قصة نجاح مطاعم كوك دور

اسرار نجاح مطاعم كوك دور المبهرة

نجح الشاب المصري عمرو السعيد، وهو يؤسس مطعم كوك دور عام 1988 في أن يحوله من مطعم صغير في إحدى الضواحي المصرية إلى واحد من أفضل المطاعم في مصر ومنطقة الشرق الأوسط، وأن ينافس بقوة في أن يكون رقم 1 ضمن سلاسل المطاعم المختلفة المنتشرة في مصر، وذلك فيما يتعلق بالمذاق والخدمة بما يفوق توقعات العملاء، وأن يتوسع في جميع أنحاء العالم من خلال إدارة محترفة ونظام الامتياز التجاري، وذلك حسب الرؤية التي وضعها عمرو السعيد، وهو يؤسس لـ كوك دور. هذه المقالة تسلط الضوء على قصة نجاح مطاعم كوك دور

فقد تأسست شركة كوك دوور عام 1988 على يد الشاب عمرو السعيد، وبرأس مال مصــري بهدف تقديم منتج مصري يلتزم بالمواصفات العالمية، وينافس منتجات الشــركات العالمية العاملة في مجال المطاعم والأغذية والوجبات السريعة.

تأسس أول فرع لسلسة مطاعم كوك دور في القاهرة وبالتحديد في ميدان سفير ، وفي السنوات الأخيرة بدأ انتشار عشرات الفروع في أقاليم مصر المختلفة، إضافة لعدد من الفروع خارج جمهورية مصر العربية، إذ يوجد فروع بالمملكة العربية السعودية، الكويت، سوريا، ليبيا، يتميز كوك دور بأن المنيو الخاص به يضم جميع أصناف مختلفة سواء لحوم أو دجاج أو سي فود أو سلطات، وما ينفرد به كوك دور عن غيره من المطاعم أن له مخبز خاص به ومصنع لتصنيع جميع منتجات كوك دور.

أفضل سلسلة مطاعم وجبات سريعة

ثلاثة عقود مرت منذ تأسيس أول مطعم من سلسلة كوك دور، والآن وبعد ثلاثون عاماً من العمل الجاد أصبحت الشركة الدولية للصناعات الغذائية (كوك دوور) واحدة من أكبر الشركات المصرية التي تستخدم أحدث التقنيات المواكبة للتقدم التكنولوجي في مجال الأطعمة والوجبات السريعة، وبشكل يتناسب مع ضخامة الإنتاج وتنوعه حسب المواصفات القياسية العالمية .

بالإضافة إلى الكوادر المؤهلة والكفاءات التي نهدف إلى تلبية متطلبات عملائها بسرعة فائقة وجودة عالية وأسلوب راق، وهو ما جعلها تفوز بجائزة أفضل سلسلة مطاعم وجبات سريعة في مصر في أعوام 2007 و 2008 و 2009، وتحوز على ثقة المستهلك.

تناول الطعام في كوك دور تجربة ممتعة

أصبحت كوك دور تستحوذ على حصة كبيرة من سوق ” الفرنشايز ” في مجال المأكولات، إلى جانب أنها توفر رقابة مالية لإدارة فروع العلامة التجارية الخاصة بصاحب الامتياز، إضافة لذلك تدعم كوك دور أصحاب الامتياز من خلال تقديم التدريب والاستشارات، ونظم المعلومات.

اشتهر كوك دور بساندوتش الدجاج ” سوبر كرانشي” وبطاطس ” الفرسكس ” فاستطاع بذلك ومنذ البداية أن يقدم لعملائه أطباقاً مميزة تستحق الحديث عنها بكل حماس وشغف.

لقد جعل كوك دوور تجربة تناول الطعام خارج المنزل تجربة ممتعة، وهو ما يلمسه العميل في مختلف جوانب عمليات إدارة كوك دور، ويجده في الجودة العالية لمكونات أي وجبة وفي محتوى كل ساندوتش، وفي مستوي الخدمة، إضافة لدفء المكان الذي يزخر بمجموعة من التصاميم والديكورات والخلفيات التي تمنح كل فرع من فروع كوك دور طابعاً فريداً ومميزاً
، مع الحفاظ على أن يبقي المذاق واحداً في جميع فروع كوك دوور طازجاً ولذيذاً ومرضياً.

عوامل نجاح كوك دور

تتنوع قائمة طعام كوك دور حتي ترضي رغبة كل عميل، واحتراما للتنوع في الأذواق والتفضيلات.

كما أن كوك دور تؤمن بأن تناول الطعام ليس مجرد عملية رتيبة لإشباع الجوع، إنما يجب أن يكون تناول الطعام طقساً يومياً يمارسه العملاء خلال عملية واعية ومفيدة وحسية، وتؤدي إلى شعور رائع في كل مرة.

تومن كوك دور أيضاً بدور وأهمية اللمسات البسيطة في صناعة فارق يضاف لمميزات طبق كوك دور، فيبذل العاملين جهدا كبيرا لتقديم الجودة والمذاق المميز الرائع ، الذى تم تتبيله بابتسامة تعد مكون الطعام المشترك لكل أصناف قائمة كوك دور

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *