تقرير عن تجميد البويضات اثناء الحقن المجهري

تجميد البويضات : حتى وقت قريب كان تجميد بويضات المرأة مخصصًا بشكل رئيسي للسيدات اللواتي تواجهن خطر الاصابة بالعقم نتيجة تناول العلاج الكيميائي بسبب الاصابة بالأنواع المختلفة من السرطان، ولكنه الأن أصبح يستخدم لإجراء الحقن المجهري للسيدات اللواتي تريدن الحفاظ على خصوبتهن.

تجميد البويضات للحفاظ على الخصوبة

التطورات الحديثة في التكنولوجيا جعلت البيئات المتجمدة أكثر سهولة وأكثر نجاحًا، ومن المحتمل أن يكون لها علاقة بالقرارات الأخيرة التي اتخذتها فيسبوك وأبل لتقديم مزايا صحية تصل إلى 20 ألف دولار لتجميد البويضات.

حيث أن تجميد البويضات يجعل الساعة البيولوجية تتوقف، وهذا يفيد النساء اللواتي تحتاجن لتجميد البويضات لأسباب طبية كأحد خيارات عملية الانجاب، كما يستهوي بعض النساء اللواتي يرغبن في تأخير الانجاب والتركيز في التعليم أو الوظائف، وكذلك لأحد حلول العنوسة وتأخر الزواج.

نبذة عن تقنية تجميد البويضات أثناء الحقن المجهري

أصبحت هذه التقنية موجودة منذ منتصف 1980، ولكن وفقاً للدكتور ريتشارد بولسون  مدير برنامج الخصوبة في جامعة جنوب كاليفورنيا لم ينجح الأمر بشكل جيد، ولكن  قبل حوالي 10 سنوات جاء شخص ما بفكرة ذكية لاستخدام التكنولوجيا المستخدمة عادة لمساعدة الحيوانات المنوية الضعيفة على إخصاب البويضة، حيث تم اكتشاف أنه يمكن تجاوز قشرة البويضة المتصلبة.

فعندما يتم تجميد البويضة فإنها تتصلب، فتجاوز الباحثون الأصداف المتصلبة عن طريق حقن الحيوانات المنوية عبر القشرة الداخلية مباشرة إلى البويضة، في غضون بضع سنوات مكنت طريقة التجميد السريع من تجميد البويضة بسرعة مع الحفاظ على جودتها .

ولكن كلما كانت المرأة أصغر سننا عندما تجمد بويضتها كلما كانت البويضة أكثر جودة، فعلى سبيل المثال : إذا قامت فتاة عمرها 30 عامًا بتجميد بويضتها ثم استخدمتها في سن 38 أو 40 عامًا فستكون حاملاً في بويضة عمرها 30 عامًا مما يخفض من خطر الإجهاض والعيوب الوراثية بما في ذلك متلازمة داون .

يقول بولسون إن تجميد البويضات لا يوقف الساعة البيولوجية، ولكنه يعمل على نوع من الايقاف المؤقت، مما يتيح للنساء خيار تأخير الإنجاب لفترات طويلة دون خوف .

على الرغم من أن تجميد البويضات يعد خيارا مثيرا، إلا أنه لا ينبغي الاعتماد عليه لاتخاذ قرارات تنظيم الأسرة، وذلك كما تقول الدكتورة فاليري بيكر أخصائية الخصوبة في المركز الطبي بجامعة ستانفورد، حيث تقول أن تجميد البويضات أثناء الحقن المجهري ليس ضمانًا للمرأة أنها ستتمكن في النهاية من الحصول على طفل مع أحد تلك البويضات .

وتقول بيكر إنه من الأفضل الاعتماد على النساء في محاولة الحمل في سن أصغر إن أمكن، بدلاً من التعامل مع البويضات البنكية المجمدة، على الرغم من أن عملية الإخصاب في المختبر  أو التلقيح الصناعي أو الحقن المجهري سوء للبويضات المجمدة أو العادية يعزز فرصة المرأة في الحمل في أي عمر.

تكلفة تجميد البويضات

تعد عملية تجميد البويضات من العمليات المكلفة مالياً ومعنويا، حيث ستضطر المرأة إلى الخضوع لهذا الإجراء أكثر من مرة، و يكلف حوالي 10000 دولار لسحب البويضات من المبيضين، وذلك بعد تناول بعض الأدوية لعدة أسابيع لتحفيز إنتاج البويضات.

ثم يجب أن يتم تجميد وتخزين البويضات بتكلفة تبلغ حوالي 500 دولار في السنة، وفي كل مرة يتم إذابة البويضات وتخصيبه ونقله إلى الرحم باستخدام الحقن المجهري، يكلف حوالي 5000 دولار.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *