Sunday, Sep. 23, 2018

  • تابعنا

طرق لاكتشاف شغفك والحياة التي تحب أن تحياها

 عِش حياتك ببطء :
عندما تُعاش الحياة ببطء يتمكن الإنسان من الاستفادة من أفضل ما في حياته وبالتالي نجد إجابات لكل تساؤلاتنا عن الحياة . وقد يتم ذلك من خلال ممارسة اليوجا ، أو الذهاب للمشي بشكل يومي ، أو تخصيص وقت من اليوم للتأمل . فالعيش ببطء يسمح لك بتهدئة الأصوات الخارجية والاستماع أكثر إلى نفسك .

غَيِّر من نمط حياتك :
دائماً ما يحلم الإنسان في داخله بشكل حياته ، أحداثها ، قدراته وما ينتظره من الحياة . إذا وضع الإنسان حدود وهُوّية واضحة لحياته مثل : لست سعيد من هذا الأمر ، ليس لدي المقدرة لفعل ذلك ، استطاع كتابة حياته بالشكل الذي يروق له ويكون ذلك على أساس من الثقة ، والشجاعة والخطط التي تساعد في تحديد الخطوات وكيفية الانتقال من مرحلة إلى الأخرى .

كُن شخص نادر الوجود :
كل إنسان قد ولد لهدف وقد مُيِّز بمواهب ، حكمة ، نقاط قوة ، مهارات وإبداع مختلف عن غيره . فلدى الإنسان دوماً شيء عظيم ليقدمه ويتعلم قبوله حتى يصنع ما يميزه . وقد تظهر روعة وندرة هذه المواهب عندما تشارك بها الآخرين .

إسعى لتقوية ثقتك بنفسك :
إذا كانت رسائل الإنسان الداخلية لنفسه أنه لن يستطيع فعل أمر بعينه ، فسيصبح الأمر في الحقيقة مستحيل أن يحققه ، وسوف يخسر الإنسان الفرص الهامة كما سيفشل في الوصول إليها إذا ظل غير واثقًا بنفسه . فعلى الإنسان أن يخلق الفرص ويحدد الأشياء والأهداف التي يسعى لها ويوضح الرؤية التي سيعمل على تحققها في المستقبل .

حدد المحور الرئيسي لحياتك :
إن إدراك الإنسان للأحداث التي تحدث في حياته بشكل متكرر يخلق لديه خبرة حياتية جديدة إما يتبعها أو يغيرها . فعليك أن تحدد ما هي المحاور الرئيسية والدروس التي تظهر في حياتك دومًا  ، وماهي المحاور التي تميل إليها مرة تلو الأخرى ، وماهي المناطق في حياتك التي تشتمل على أكثر إحساس بالألم وعدم الارتياح . وأيضاً حدد ما هي المناطق الأكثر حيوية وسعادة في حياتك .

قُم بكتابة مذكراتك وخواطرك :
الأفكار قد تظهر بحرية وانطلاق أكثر عندما نقوم بتدوينها ، فقد تُظهر الكتابة بشكل غير مُتوقَّع إلهاماً أو وحيًا جديداً مما يَسهل عن طريقه ربط أفكارك بعضها ببعض . لذا من الرائع أن تقضي وقت مع الأوراق والقلم تسمح فيه لأفكارك أن تَظهر للأفق دون التأثر بالعالم الخارجي .

ركز على الجانب المرح في حياتك :
في كثير من الأحيان تدور حياتنا حول التوقعات التي نضعها لأنفسنا ، ففي الأغلب نسلط الضوء على التفاصيل والمهام التي يجب اتمامها وننسى تماماً أن نفكر فيما نحب أن نعمله وما الذي يضيف ابتسامة على وجهنا . فعلى سبيل المثال : إذا كان معك الكثير من المال ، فماذا ستفعل به ؟

إنسى كل مخاوف الماضي :
ستكون أحداث الحياة أكثر متعة عند قيامك بأمور لديك فيها خبرة كافية  ومال ووقت أكثر من قبل ، ولكن للأسف هذه التوقعات لن تحدث . لذا يجب أن نعترف أن عدم التقدم للأمام فقط هو بسبب مخاوفنا الماضية ، فعندما تعرف وتدرك مخاوفك وتعلم أنها السبب في عدم تقدمك يمكنك البدء في المُضي قدماً .

الوسوم :
الوسوم المشابهة :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Marianne

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *