استخدامات الليمون للتخلص من المخاط بالأنف و المعدة

كتابة rovy آخر تحديث: 26 أغسطس 2018 , 20:50

الليمون يعتبر من أفضل انواع الأطعمة المختلفة ، تلك التي يمكن تناولها للحصول على العديد من الفوائد و الأحماض المختلفة.

الليمون

يضيف الليمون اللون و النكهة للطعام و توفر جرعة صحية من فيتامين ج ، كوب واحد من عصير الليمون يوفر 90 في المائة من الكمية اليومية الموصى بها من فيتامين ج ، و يحتوي على نسبة جيدة من الحموضة المنعشة لمعظم الناس الذين يكرهون تناول السكر أو العسل .

و إذا كنت تستخدمه في التنظيف ، يمكن أن يساعد عصير الليمون في أن يقلل من المخاط الجسدي ، و لكن هناك القليل من الأدلة لدعم فكرة أن تناول الليمون أو شرب عصير الليمون سيقلل من كمية المخاط التي تنتجها ، أو يخفف من احتقان العدوى بالبرد أو الجيوب الأنفية.

مخاط الأنف

نزلات البرد و الحساسية و الجيوب الأنفية يمكن أن تؤدي إلى انسداد الأنف و الجيوب الأنفية المخاطية بمخاط سميك ، و يعتبر الشاي مع الليمون أو عصير الليمون الساخن أو العسل والليمون من العلاجات المنزلية الشائعة التي يمكن أن تساعد في تخفيف الألم و احتقان الأنف .

و لكن تأثيرها الإيجابي قد ينبع من السوائل أكثر من كونه يحتوي على الليمون ، و شرب المزيد من السوائل يساعد على تقليل المخاط و تجنب الجيوب الأنفية ، و يمكن لمحتوى فيتامين ج العالي الموجود في الليمون أن يقلل من مدة البرد بنسبة 8 إلى 14 في المائة ، وفقاً لمعهد لينوس بولينغ.

التليف الكيسي

ينتج مرضى التليف الكيسي الكثير من المخاط ، مما يؤدي إلى انسداد الرئتين و الجهاز الهضمي ، و لا يوجد حاليا علاج للتليف الكيسي و لكن العلاجات تهدف إلى إدارة الأعراض و التخفيف منها ، و بالإضافة إلى الأدوية و العلاج الطبيعي ، يوصي المركز الطبي لجامعة ميريلاند أن يستهلك مرضى التليف الكيسي المزيد من الأطعمة التي تقلل إنتاج المخاط ، بما في ذلك الليمون ، كما أن الليمون وحده على أية حال ، من غير المحتمل أن يكون له تأثير كبير على المرض.

مخاط المعدة

ممرات الأنف الخاصة بك ليست هي المنطقة الوحيدة في الجسم التي تنتج المخاط ، حيث تنتج المعدة المخاط ، الذي يعمل يتواجد على خط المعدة و يحمي معدتك من المواد الضارة ، و كذلك المواد التي تسبب التهيج أو تساعد على ترقق هذا المخاط في المعدة ، الذي يمكن أن يؤدي إلى الإصابات المختلفة أو التقرحات.

و أفاد باحثون في جامعة ساو باولو الحكومية في عدد أغسطس / آب 2009 من “التفاعلات الكيميائية البيولوجية” أن إدخال مادة الليمونين ، و هي مادة كيميائية موجودة في الليمون ، إلى المعدة تدفع المعدة إلى إنتاج المزيد من المخاط ، و تحمي المعدة من التلف الناجم عن مضادات الستيرويد الإلتهابية ، و هو سبب شائع للقرح ، و غالبا ما يستخدم الليمونين كنوع من أنواع التوابل.

اعتبارات أخرى لاستخدام الليمون

إذا كنت تستمع بالليمون ، فاستعمل عصير الليمون و ماء الليمون و العسل والليمون لعلاج السعال أو التهاب الحلق ،  و ان لم تكن من محبي الليمون فبإمكانك أن تضيف حمض الليمونين إلى الأطعمة كنوع من التوابل المختلفة ، و كذلك من الممكن إضافة قطرات الليمون إلى الطعام .

المراجع
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق