ما هي المطرقة وأهميتها في سوق الفوركس

- -

واحدة من أهم تشكيلات الشموع التي يستطيع التاجر تعلمها هي بدون شك هي المطرقة أو  ” Hammer ”  أو ” star Shooting “، باختصار، يمكن أن تظهر هذه الشموع انعكاسا محتملا للاتجاه، فهي تميل إلى التجمع عند نقاط انعطاف هامة في الأسواق، ويمكنها غالبا التنبؤ بحركة مفاجئة في الاتجاه الآخر، وواحد من الأسباب الرئيسية التي يعملون بها هو أن الكثير من الناس على دراية بها، ومن المحتمل أن تكون الشمعة الأولى هي التي يتعلمها الكثير من المتداولين، في حين أن لديهم أسماء مختلفة، بما في ذلك ” pin bar ” أو ” pin candle “، إلا أنهم في الأساس نفس الشيء : التمثيل الذي يستنفده السوق ويمكنه عكس مساره قريبا .

أهمية المطرقة

يتم استخدام الأسماء اعتمادا على اتجاه السوق، فعندما يكون سوق الفوركس في ارتفاع، يسمى ” تشكيل نجم الرماية “، وعندما يسقط السوق، يطلق عليه اسم المطرقة، وعندما ترى إحدى هذه الشموع ، قد يكون الوقت قد حان للاستعداد للتوجه في الاتجاه الآخر في وقت قريب جدا، ونجم الرماية هو شكل الفتيل الطويل فوق مستوى محايد إلى حد ما، ولم يسيطر المشترون ولا البائعون خلال هذه الشمعة، ومع ذلك، فقد تم ترك فكرة واحدة مهمة : الفتيل الطويل في القمة، وهذا يدل على أنه على الرغم من أن المشترين تمكنوا من دفع الأسعار إلى أعلى، إلا أنهم فشلوا في الاحتفاظ بها هناك، وهذا يدل على ما يعرف باسم ” الإرهاق ” في الأسواق، ويدل على أن المشترين قد يكافحون على الأرجح لمواصلة تحريك الأسعار إلى أعلى .

أما شمعة ” المطرقة ” فهي تمكن البائعون من دفع الأسعار إلى الأسفل، ولكنهم لم يمسكوا بالسوق هناك، ويدل على أن البائع قد يكافح من أجل جعل السوق أقل في المستقبل أيضا .

المطرقة وعلاقتها بالزخم

الشيء المهم في هذه الشموع هو أنه يتم وضعها عند قمة التأرجح في حالة نجم الرماية، أو في قاع التأرجح في حالة المطرقة، ومن خلال كونها عند مستوى مرتفع أو منخفض مؤخرا، يظهر أن الزخم يتباطأ، وهذا يشير إلى تغيير محتمل في الاتجاه حيث أن القوة تتراجع في الحركة الأخيرة، على سبيل المثال، كان السعر يتصاعد لأسابيع في السوق التي تتداول فيها ويظهر نجم الرماية أو الإطلاق، قد يكون هذا علامة على فشل قوة الحركة .

وطول الفتيل مهم أيضا، إنه يبين إلى أي مدى استطاع المشترون، في حالة نجم الرماية، دفع الأسعار – وفشلوا فقط، ولذلك لا تظهر هذه المحاولة فقط، ولكنها تظهر أيضا مدى صعوبة عودة البائعين، ( العكس بالعكس للمطرقة )، وهذا دليل مهم، كما يظهر أن الزخم يتأرجح في الاتجاه الآخر، وفي الواقع كلما كان الفتيل أطول، كان ذلك أفضل .

أسرار شمعة المطرقة

حتى الآن، جيد جدا – ولكن من المهم أن ننظر إلى تشكيل نجم المطرقة / الرماية بعمق أكثر، ويعتبر القفز إلى المتاجرة بقليل من المعرفة الزائدة عن هذا النمط من الشموع طريقة شائعة للغاية لضرب الحساب، لذا يرجى الانتباه بعناية إلى ما يلي :

1- في اتجاه قوي، من المرجح أن تفشل المطرقة التي تشير إلى الانعكاس أكثر من النجاح، وهذا لأنه في هذه الحالة، يحتاج – السعر عادة إلى أن يستدير قبل أن يتحرك بشكل مقنع في الاتجاه المعاكس، لذلك إذا تحرك السوق صعودا لـ 100 نقطة في 3 ساعات ثم يطبع مطرقة ساعة هابطة، فمن المحتمل أن يكون من الحماقة القفز مباشرة، والقاعدة الأساسية هي الانتظار حتى تنقضي المدة الزمنية نفسها ( 4 ساعات في هذه الحالة ) دون طباعة ارتفاع جديد، قبل أن تفكر في تقصير المطرقة .

2- بشكل عام، من المرجح أن ترى المطرقة السعر مستمرا في اتجاه الفتيل، أكثر من الاتجاه المعاكس، لهذا السبب قلت أعلاه أنه من المهم جدا تداول هذه الانعكاسات على أنها انعكاسات فقط عند الارتفاعات الأساسية، أو المستويات المنخفضة التي كانت بمثابة دعم أو مقاومة في وقت سابق، وأيضا لتكون أكثر ثقة من المطارق التي تكون أكبر في المدى، وإحدى القواعد الأساسية القديمة التي يحب بعض المتداولين استخدامها قبل تداول المطرقة كانعكاس، هي أن يكون للمطرقة نطاق أكبر من أي من الأعمدة الخمسة السابقة للسعر / الشمعة .

المراجع:
الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

sarah

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *