قصص مضحكة ومسلية للاطفال

يعتاد الكثير من الأباء والأمهات على قراءة قصص للأطفال سواء قبل النوم او على مدار النهار، ويوجد الكثير من القصص المنتشرة اليوم على الإنترنت للكبار والأطفال من بينها القصص الواقعية والقصص الدينية وأيضا المضحكة والمسلية للطفل.

اشهر القصص المضحكة للاطفال

توجد الكثير من القصص المضحكة والمسلية والتي من الممكن أن يلجأ لها الوالدين من أجل قراءتها مع الأطفال عملا على تسليتهم وأيضا تنمية حب التعرف والقراءة لديهم ومن بين القصص المضحكة للأطفال الصغار ومنها ما يلي :

قصة القرد المنحوس

يحكى أنه كان هناك في الغابة قردان صديقان أحدهما يجد نفسه منحوس دائما ولا يستطيع أن يفعل شيء، والأخر يعد محظوظ ويفكر ويقوم بكل الأشياء وقد اتفقا يوما ما على أن يذهبا إلى مزرعة على مقربة منهم لجلب الموز وتناوله، وكان الاتفاق بينهما على أن يظل المنحوس على الأرض ليلتقط الموز والمحظوظ في الأعلى ويرمي له الموز وشاهدهم صاحب المزرعة ليمسك بالقرد المنحوس و يبرحه ضربا، وظل المزارع على هذا الحل في كل مرة يمسك بالقرد المنحوس ويبرحه ضربا، وهنا وقف القرد المنحوس وطلب من القرد الأخر أنه يصعد هو بالأعلى ويظل الأخر على الأرض، وفي تلك المرة بعد أن أمسك صاحب المزرعة بالمحظوظ تركه وأراد أن يضرب الأخر الذي لم يقم بضربه ولا مرة وهنا وقع المنحوس ضحية مرة أخرى أبرحه ضربا.

المدير والجني

يحكى أنه كان هناك محاسب وبائع يعملان في محل كبير جدا في المدينة وكان لهم مدير صارم جدا في عمله، وفي يوم من الأيام اتفق البائع والمحاسب أن يذهبا سويا إلى المطعم الذي يقع على مقربة من محل العمل، لتناول الطعام وقرر المدير أن يذهب معهم لتناول الطعام هو الأخر وبينما الثلاثة في الطريق وجدوا رجلا يبيع الأمتعة القديمة من بينها مصباح جميل جدا بشكل غريب وأصر الثلاثة على شرائه وما لبثوا أن لمسوا المصباح حتى خرج منها جنى وتحدث معهم، وقد أكد لهم على انه سيحقق أمنيه واحدة لكل منهم، فطلب البائع أن يذهب إلى جزيرة بعيدة ويستمتع بها بالعزلة والهدوء وأن يجد مركب في انتظاره ليستمتع بالبحر، وكان له ما طلب والمحاسب طلب هو الأخر الطلب نفسه وكان له ما طلب، وهنا جاء دور المدير الذي غضب كثيرا من هروب الأثنين منه بعيدا ليطلب من الجني أن يرى المحاسب والبائع على المكاتب الخاصة بهم عقب تناول الطعام الخاص به.

قصة الرجل والضفدع

كان هناك رجل بالمدينة يزعم وجود ضفدع في بطنه يعاني منه بشكل كبير ودائما ما يذهب إلى الأطباء في المدينة ويخبرهم عن الأمر وبمجرد فحصه لم يتبين لهم وجود الضفدع المزعوم، وقد ذهب كثيرا إلى الأطباء ولكن بدون جدوى وقد كان يعاني كثيرا من تدهور صحته وحالته، وسمع عنه أحد الأصدقاء في القرية وذهب إليه ليخبره عن وجود طبيب ممتاز يعمل على علاج الكثير من الأمراض والمشاكل المستعصية وهنا فرح الرجل فرح شديد وذهب على الفور من أجل زيارة الطبيب الذي أخبره عن حالته.

وبعد أن فحصه الطبيب جيدا لم يجد أي ضفدع في بطنه وهم أن يخبره عن حقيقة الأمر ولكنه انتظر قليلا متخوفا من رد فعل الرجل وأنه سيخبر الجميع أنه طبيب فاشل، وقد أكد له بالفعل عن وجود ضفدع وأنه بحاجة إلى عملية جراحية، فوافق الرجل على الفور وطلب الطبيب من مساعديه بجلب ضفدع صغير، وبمجرد أن استيقظ الرجل من التخدير أخبره أن استطاع التخلص من الضفدع هنا فرح الرجل فرح شديد وعادت الحياة إلى طبيعتها، من هنا نتأكد أن القلق والخوف من الأمور الغير موجودة في الحياة من عوامل فشل الحياة وتؤثر سلبا عليها.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *