فوائد الشاي الأخضر في القضاء على عدوى الملوية البوابية

الملوية البوابية هي بكتيريا تصيب بطانة المعدة، وفقا لبيانات 1998 من مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها ( CDC )، فهذه البكتيريا مسؤولة عن ما يصل إلى 80 في المائة من قرحة المعدة، و 90 في المائة من قرحة الاثني عشر، وقد تسبب أيضًا مشاكل أخرى في المعدة، بما في ذلك : حرقة وألم في البطن، الانتفاخ، الغثيان، فقدان الشهية، التجشؤ المتكرر، وفقدان الوزن غير المبرر، وقد يكون استخدام العلاجات التقليدية لعلاج الحالة، مثل المضادات الحيوية أمرًا صعبًا بالنسبة لبعض الأشخاص، ومن الممكن أن يعاني الشخص من آثار جانبية سلبية، مثل الغثيان والإسهال وفقدان الشهية، وبعض الناس لدبها مقاومة للمضادات الحيوية، والتي يمكن أن تعقد النهج التقليدية للعلاج، ونتيجة لذلك، ينمو الاهتمام بالعلاجات الطبيعية .

الشاي الأخضر لعلاج الملوية البوابية

أجريت العديد من الدراسات في المختبر على علاجات طبيعية للقضاء على الملوية البوابية، وخفضت معظم العلاجات عدد البكتيريا في المعدة لكنها فشلت في القضاء عليها بشكل دائم، ويجب التأكد من التحدث مع الطبيب قبل البدء في نظام العلاج الطبيعي، ويجب ألا تحل العلاجات الطبيعية محل العلاج الموصى به لعلاج بكتيريا الملوية البوابية، ومع موافقة الطبيب يمكن استخدام العلاجات الطبيعية كعلاج مساعد، وهذا قد يزيد من آثار الأدوية التقليدية .

وقد أظهرت دراسة أجريت عام 2009 على الفئران، أن الشاي الأخضر قد يساعد على قتل وبطء نمو بكتيريا الملوية البوابية، ووجدت الدراسة أن تناول الشاي الأخضر قبل الإصابة يمنع التهاب المعدة، وأن استهلاك الشاي الأخضر أثناء العدوى يقلل من شدة التهاب المعدة .

علاجات طبيعية لعدوى الملوية البوابية

هناك علاجات طبيعية أخرى لعلاج عدوى الملوية البوابية، مثل :

1- البروبيوتيك

يساعد البروبيوتيك في الحفاظ على التوازن بين البكتيريا الجيدة والسيئة، ووفقا لدراسة أجريت عام 2012، فإن تناول البروبيوتيك قبل أو بعد العلاج المعزز للملوية البوابية، قد يحسن من الحالة، لأن المضادات الحيوية تقتل البكتيريا الجيدة والسيئة في المعدة، والبروبيوتيك يساعد في تجديد البكتيريا الجيدة، كما أنه قد يقلل من خطر تطور فرط الخميرة .

2- العسل

أظهر العسل قدرة مضادة ضد بكتيريا الملوية البوابية، وتدعم الأبحاث الإضافية هذا الاستنتاج، ولم يظهر أي بحث حتى الآن أن بإمكان العسل القضاء على البكتيريا من تلقاء نفسه، إلا أن الباحثون يشيرون إلى أن استخدام العسل مع العلاجات التقليدية قد يقصر وقت العلاج، والعسل الخام وعسل مانوكا قد يكون لهما أكثر التأثيرات المضادة للبكتيريا .

3- زيت الزيتون

قد يعالج زيت الزيتون بكتيريا الملوية البوابية أيضًا، وقد أظهرت دراسة أجريت في عام 2007، أن زيت الزيتون يمتلك قدرات مضادة للجراثيم قوية، ضد ثماني سلالات من البكتيريا من نفس عائلة الملوية البوابية، وثلاثة من تلك السلالات المقاومة للمضادات الحيوية، كما يظل زيت الزيتون مستقرا في حمض المعدة .

4- جذر عرق السوس

جذر عرق السوس هو علاج طبيعي شائع لقرحة المعدة، وقد يحارب بكتيريا الملوية البوابية أيضًا، ووفقا لدراسة عام 2009، لا يقتل جذر عرق السوس البكتيريا مباشرة، على الرغم من أنه يمكن أن يساعد في منعها من الالتصاق بجدران الخلية .

5- براعم البروكلي

قد يكون مركب في براعم البروكلي يسمى sulphoraphane فعالاً ضد الملوية البوابية، توشير الأبحاث التي أجريت على الفئران والبشر إلى أنها تقلل من التهاب المعدة، كما قد تقلل من استعمار البكتيريا وتأثيراتها، وأظهرت دراسة أجريت على مرضى السكري من النوع الثاني المصابين بالملوية البوابية، أن مسحوق البروكولي ينبت على البكتيريا، ويحسن عوامل الخطر القلبية الوعائية .

6- المعالجة الضوئية

تظهر الدراسات أن بكتيريا الملوية البوابية عند تعريضها للضوء من الأشعة فوق البنفسجية، فإن هذا يساعد في القضاء عليها في المعدة، ويعتقد الباحثون أن العلاج الضوئي المستخدم داخل المعدة آمن، وقد يكون أكثر فائدة عندما لا تكون المضادات الحيوية خيارًا للعلاج .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

sarah

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *