قصة ثلاثة عشر سببًا – Reasons Why 13

يحكي مسلسل نتفليكس الدرامي ” ١٣ سببًا – Reasons Why 13 ” الموت المأسوي لهانا بيكر التي قتلت نفسها بعد سلسلة من الأحداث في مدرستها الثانوية ، ومن خلال سلسلة من الارتجاعات “فلاش باك” يتسنى للمشاهدين التعرف على حياة هانا قبل انتحارها .

فبعد موتها بفترة وجيزة وجد صديقها المقرب كلاي چنسن مجموعة من الشرائط الصوتية داخل صندوق موضوع أمام عتبة منزله ، وعندما بدأ يستمع لكل شريط اكتشف أنهم قد تم تسجيلهم بواسطة هانا لتحكي تفاصيل الأسباب الثلاثة عشر التي دفعتها لقتل نفسها ، ويركز كل جانب من الأشرطة على شخص مختلف قد ساهم في انتحارها :

الأسباب الثلاثة عشر التي دفعتها لقتل نفسها

چاستين :
كان چاستين -حبيب هانا السابق- هو بداية الأمر عندما نشر صورة حميمية لها وشائعة جنسية عنها في المدرسة ، مما فطر قلب هانا وسبب لها العديد من الألم والشقاء وأثار قرار الانتحار .

چيسيكا :
وهي صديقة هانا المقربة السابقة ، وقد رفضت تصديق أن هانا ليس لها يد في انفصال چيسيكا عن حبيبها السابق أليكس .

أليكس :
اعتبرته هانا هو الشخص الذي دمر صداقتها بچيسيكا ، كما انه قام بتجسيم هانا وجعل كل من في المدرسة يعلم بالأمر .

تايلور :
كان تايلور يتعقب هانا ويقف خارج نافذة غرفة نومها باستمرار ليلتقط لها صورًا ، كما أنه مسئول عن التقاط صورة لهانا وهي تقبل صديقتها كورتني ، وقد انتشرت تلك الصورة في المدرسة كلها .

كورتني :
لقد سعت كورتني لتحمي سمعتها فقط فكذبت بشأن قُبلتها لهانا مما دمر صداقتهما بالكامل كما أفسد سُمعة هانا للغاية في المدرسة .

ماركوس :
كان ماركوس أحد الأشخاص الذين قاموا بإذلال هانا أثناء يوم “ڤالنتاين الدولار الواحد” عندما تحرش بها جهرًا ليتفاخر أمام أصدقائه .

زاك :
وهو خصم آخر قد قام بإذلال هانا عندما سرق المذكرات التي كانت تستخدمها في محاولة يائسة منها لاستعادة الثقة بنفسها .

ريان :
أما ريان فقد سرق قصيدة شخصية للغاية قد كتبتها هانا وقام بنشرها في صحيفة المدرسة دون إذنها .

چاستين :
ظهر چاستين على القائمة مرة أخرى بعدما سمح لصديقه برايس أن يغتصب چيسيكا ، كما اعتبرت هانا نفسها شريكة في الجريمة لأنها لم تفعل أي شيء لتمنع الاعتداء الجنسي على چيسيكا .

شيري :
ضُمَّت شيري إلى القائمة بعد أن صدمت سيارتها عندما كانت هانا موجودة معها ورفضت تبليغ الشرطة بالاصطدام ، ثم اتضح لاحقًا أن تلك الحادثة تسببت في موت زميل لهم يدعي چيف أتكينز .

كلاي :
لقد قالت هانا أن كلاي لا يستحق أن يكون موجودًا في الشرائط ولكنه موجود لأن قصته متشابكة للغاية مع قصتها ، كما قالت أنه أحد الأسباب لأنه امتثل عندما طلبت منه أن يتركها بعد تبادلهما القبل فتركها ، وهو ما يكشف عن حب كلاي الخفي وغير المتبادل لهانا .

برايس :
إن برايس هو الشخص الذي اغتصب هانا ودمرها حرفيًا ، وهو الشخص الذي اعتدى جنسيًا على چيسيكا أمام ناظري هانا أيضًا .

كيڤن :
إن مستشار المدرسة كيڤن بورتر هو القشة التي قصمت ظهر البعير ، فقد رفض تصديقها عندما حاولت أن تبلغه بتعرضها للاغتصاب ، كما حاولت أن تتحدث إليه عن ميولها الانتحارية إلا أنه فشل في الاستماع لاستنجادها طلبًا للمساعدة .

كيف انتهى الموسم الأول من “١٣ سببًا”؟
إن الحلقة الأخيرة من الموسم مفجعة أكثر مما سبقها حيث أظهر انتحار هانا بعد فترة قصيرة من محاولة ذهابها إلى السيد بورتر لطلب المساعدة .

كما سلّم كلاي الشرائط إلى السلطات ، وبدأت سلسلة من الإدلاء بالاعترافات في محاولة منهم لفهم الحقيقة وراء ما قد حدث والغموض الذي يكتنف موت هانا ، وخلال تلك الاعترافات كذب كل من ماركوس وكورتني حيال موت هانا إلا أن زاك وچيسيكا كانوا أكثر صدقًا بكثير .

وفي تلك الأثناء يأتي مشهد تايلور وهو يخفي مخزنًا من الأسلحة والذخيرة داخل غرفته ، كما واجه كلاي برايس بخصوص اغتصابه لهانا وسجل اعترافه سرًا حيال الاعتداء الجنسي .

كما أطلق أليكس النار على رأسه في محاولة فاشلة للانتحار ، أما چاستن فقد ترك البلدة عقب الحادثة بينما صارحت چيسيكا والدها بأمر تعرضها للاعتداء الجنسي .

كم عدد حلقات الموسم الأول :
يحتوي الموسم الأول على إجمالي ١٣ حلقة ، كل منها تحكي جانبًا واحدًا من الأشرطة السبعة التي سجلتها هانا قبل موتها .

المراجع:
الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *