فعاليات ” دمت مزهرة ” هدية مؤسسة دبي الاعلامية للمرأة

يوم المرأة الإماراتية واحد من أهم الفعاليات التي يتم إقامتها دوريا في كل عام في الإمارات ، ذلك اليوم الذي يحتفي بممارسات المرأة و دورها في مختلف مناحي الحياة بالإمارات ، و من بين المشاركين في هذا اليوم و المحتفلين به مؤسسة دبي للإعلام ، التي قدمت احتفالية مميزة لموظفاتها اسمتها دمت مزهرة.

مؤسسة دبي للإعلام

مؤسسة دبي للإعلام هي واحدة من أهم المؤسسات الخاصة بكافة ما يتعلق بالإعلام المتعدد ، الصحافي و الورقي و المرئي و المسموع ، هذه المؤسسة التي تعمل على توفير مختلف النشاطات بالإمارات ، كما أن المؤسسة قد تمكنت من تقديم العديد من الإسهامات لترقية المجتمع الإماراتي و النهوض به ، و قد كانت هذه المؤسسة من بين أهم المؤسسات التي تمكنت من المشاركة في يوم المرأة الإماراتية.

فعاليات دمت مزهرة

احتفالا بيوم المرأة العالمي الذي صادف الثامن و العشرين من أغسطس الجاري ، قامت مؤسسة دبي للإعلام بإقامة العديد من الفعاليات التي اسمتها دمت مزهرة ، و قد اقتصرت هذه الفعاليات بموظفات القطاع ، و قد ضمت هذه الفعاليات مشاركة مختلف النماذج و المواهب الشابة من السيدات الإماراتيات الناجحات في كافة المجالات ، و التي شملت مختلف الإبتكارات و الفنون و إدارة الأعمال و غيرها ، هذا بالإضافة إلى أن الفعاليات قد شملت العديد من الأمور العلاجية و التجميلية ، و كافة ما يتعلق بالمرأة احتفالا بها في ذلك اليوم.

العزف على الموسيقى

من بين ما أقيم في هذا اليوم فعاليات تختص بالعزف الموسيقي ، حيث قامت الطالبة جواهر فيصل الأميري بالعزف على آلة الكمان ، تلك الفتاة التي تبلغ من العمر حوالي 16 عاما ، و قد قدمت العديد من المعزوفات الرائعة لأشهر الفنانين العالميين ، و قد حازت الطالبة جواهر على العديد من المراكز المتقدمة ، و ذلك من خلال اشتراكها في عدد من المسابقات المحلية ، هذا بالإضافة إلى أن تلك الفتاة قد بدأ اهتمامها بتلك الآلة الرائعة في الثامنة من عمرها ، و شجعتها العديد من المعلمات بالمدرسة بعد ملاحظة موهبتها الفظة ، و لذلك كانت مثالا مميزا للتدريب الموسيقي في هذه الفعاليات.

نشاطات تجميلية

أما بالنسبة للتجميل فقد شاركت عفراء المهيري و كذلك عفراء القمزي بمشروع مميز ، سمي هذا المشروع باسم روايب نيل ستيشن ، هذا المشروع الذي كان اختصاصه هو تقديم مختلف الخدمات التجميلية المنزلية ، و كانت أولى أهم الأمور التي عنوا بها الاهتمام بالأظافر ، و قد اشتق اسم روايب من مصطلح محلي عرف بمعنى أطراف الأصابع ، و قد انطلق هذا المشروع للعمل على تأكيد الدعم الذي تستحقه المرأة الإماراتية بشكل مادي و معنوي ، و لذلك كان من بين الفعاليات المشاركة في اليوم ، و قد صرحت الفتاتان بأن المشروع سوف يتم في العديد من المناطق بمختلف الإمارات.

دعم المرأة

أما على مستوى الدعم فقد صرحت مريم الشامسي المتخصصة في قطاع النشر و التسويق ، بأن منظمة الفعالية فخورة جدا بتقديم مثل هذه الفعالية التي تشارك من خلالها في يوم المرأة الإماراتية ، و أنها تعمل على تقديم الدعم للمرأة ، هذا الدعم الذي يعتمد على كافة المناحي سواء النفسية أو المعنوية أو الاجتماعية ، مع العمل على كسر روتين العمل اليومي من خلال بعض الفقرات الفنية و الترفيهية و الثقافية و التجميلية أيضا ، و قالت أن المشاركات في هذه الفعالية تم انتقائهم بطريقة متخصصة ، ليمثلن الزهور البيضاء في هذا المجتمع ، و قد تم تقديم بعض الجوائز من خلال هذا اليوم ، و ذلك تحت رعاية نادي زعيبل للسيدات ، و كانت هذه الجوائز عبارة عن جلسات استرخاء.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *