كيف تشعر بالراحة في الصباح

إذا وجدت أنك لا تريد الاستيقاظ أبدًا ، أو أنك تشعر بأنك في غيبوبة في الساعات القليلة الأولى من اليوم ، فأنت لست وحدك. هذا هو الحدث الشائع وينجم عن انخفاض تدفق الدم والأكسجين في الدورة الدموية بعد النوم طوال الليل. لحسن الحظ ، من خلال الاهتمام بجسمك قبل وبعد الذهاب إلى النوم والقيام بتمارين خفيفة في الصباح ، يمكنك تحسين شعورك كل صباح وتشعر بالقدرة على مواجهة العالم على الفور.

الخطوة الأولى أداء تمارين الصباح

ابدأ يومك بتمارين خفيفة لفك عضلاتك

سيبدو جسمك متيبسا بعد النوم لمدة 8 ساعات. قم بالقيام ببعض تمارين شد العضلات الخفيفة إلى المعتدلة في أول 5 دقائق بعد الاستيقاظ للحصول على الطاقة والدافع في الصباح.

قم بإجراء مجموعة من تمارين الضغط ومجموعة من تمارين الاعتدال

إن القيام ببعض التمارين في الصباح سيساعد في الحصول على الدورة الدموية ، وسيقوم أيضًا بتأهيل عضلاتك لتجعلك أكثر نشاطًا طوال اليوم. قم بأداء مجموعة من تمارين الضغط والاستقامة ، وإرغام نفسك لإكمال أكبر عدد ممكن للشعور بالراحة دون أن تشعر بأنك منهك.

قم بعمل مجموعة من تمارين القفز لإشراك ساقيك وكتفيك

القفز مع فتح وضم الساقين هي ممارسة رائعة للقلب والأوعية الدموية حيث تزيد من معدل ضربات القلب الخاص بك وأيضا يعطي رجليك والكتفين بعض  التدريبات. قم بعمل 30 إلى 50 قفزة بعد أن تستيقظ لبدء معدل ضربات القلب والحصول على الطاقة على الفور.

أداء مجموعة من تمارين وضع القرفصاء لبدء انطلاق الأيض وبناء العضلات

وذلك لشد أكبر مجموعات العضلات الخاصة بك في الساقين ، وبالتالي يكون لها تأثير تعزيز كبير على التمثيل الغذائي الخاص بك بعد التدريب. اجلس مستقيماً في الصباح للحصول على جسمك جاهزًا لليوم ولتحسين قدرتك على الحركة والتوازن.

اذهب للجري أو المشي

من خلال تنفس الهواء النقي بالخارج يمكن أن ينعشك ويوقظك بسرعة بعد الخروج من السرير. فكر في الذهاب لفترة قصيرة تتراوح من 5 إلى 10 دقائق في الصباح لتجديد نفسك والشعور بالنشاط لبقية اليوم.

الخطوة الثانية انعش جسمك

شرب كوب من الماء أول شيء في الصباح

قد تشعر أو لا تشعر أنك تشرب الماء عندما تستيقظ ، ولكن في كلتا الحالتين يحتاج جسمك إليه. تناول (240 مل) من الماء مباشرة بعد الاستيقاظ لبدء عملية الأيض الخاصة بك ومساعدتك على الشعور بالانتباه.

تناول وجبة فطور مغذية ومشبعة

بدء اليوم مع وجبة فطور صحية ستمنحك الطاقة في الصباح وتمنعك من الشعور بالتوتر. تناول وجبة الإفطار التي تجمع بين الكربوهيدرات الصحية والألياف والبروتين لبداية نشطة ليومك.

التأمل أو أداء تمارين التنفس لصفاء عقلك

يمكن أن تساعدك تمارين التنفس أو التأمل في الصباح على إعطائك عقلية جديدة والتخلص من القلق أو التوتر في عضلاتك. التأمل لمدة 5 دقائق كل صباح لتبدأ يومك في حالة هادئة ومريحة.

توقف عن شرب القهوة حتى وقت متأخر من اليوم

كثير منا يتناول القهوة أول شيء في الصباح. ومع ذلك ، فإن شرب القهوة مباشرة بعد الاستيقاظ يقلل في الواقع من تأثير الكافيين ويجعلك تستقبل الدواء بشكل أسرع. فكر في الانتظار لبضع ساعات قبل تناول القهوة للتأكد من أنك تحصل على التأثير الكامل للكافيين.

الخطوة الثالثة الاستعداد من الليلة السابقة

استرخ واستريح لمدة ساعة قبل وقت النوم

إذا كنت مرهقاً أو مفرط النشاط حتى تصل إلى الفراش ، فسوف يستغرق جسمك وقتاً أطول للوقوع في حالة نوم مريحة. امنح نفسك ساعة قبل الذهاب للنوم للاسترخاء والقيام بأنشطة الاسترخاء لمساعدة جسمك على النوم بشكل أسرع. من أمثلة بعض الأنشطة التي تبعث على الاسترخاء ، القراءة أو مشاهدة برنامجك التلفزيوني المفضل أو الاستماع إلى الموسيقى المهدئة.

الامتناع عن الأكل قبل النوم لتجنب هضم الطعام طوال الليل

يستخدم جسمك الكثير من الطاقة لهضم الطعام ببطء ، لذلك إذا تناولت وجبة كبيرة قبل النوم ، فسوف تستوعب ذلك الطعام طوال الليل وتعطل نمط نومك. تناول وجباتك في وقت مبكر من المساء لضمان أن يكون نومك أكثر راحة.

شرب كوب من الماء قبل النوم للبقاء رطب

حتى عندما تكون نائماً ، ما زال جسمك يقوم بالكثير من وظائفه العادية وسيستخدم الماء في هذه العملية. ارتشف بعض الماء قبل النوم للحفاظ على رطوبة جسمك ، يساعد على الهضم ، ويساعد الجسم على التخلص من السموم أثناء النوم.

اذهب إلى الفراش في نفس الوقت كل ليلة

يمتلك جسمك ساعته الداخلية الخاصة التي يتبعها بشكل طبيعي ، لذا فإن النوم والاستيقاظ في أوقات منتظمة كل يوم سيساعدان على الشعور بالنشاط والكفاءة. اختر وقت النوم والتشبث به كل ليلة لتجنب الشعور بالكسل في الصباح.

استيقظ في الوقت المحدد ولا تسمح لنفسك بالاستمرار في النوم

يمكن أن يسبب النوم الزائد الشعور بالكسل بنفس الطريقة التي لا تحصل فيها على النوم الكافي. اضبط المنبهات على الاستيقاظ بعد 8 ساعات تقريبًا من وقت النوم ولا تدع نفسك تنام أكثر من ذلك.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *