Sunday, Sep. 23, 2018

  • تابعنا

طرق علاج القرحة الهضمية بالجراحة

القرحة الهضمية هي قرحة على بطانة المعدة أو الاثني عشر، ونادرًا ما تحدث قرحة هضمية فوق المعدة في المريء، ويطلق الأطباء على هذا النوع من القرحة الهضمية اسم القرحة المريئية .

أسباب القرحة الهضمية وعلاجها

تحدث معظم حالات القرحة الهضمية بسبب البكتيريا الملوية البوابية (H. pylori)، وهي عدوى بكتيرية تم اكتشافها في عام 1982 من قبل اثنين من الباحثين، باري مارشال وروبن وارن من بيرث بأستراليا ، ويعتقد في الطب أن عوامل الإجهاد وعوامل الحياة المختلفة من الأسباب الرئيسية لمرض القرحة الهضمية، ومع ذلك فإن العلاج بالمضادات الحيوية جنبا إلى جنب مع الأدوية الأخرى يشفي القرحة الهضمية بشكل عام، وهناك عدة أنواع من الأدوية المستخدمة لعلاج القرحة المعوية، وسيقرر طبيبك أفضل علاج يعتمد على سبب القرحة لديك .

في كثير من الحالات ، العلاج بالمضادات الحيوية والأدوية الأخرى يشفي القرحة بسرعة وفعالية، فالقضاء على H. pylori يمنع معظم القرح من التكرار، أما التدخل الجراحي فهو نادر، ومع ذلك ، فإن بعض الأشخاص لا يستجيبون للمضادات الحيوية الموصوفة لعلاج القرحة، أو أنهم يعانون من مضاعفات من القرح مثل ثقب المعدة والنزيف والتي قد تتطلب التدخل الجراحي .

مضاعفات القرحة الهضمية

القرحة المثقوبة

هو ثقب في جدار المعدة أو الأمعاء الصغيرة، والقرحة المثقوبة هي حالة خطيرة للغاية حيث يمكن للقرحة غير المعالجة أن تخترق جدار المعدة ( أو مناطق أخرى من الجهاز الهضمي ) ، مما يسمح للعصارة الهضمية والطعام بالتسرب إلى التجويف البطني .

النزيف

يحدث النزيف إذا كان هناك وعاء دموي مكسور في المعدة أو في الأمعاء الدقيقة، وعندما تبدأ القرحة في شق طريقها إلى وعاء دموي، فسيؤدي ذلك إلى ظهور دم أحمر أو أسود في القيء أو في البراز .

الانسداد

يحدث الانسداد عندما يمنع الطعام من الانتقال من معدتك إلى الاثني عشر، قرحة المعدة تقع في نهاية المعدة، وهي يمكن أن تتسبب في تورم أو تندب الاثنى عشر (بداية الأمعاء الدقيقة)، والتي يمكن أن تضيق أو تغلق فتحة الأمعاء، ثم يتم منع الطعام من مغادرة المعدة، مما يؤدي إلى تقيؤ محتويات المعدة .

أنواع الجراحات المتاحة لعلاج القرحة الهضمية

إن أنواع الجراحة التي يمكن إجراؤها للقرحة الهضمية هي قحف المبهم، واستئصال الغار، ورأب البواب .

قحف المبهم

في هذه الجراحة يتم قطع واحد أو أكثر من فروع العصب المبهم، الذي ينقل الرسائل من الدماغ إلى المعدة، حيث تعمل مقاطعة هذه الرسائل على تقليل إفراز الحمض، ومع ذلك ، يمكن أن يكون هناك آثار جانبية مثل الألم الشديد والمستمر في البطن، والتقيؤ، أو الإسهال، وقد تتداخل الجراحة أيضًا مع إفراغ المعدة، ويتضمن أحدث إجراء لهذه الجراحة قطع الأجزاء الوحيدة من العصب التي تتحكم في خلايا إفراز الحمض في المعدة، وتجنب أجزاء من العصب التي تؤثر على إفراغ المعدة .

استئصال الغار

في هذه الجراحة تتم إزالة الجزء السفلي من المعدة الذي يسمى الغار (antrum)، ينتج هذا الجزء من المعدة هرمونًا يحفز المعدة على إفراز العصارات الهضمية، وقد يقوم الجراح في بعض الأحيان بإزالة جزء مجاور من المعدة يفرز الببسين والحامض، وعادة ما يتم إجراء عملية قطع المبهم مع استئصال الغاز .

رأب البواب

هذه الجراحة تزيد من الانفتاح على الاثني عشر والأمعاء الدقيقة (البواب)، والتي تمكن محتويات المعدة من المرور بحرية أكبر من المعدة، ويمكن أيضا إجراء عملية قحف المبهم جنبا إلى جنب مع رأب البواب .

المراجع:
الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

دعــاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *