نبذة عن اللاعب الفرنسي أوليفه جيرو مهاجم تشيلسي

 Olivier Giroud أوليفييه جيرو  هو لاعب كرة فرنسي الجنسية شهير لعب في العديد من الأندية العالمية آخرها نادي تشيلسي الإنجليزي ، وبالطبع لعب في المنتخب الفرنسي ، وكان جيرو قد بدأ تدريباته في كرة القدم في مدينة فروجز لمدة ست سنوات  في أحد النوادي الفرنسية المحلية ، وعندما بلغ عمر الثالثة عشر انتقل إلى نادي غرونوبل الفرنسي، ويعتبر هذا النادي بداية المستقبل المهني لجيرو في كرة القدم .

نبذة عن أوليفيه جيرو

ولد أوليفيه جيرو في ٣٠ سبتمبر عام ٢٩٨٦ ، في مدينة شامبيري الفرنسية ، ثم نشأ في مدينة فروغ،  عندما بلغ أوليفيه عمر الواحدة والعشرين قام بتسجيل عقدا مع نادي  غرونوبل، وخلال خمسة عشر مباراة قام جيرو بتسجيل خمسة عشر هدف ، وبعدها تلقى العديد من العروض وشارك في العديد من المباريات للعديد من الأندية من بينها نادي مونبلييه الفرنسي .

اهتمت العديد من الأندية الهامة بأوليفيه مثل نادي أرسنال الانجليزي الذي اشتراه وأصبح أحد أعضائه الأساسيين ، واستمر واحدا من اللاعبين الأساسيين حتى عام ٢٠١٨ ، وبعدها انتقل إلى نادي تشيلسي .  


بدايات أوليفيه جيرو

كان أولفيه محبا لكرة القدم منذ صغره ، وقد شجعه على ممارستها أخوه رومان الذي كان يلعب لصالح العديد من الأندية الهامة ، ولكن بعد تخلي رومان عن أحلامه في الاستمرار في لعب كرة القدم أصيب أوليفيه بالإحباط والخيبة ، ولكنه انضم إلى نادي فروغز الفرنسي بعد انتقال والديه إلى المدينة .

وخلال الست سنوات التي تلت انضمامه إلى النادي عمل أوليفيه على تعزيز مهاراته ، وعندما بلغ سن المراهقة أصبح لاعبا منافسا ينتظر حصوله على فرص للعب في المباريات الكبيرة .

في عمر الثالثة عشر لعب بنادي غرونوبل الاحترافي ، مما أدى إلى تنمية مهاراته بصورة كبيرة ، واستمر لمدة خمس سنوات مع النادي ، وشارك في المباريات الأساسية للنادي .

قبل موسم ٢٠٠٥،٢٠٠٦ أصبح أوليفيه أحد أعضاء الفريق الاحتياطي للنادي، وقرر أن يلعب في بطولة الهواة لكرة القدم،  خلال السبع سنوات التي لعبها مع النادي سجل أوليفيه خمسة عشر هدفا ، حيث قرر أن يترك بصمة هامة أثناء مسيرته في نادي غرينوبل .

إنجازات أوليفيه جيرو

في موسم ٢٠٠٦-٢٠٠٧ كان أول ظهور رسمي لأوليفيه جيرو ، حيث سجل أول هدف احترافي له في مسيرته ضد فريق لوهافر الفرنسي ، وقد وصف هذه اللحظة بعد ذلك أنها من أجمل لحظات حياته

كان أوليفيه يعتبر لاعبا متوسط المستوى ، ولكن لم يحالفه الحظ في تطوير مهاراته وترتيبه في اللعب ، حيث قام بتسجيل هدفين أثناء ١٨ مباراة مع النادي ، وبعد ذلك انضم إلى نادي آيرس في موسم ٢٠٠٦-٢٠٠٧ ، وشارك في البطولة الوطنية التي كانت تعتبر في المستوى الثالث ضمن بطولات كرة القدم الفرنسية .

وخلال تواجده مع النادي سجل أوليفيه ١٤ هدف في العديد من المباريات، وقد نجح في مهمته وترك علامة مهمة خلال مسيرته المهنية .

بعد لك عاد أوليفيه إلى نادي غرينويل ، على أمل أنه سوف يشارك  في المستويات الأولى في الدوري ، والمباريات الأساسية والكبرى، ولكن منعه من ذلك قلة خبرته ولياقته، ثم انتشر خبر في عام ٢٠٠٨ أن الفريق سوف يتخلى عن أوليفيه .

بعد ذلك اشترك أوليفيه في أحد أكبر النوادي الفرنسية ، واستمر هناك لمدة ثلاث سنوات ، وقام بتسجيل خمسة أهداف خلال أول مباراتين له ، وبالرغم من خروج النادي من الدوري إلا أنه أشاد بلعب أوليفيه ، ومن هنا استمر تألق اوليفيه في النادي وسجل خمسة عشر هدفا في سبع وعشرون مباراه .

وفي عام ٢٠١٠ سجل أوليفيه عقدا مع نادي مونبيلييه الفرنسي ، وفي البداية سجل هدفا ، ثم شارك النادي في دوري الأبطال ووصل إلى المباراة النهائية  .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

reem

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *