التحكم في السكري بالأعشاب والمكملات الغذائية

تدل الإصابة بمرض السكري على ارتفاع حاد في مستوى السكر في الدم ، والذي قد يكون سببه إما أن الجسم لا ينتج ما يكفي من الأنسولين أو أنه لا ينتج الأنسولين مطلقًا ، وتشير الدراسات إلى أن حوالي 90 في المائة من الحالات التي تم تشخيصها في جميع أنحاء العالم يكون سببها غالبًا أن الجسم لا ينتج ما يكفيه من الأنسولين ، كما يعتبر مرض السكري من الأمراض التي تظل مع المريض المصاب بها طول العمر ؛ لذا فإنه دائمًا ما يحتاج لاستخدام الأدوية للحفاظ على مستوى السكر في الدم .

تفيد الدراسات أن هناك 9 أعشاب ومكملات غذائية ، ولكن قبل التفكير في تناولها يجب التأكد أنه لن يعاني المريض من أي آثار جانبية بسبب المكونات .

أولًا نبات الكريلا أو القثاء المرة
من المعروف أن استهلاك نبات الكريلا يعد من أكثر الطرق الفعالة والطبيعية للسيطرة على مرض السكري ، حيث يساعد في السيطرة على مستوى السكر في الدم بشكل فعال ، كما يساعد على التحكم في امتصاص السكر في الأمعاء ؛ لذلك فإن مريض السكري يحتاج إلى شرب من 50 إلى 100 مللي يوميًا فقط (أي ما يعادل 5-6 ملعقة) ؛ كي لا يعاني من مشاكل في الجهاز الهضمي عند تناوله .

ثانيًا عشبة الجيمنيما
هي عشبة تستخدم في تطبيق الأيورفيدا ، حيث تعرف بكفاءتها في التحكم في نسبة السكر في الدم بشكل فعال ، وبصرف النظر عن أن هذه العشبىة تساعد أيضًا في خفض مستوى الكوليسترول السيئ لكن يجب عليك استشارة الطبيب قبل تناوله .

ثالثًا مكملات حمض جاما لينولينيك
وفقًا لبعض الدراسات فإن مرضى السكري يعانون من قلة مستوى حمض جاما لينولينيك في الجسم ، والذي يساعد مرضى السكري في التخفيف من الآلام المصاحبة للمرض ، حيث أثبتت الأبحاث أن استخدام مكملات ذلك الحمض لمدة سنة تعالج بعض المشاكل مثل التنميل والوخز .

رابعًا المغنيسيوم
تتأثر نسبة الأنسولين وكذلك ارتفاع نسبة السكر في الدم بسبب نقص المغنيسيوم ، حيث وجد أن مرض السكري مرتبط بمستوى المغنيسيوم في الجسم ، لكن استشر طبيبك قبل تناول مكملاته ، كما يمكنك تناول الأطعمة الغنية بالمغنيسيوم مثل اللفت ، والسبانخ ، والموز ، والتوت ، والتين ، والبقوليات مثل الفاصوليا ، والحمص ، والقرنبيط ، والبازلاء ، والملفوف ، والتونة ، والسلمون .

خامسًا الكروم
وفقًا لمختلف الأبحاث فقد وجد أن مستوى الكروم يقل عن المعدل الطبيعي في الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري نظرًا لعدم قدرة الجسم على إنتاج الأنسولين إطلاقًا ؛ لذا يجب أن يحرص مصابوا مرض السكري من نقص ذلك المعدن مع مراعاة أن يشمل نظامهم الغذائي على الكروم حيث يعمل على تحسين الطريقة التي يستخدم بها الجسم الأنسولين ..

سادسًا العنب الأزرق
يبدو العنب الأزرق مشابها للتوت الأزرق ولكنه أصغر حجمًا وأكثر قتامة في اللون ، ويحتوي هذا العنب على مضادات الأكسدة التي تسمى anthocyanosides والتي تساعد في تعزيز الأوعية الدموية والشعيرات الدموية وحماية شبكية العين خاصة لدى الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري ، وبصرف النظر عن هذا يساعد العنب الأزرق في علاج الاسهال ويمنع تلف الخلايا .

سابعا حمض ألفا ليبويك (ALA)
ارتفاع نسبة السكر في الدم يمكن أن يؤدي إلى تلف الأعصاب أو الاعتلال العصبي ، حمض الألفا ليبويك هو مادة تشبه الفيتامينات وقد كشفت دراسة تجريبية لمدة 4 أسابيع طويلة أن مكملات ALA تساعد في تحسين حساسية الانسولين لدى الناس ، وتستخدم مكملات ألفا ليبويك أيضا لخفض آلام الأعصاب ، ويتواجد ALA في الأطعمة مثل البروكلي والكبد والسبانخ واللحوم الحمراء .

ثامنا عشبة الجنسنج
هذه العشبة الصينية لها خصائص مذهلة ؛ فهي تعزز المناعة وتساعد مرضى السكري عن طريق إبطاء امتصاص الكربوهيدرات في الجسم ، كما أن لديها القدرة على خفض نسبة السكر في الدم بنسبة من 15-20 في المائة حتى أن فران كوفمان – رئيس الرابطة الأمريكية للسكري- كشف أن لها تأثيرًا يتجاوز تناول الأدوية التي يتم تناولها عند الإصابة بالسكري .

تاسعًا بذور الحلبة
يجب أن يتناول مرضى السكري من 15 إلى 90 جرام من بذور الحلبة يوميًا لزيادة إنتاج الأنسولين وخفض نسبة السكر في الدم ، وكشفت دراسة أن الأشخاص الذين يستهلكون 25 جرام من بذور الحلبة يوميًا يسيطرون على نسبة السكر في الدم ، لكن تجنب الإفراط في تناول بذور الحلبة ؛ لأنها يمكن أن تؤدي إلى آثار جانبية مختلفة مثل اضطراب المعدة ، و الدوخة ، والانتفاخ ، والغازات ، والصداع

الوسوم :
الوسوم المشابهة : ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *