أضرار التدفق الخفيف للدورة الشهرية

عندما تبلغ المرأة ، تسقط بطانة الرحم كل شهر وتخرج من جسمها في صورة دم وجلطات دموية عبر المهبل ، تستمر الدورة الشهرية 3-7 أيام في المتوسط ، يصاحب نزول الدم تشنجات في منطقة الحوض ، زيادة الجوع ، الإنتفاخ ، وتغيرات في الثدي .

في حين أنه من من الشائع خضوع بعض النساء للاختبار من قبل الأطباء ، عند التعرض للتدفق الشديد خلال الدورة الشهرية ، فلا يحظى التدفق الخفيف بالإهتمام لدى الكثير من النساء .

ومع ذلك ، فإن وجود التدفق الخفيف للغاية خلال هذه الفترة يمكن أن يشير أيضًا إلى وجود مرض وتجاهله يمكن أن يؤدي إلى عدد من المضاعفات الصحية.

أسباب التدفق الخفيف للدورة الشهرية

عادة ، من المفترض أن تفقد المرأة السليمة ، التي ليست قريبة جداً من بلوغ سن اليأس ، حوالي 30 مل إلى 50 مل من دم الحيض في كل دورة طمث ، بما في ذلك جميع أيام نزيفها كل شهر. هذا هو النطاق الطبيعي.

ومع ذلك ، إذا كانت المرأة تنزف فقط 30 مل أو أقل من كمية دم الحيض على مدار الدورات الشهرية بالكامل ، يمكن أن تشير إلى حالة تعرف باسم “قلة الطمث “.

يمكن التحقق من الإصابة بهذه الحالة عن طريق تتبع عدد الفوط الصحية المستخدمة أو السدادات القطنية التي تم استخدامها يوميا ، على مدار أيام نزيف الدورة الشهرية .

إذا استمر النزف لمدة أقل من 3 أيام ، حيث استخدمت المرأة فقط 1-2 من الفوط الصحية أو السدادات القطنية طوال اليوم ، فمن المؤكد أن ذلك قد يكون علامة على الإصابة بقلة الطمث.

لماذ يعد التدفق الخفيف للطمث ضارا

عندما لا تحصل المرأة على علاج قلة الطمث ويستمر لأشهر ، فإن الاختلالات الهرمونية التي تسبب هذا المرض في المقام الأول ، تزيد وتتسبب في مشاكل صحية حادة.

بالإضافة إلى ذلك ، فإن النساء اللاتي تعانين من قلة الطمث ، فهم أكثر عرضة لزيادة الوزن ، العقم وسرطان المبيض .

زيادة الوزن هو نتيجة لعدم التوازن الهرموني. أحد الأسباب الرئيسية لقلة الطمث هو عدم التوازن الهرموني وعندما يترك دون علاج ، تتفاقم المشكلة ، مما يؤدي إلى زيادة الوزن وغيرها من الاضطرابات الأيضية.

تدل قلة تدفق الطمث على حقيقة أن بطانة الرحم رقيقة ، والشرط الأساسي للحمل الصحي هو امتلاك بطانة رحم سميكة ولديها أوعية دوية جيدة ،لذلك ، يجب على النساء اللواتي ينوين الحمل أن يراقبن عن كثب تدفق الدورة الشهرية والتأكد من أنه أمر طبيعي.

النساء في الأربعينيات والخمسينيات من العمر قد يكون لديهن فترات أبطأ أو أخف. على الرغم من أن معظم الحالات تنسب إلى فترة ما قبل انقطاع الدورة الشهرية (الفترة المحيطة بسن اليأس) ، فمن الضروري الحصول عل فحص لأي تدفقات غير طبيعية محددة. قد يكون عدم انتظام الدورة الشهرية علامة مبكرة على سرطان المبيض.

لذلك ، يمكن أن يؤدي عدم انتظام الدورة الشهرية دون علاج أو تجاهل تدفق الدورة الشهرية الخفيف للغاية إلى عواقب صحية ضارة.

أسباب التدفق الخفيف للدورة الشهرية

– الخلل الهرموني .
– بطانة الرحم الرقيقة .
– التوتر الزائد .
– انخفاض الوزن .
– متلازمة المبيض متعدد التكيسات .
– تناول حبوب منع الحمل الهرمونية .
– فرط نشاط الغدة الدرقية .
– بداية سن اليأس .
– نقص التغذية .
– أمراض الكلى .

جنبا إلى جنب مع تدفق الدم الخفيف جدا ، والذي يستمر فقط لبضعة أيام ، هناك بعض الأعراض الأخرى التي يمكن أن تساعد في تشخيص وجود نقص في النوم .

أعراض التدفق الخفيف للطمث

– تأخر الدورة الشهرية .
– فقدان الدورة الشهرية لمدة 3 أشهر متواصلة .
– الضعف والشعور بالتعب .
– الأنيميا .
– زيادة نمو الشعر في الجسم .
– فقدان الرغبة الجنسية .
– آلام المفاصل .
العقم .
– احتباس الماء في الجسم وخاصة في منطقة الحوض والكاحلين .

علاج التدفق الخفيف للدورة الشهرية

يعتمد علاج هذه الحالة على السبب ، ويختلف من شخص إلى آخر ، على سبيل المثال إذا كانت ناتجة عن التوتر ، فينبغي بذل جهد لتقليله ، إذا كانت ناتجة عن الخلل الهرموني ، فيجب الحصول على العلاج الهرموني المناسب .

في حال كان التدفق الخفيف للدورة الشهرية ناتجا عن متلازمة المبيض متعدد التكيسات ، فيجب علاج هذه الحالة وبالتالي يتم معالجته ، لذلك يتم تحديد العلاج بعد الفحص وتشخيص الحالة والأسباب .

يتم التشخيص بواسطة اختبارات الدم التي تفحص مستوى الهرمونات ، والمسح الذي يفحص الرحم .

بالإضافة إلى ذلك ، فإن إجراء تغييرات معينة في نمط الحياة الصحي ، مثل تناول الطعام بشكل نظيف وممارسة التمارين الرياضية بانتظام ، يمكن أن يساعد أيضًا في الحد من اختلال التوازن الهرموني بشكل طبيعي ، وذلك للحد من أعراض قلة الطمث .

وقد وجدت الدراسات البحثية أن إضافة أطعمة مثل القرفة والبابايا والصبار ، وبذور السمسم ، وما إلى ذلك ، إلى حميتك الغذائية يمكن أن يساعد أيضا في تنظيم الهرمونات وعلاج قلة الطمث .

 

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *