أسباب وأعراض سرطان الثدي الحميد

سرطان الثدي من أكثر أنواع السرطانات الشائعة لدى الكثير من السيدات في مختلف أنحاء العالم، والسرطان الحميد يختلف في الشدة عن السرطان الخبيث حيث أنه يمكن علاجه بسهولة والشفاء منه تماماً وسوف نتناول معكم أسباب وأعراض سرطان الثدي الحميد.

أسباب سرطان الثدي الحميد

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بسرطان الثدي ومنها:
1-العوامل الوراثية وهو يعتبر من أقوى الأسباب.
2- التعرض للإشعاع بشكل متكرر.
3- يحدث بسبب سوء التغذية.
4- الآثار الجانبية التي تنتج من تناول بعض أنواع من الأطعمة.
5- تحدث نتيجة التغير في الهرمونات.
6- عندما تبلغ الفتاة تكون عرضة بعد هذه المرحلة لوجود أورام حميدة في الثدي.
7- عند حدوث التهابات أو خراج في الثدي قبل وجود الدورة الشهرية.
8- تنتج بسبب تناول حبوب منع الحمل.
9 – يحدث عندما يكون الجسم لديه حساسية مفرطة لهرمون الأستروجين الذي يعمل على ظهور هذا الورم في فترة الدورة الشهرية.

أعراض سرطان الثدي الحميد

السرطان الحميد يكون في البداية ذو شكل كروي مرن وقابل للتحرك، وذلك عكس السرطان الخبيث الذي يتميز بالصلابة مع البقاء في مكانه.

كما أن السرطان الحميد لا يتسبب في أي ألم في كثير من الأحيان، ولكن هناك نسبة من السيدات تعاني من وجود ألم في منطقة الثدي بسبب السرطان الحميد.

وتظهر بعض الأعراض على المرأة مثل:

1-التغير في لون الحلمة وشكل الثدي.
2- وجود إفرازات دموية تخرج من الثدي.
3- وجود تجاعيد في منطقة الثدي.

تشخيص وعلاج السرطان الحميد

يتم في البداية فحص الكتلة المتكونة في الثدي من خلال عمل أشعة، والتصوير عبر الموجات الفوق صوتية.

ويتم أخذ عينة من هذه الخزعة لمعرفة ما إذا كان هذا الورم حميد أم خبيث، وهناك بعض الحالات تخضع فيها المرأة للجوء إلى الجراحة للتخلص من هذه الكتلة، وخاصة لو كانت تسبب ألم جسدي أو نفسي للمرأة المصابة.

وهناك الكثير من الحالات يكون العلاج فيها عن طريق المضادات الحيوية، التي تعمل على التخلص من هذه الكتلة ومنع طهورها في أماكن أخرى.

أنواع الأورام الحميدة للثدي

هناك عدة أنواع من أورام الثدي الحميد مثل:

1-ورم الثدي الحميد البسيط الذي يتراوح حجمه من 1-3 سم، ويظهر هذا الورم في منطقة الثدي، ويجعل المرأة عرضة للإصابة بسرطان الثدي الخبيث.

2- ورم الثدي الحميد المعقد، وهذا النوع عكس النوع السابق، فهو لا يتحل أبدا إلى ورم سرطاني خبيث.

3- ورم الثدي الحميد العملاق؛ وفي هذا النوع من الورم يكون حجمه أكثر من 5 سم، ويتسبب في حدوث إفرازات من حلمة الثدي، أو تورم في منطقة الثدي.

طريقة التعامل مع الورم الحميد للثدي

1-في البداية يجب مراقبة أورام الثدي الحميدة لو كانت صغيرة جدًا في الحجم، فلا داعي لاستئصالها، لأنها في الغالب لن تتسبب في وجود أي ضرر.

2- يمكن اللجوء إلى الحل الجراحي، عن طريق عمل عملية جراحية وإزالة الكتلة العملاقة، أو المعقدة، وتكون هذه العملية تحت تأثير المخدر الموضعي.

3- الاستئصال الخزعي؛ ويكون ذلك عن طريق عمل شق صغير منطقة الثدي، ويتم تحت تأثير البنج الموضعي، ويتم استئصال الخزعة عن طريق ضغط الهواء، وهذا النوع يمكن التخلص منه لو كانت الخزعة ذات حجم صغير.

4- هناك نوع أخر من العلاج عن طريق الكي ويكون ذلك عند الطبيب المختص.

5- وبالطبع عند القيام بأي عملية تخص الثدي فيجب أن يتم المتابعة مع الطبيب بعد العملية، للتأكد من تكرر هذه الأورام مرة أخرى.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

nervana

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *