير حفاضة الطفل بشكل مستمر، لو كان الطفل الذي يعاني من البواسير طفل رضيع.

4- يفضل إضافة العسل إلى كوب من الماء كل يوم وإعطاءه للطفل؛ لتجنب الإصابة بالبواسير.

5- يجب أن يتم تجهيز الطفل لأخذ حمام دافئ لمدة عشرين دقيقة كل يوم، ويمكن أن يتم وضع الملح وبيكربونات الصوديوم في حوض الماء ويتم جلوس الطفل فيه.

6- يجب الابتعاد عن الصابون ومستحضرات الكيميائية بالقرب من منطقة فتحة الشرج عند الطفل، مع التجفيف الجيد بعد الغسيل لهذه المنطقة.

7- يجب أن تهتم الأم بإطعام طفلها الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية التي تعمل على تحسين عمل الجهاز الهضمي؛ وبالتالي عدم حدوث مشكلة الإسهال أو الإمساك التي تؤدي  إلى البواسير.

في حالة فشل الأم في العلاج المنزلي مع الطفل للتخلص من البواسير؛ يجب الاستعانة بالطبيب المختص؛ لأنه قد يصف بعض المراهم الطبية التي تعمل على علاج المشكلة بشكل أسرع، وقد يصف مراهم تعمل على تخدير الألم لراحة الطفل إلى أن يتم العلاج.

وفي بعض الحالات القصوى قد يحتاج الطفل إلى عمل عملية للتخلص من هذه المشكلة بشكل نهائي.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *