قصة نجاح المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو

المدرب جوزيه مورينيو هو مدرب كرة قدم شهير، قد يعتقد البعض أنه مدرب متعجرف، ولكن في الحقيقة هو من أفضل المدربين لكرة القدم في العالم، وسوف نتناول تفاصيل أكثر حول قصة نجاح جوزيه مورينيو.

نبذة عن حياة مدرب كرة القدم جوزيه مورينيو

اسمه بالكامل خوسيه ماريو دوس سانتوس فيليكس مورينيو ولد في عام 1963 في مدينة ( سيتوبال ) في البرتغال.

وهو أبن حارس المرمى الكبيرة المعروف ( فيليكس مورينيو )، الذي كان حارس مرمى كبير في المنتخب البرتغالي.

وكان جوزيه مورينيو غير محترف في البدايات مثل والده في اللعب، ولكن ظهر عليه الذكاء في التكتيك والتنظيم؛ لهذا برع في العمل كمدرب لكرة القدم.

وتزوج جوزيه مورينيو في عام 1989م، ولديه طفلان يسمان ( ماتيلدا ) 12 عام، و( وزكا ) 9 سنوات.

تطوير وتأهيل جوزيه مورينيو

كانت بدايات جوزيه مورينيو في لعب كرة القدم، ولكنه كان غير راضي عن مهنته كلاعب كرة قدم، وعمل بعد ذلك مساعد مدرب في فريق إستريليا أندورا و فيتوريا سيتوبال دي.

وكان عمله في تلك الفترة صغير جدًا، ولكن بعد فترة بسبب ذكائه كانت الانطلاقة الحقيقية لجوزيه مورينيو في عام 1992 عندما عين مساعد للسير ( بوبي رويسون ) في نادي ( سبورتنج لشبونة ).

وفي البداية كان يعمل مترجم للمدرب (ب وبي رويسون ) ولكن أثناء عمله تعلم منه الكثير في الخطط التكتيكية مما أفادته بشكل كبير بعد ذلك.

وفي عام 1993 رحل ( بوبي رويسون )، وبعدها انتقل ( بوبي رويسون ) إلى برشلونة في عام 1996 وكان يصحب معه باستمرار جوزيه مورينيو، وقد حققوا هناك كأس العالم في إسبانيا لمدة عامين متتالين.

وبعد هذه التجارب بدأ جوزيه مورينيو يفكر في التدريب بشكل فعلي بنفسه، وكانت بداياته في عام 2000م مع نادي بنفيكا البرتغالي، وبدأ جوزيه مورينيو في إظهار مواهبه وأصبح معشوق الجماهير.

وبالرغم من النجاح الكبير الذي حققه في التدريب في تلك الفترة؛ إلا أنه استقال لأن الرئيس القديم للنادي تنحى عن منصبه وعين بدلًا منه السيد ( مانويل فيلارينهو ) وبلغ المدرب جوزيه مورينيو أنه سوف يجلب مدرب أخر بدلًا منه في الفترة القادمة.

نجاحات جوزيه مورينيو مع الاندية الاوروبية

بدأ جوزيه مورينيو مشوار نجاحة أثناء عمله مع بوبي روبسون كما ذكرنا في نادي سبوتينج لشبونة، وبورتو، ثم بعد ذلك أصبح للمدرب الهولندي فاك جال.

ثم عاد بعد ذلك إلى البرتغال ليخوض في تجربة لم تكن ناجحة مع فريق بفنيكا الذي دربه على مدار 9 مباريات.

 وبعد ذلك انتقل حتى يدرب الفريق المتهالك في (يونياو دي ليبريا)، ووصل بهذا الفريق إلى المركز الرابع والمقعد الأوربي، وهذا لفت نظر النادي وجعلهم يقيمون تعاقد معه، وبالفعل وقع تعاقد بين النادي وبين جوزيه مورينيو في عام 2002.

بعد نجاح جوزيه مورينيو مع هذا النادي، أصبح هدف أمام باقي الأندية الأوربية للحصول على مهاراته كمدرب.

وفي عام 2004م انتقل جوزيه مورينيو لتدريب نادي تشيلسي، وخاص معه تجربة تدريبية ناجحة التي حصل فيها معه على بطولات الدوري لمدة موسمين متتالين، وكذلك حصل على كأس العالم لهذا الفريق.

وبعد ذلك انتقل جوزيه مورينيو من تشيلسي إلى فريق انتر ميلان الإيطالي في عام 2008 وكانت الجماهير تعلق عليه آمال كبيرة بسبب نجاحة الساحق مع الفريق السابق، وبالفعل حصل على الكالتشيو لموسمين متتالين، وحصل على بطولة دوري أبطال أوروبا بالإضافة إلى عدة بطولات أخرى.

وبعد ذلك أقام جوزيه مورينيو توقيع عام 2011م في نادي ( ريال مدريد ) وبدأ الموسم الأول مع هذا النادي بحصوله على كأس إسبانيا.

وهو في الوقت الحالي يتصدر الدوري الإسباني بفارق 6 نقاط عن غريمة فريق برشلونة.

مع نادي بورتو البرتغالي

دوري أبطال أوروبا في عام 2004

كأس الاتحاد الأوروبي  عام 2003

دوري البرتغال في 2002/2003 و 2003/2004

كأس البرتغال في 2003 و2004

السوبر البرتغالي في 2003 و2004

مع نادي تشيلسي الإنجليزي

كأس الكارلينج كاب في 2005 و 2007

كأس الدرع الخيري في 2005 و2006

الدوري الإنجليزي 2004/2005 و 2005/2006

كأس إنجلترا عام ا2007

مع انترناشيونال ميلانو الإيطالي

الكالتشيو في  2008\2009 و 2009\2010

كاس إيطالي في 2008\2009 و2009\2010

السوبر الإيطالي 2008 و 2010

دوري ابطال أوروبا 2009/2010

جوزيه مورينيو هو معشوق الجماهير

لا شك أن جوزيه مورينيو له طريقته الخاصة في التدريب، لأنه استعمل جميع الطرق المتاحة أمامه من أجل تحقيق أهدافه، فقد كان يطلب من اللاعبين مشاهدة مبارياته السابقة حتى يعرفوا مستوى تدريباته، ويتعرفوا على نقاط الضعف عنده.

وكان له علاقة قوية من الأخصائيين الغذائيين لأنه كان يركز على الغذاء المفيد للاعب، وكان يحث اللاعبين على تقديم مصلحة النادي على مصلحتهم الشخصية.

وقد كان لجوزيه العديد من الطرائف داخل الملعب منها؛ عندما رقص على طريقة نجوم الهيب هوب عند هدف التعادل، في دورة الربع النهائي.

وكذلك عندما فاز فريقه في الدوري الإيطالي فقام جوزيه مورينيو بإخراج لسانه مع القفز، وهي أحد المواقف الطريفة له.

وقد وضع معطف جوزيه مورينيو في متحف في نادي تشيلسي للذكرى الخالدة، وكان هذا المعطف معطف اشتهر به جوزيه وكان يسمى بالطو.

وقد كتب عن جوزيه مورينيو عدة كتب من كتاب معروفين، كانوا يرون أن جوزيه مورينيو يعتبر داهية كروية بمعنى الكلمة.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

(1) Reader Comment

  1. A
    A
    2019-04-03 at 14:04

    جوزيه مورينيو مدرب محترف

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *