طرق الوقاية من الجفاف عند الإصابة بالإسهال

يمكن بسهولة الإصابة بالجفاف إذا كان الشخص يعاني من الإسهال أو القيء الذي لا يزول بسرعة، والجفاف يعني أن الجسم ليس لديه ما يكفي من السوائل للعمل بالطريقة الصحيحة، ويمكن اتخاذ خطوات للمساعدة في منع حدوث ذلك .

الوقاية من الجفاف الذي يسببه الإسهال عند البالغين

مع الإسهال أو القيء، يفقد الجسم السوائل بسرعة، لذلك يجب على المريض أن يأخذ أكبر قدر ممكن من السوائل، وأن يشرب الكثير من الماء، وتعتمد الكمية التي يحتاجها الشخص بالضبط على مقدار الخسارة التي يفقدها الجسم من السوائل، وإذا كان الشخص يعاني من بعض الحالات الطبية مثل قصور القلب، فقد يضطر إلى الحد من كمية المشروبات التي يشربها، ويجب سؤال الطبيب حينها عن الكم الجيد بالنسبة له .

أعراض الجفاف

إن الشعور بالعطش ليس هو الدليل الوحيد الذي يجعل الشخص يشك أنه مصاب بالجفاف، فبالنسبة للبالغين، تشمل العلامات الأخرى ما يلي :

1- التبول أقل من المعتاد .
2- يكون البول داكن اللون .
3- حدوث تشنجات في العضلات .
4- التعب بسهولة .
5- الشعور بالصداع .
6- لا يتم التعرق بنفس القدر .

في الوقت الذي تظهر فيه هذه الأعراض، قد يكون الجفاف بعيدا عن الشكوك، إلا أنه ومع ظهور أول علامة على الإسهال أو القيء، يحتاج الشخص إلى البدء في استبدال الماء المفقود الذي يفقده جسمه خلال هذه الحالة، وإذا كان الشخص يعاني من الإسهال أو كان يتقيأ، يوصي معظم الخبراء بشرب محلول إعادة التميؤ – السوائل الخاصة التي تعطي الملح والماء إلى الجسم، ويمكن أيضًا شرب العصير الذي يحتوي على بعض البوتاسيوم والمرق للصوديوم – فهي ليست بديلاً عن حلول إعادة التميؤ، ولكنها قد تساعد في تخفيف الجفاف والتوقف عن جعله أسوأ، ويمكن أن يصف الطبيب أيضا دواء الغثيان إذا كان الغثيان والقيء شديدان .

جدير بالذكر أنه يجب الاتصال بالطبيب إذا كان الإسهال أو القيء يستمر لأكثر من يومين، ويجب الاتصال في وقت قريب إذا كانت هناك حمى أو ألم في البطن أو المستقيم، أو إذا ظهر البراز باللون الأسود، أو إذا ظهرت علامات الجفاف .

أعراض الجفاف الذي يسببه الإسهال عند الأطفال

يمكن للأطفال أن يفقدوا الكثير من السوائل في وقت قصير بسبب الإسهال أو القيء، جنبا إلى جنب مع علامات الجفاف المعتادة ( المذكورة أعلاه )، يجب على آباء الرضع والأطفال المرضى أيضا الانتباه لـ :

1- جفاف الفم واللسان .
2- عدم وجود دموع عند البكاء .
3- التعب أو النزيف .
4- حمى أو قيء .
5- قلة البول عن المعتاد .
6- لا يرتد الجلد بشكل طبيعي عند الضغط عليه بلطف .

ويجب الاتصال بالطبيب إذا تمت ملاحظة هذه العلامات، أو إذا استمر إسهال الطفل لأكثر من 24 ساعة، وإذا كان الطفل المريض يظهر علامات الجفاف، يجب إعطاؤه محلول إعادة التميؤ عن طريق الفم مثل Ceralyte ،Infalyte، أو Pedialyte، كما أن المشروبات الرياضية وعصائر الفاكهة مفيدة أيضًا، ولكنها لا تحتوي على أفضل توازن للماء والسكر والملح، وإذا كان الطفل يعاني من الإسهال ولا يتقيأ، يمكن تقديم كميات صغيرة من هذه المشروبات في كثير من الأحيان، حتى يبدأ في إخراج كميات طبيعية من البول مرة أخرى .

الجفاف عند كبار السن

من المرجح أن يصاب كبار السن بالجفاف لأن إحساسهم بالعطش قد لا يكون حادًا كما اعتاد أن يكون، وقد تؤدي التغيرات المرتبطة بالعمر في قدرة الجسم على توازن الماء والصوديوم أيضًا إلى الجفاف، وقد يأخذ البعض مدرات البول أو أدوية أخرى تؤثر على توازن الماء والملح في الجسم، وأهم شيء هو أن يشرب كبار السن الكثير من السوائل، ولكن بكميات صغيرة في كثير من الأحيان، بما في ذلك عند الإصابة بالإسهال أو القيء .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *