اسباب جفاف الجلد وتقشره

البشرة الجافة هي حالة غير مريحة تتميز بالتقشير و الحكة و التشققات . يمكن أن تحدث لمجموعة متنوعة من الأسباب . قد يكون لديك جفاف الجلد بشكل طبيعي . و لكن حتى لو كان جلدك يميل إلى أن يكون زيتيًا ، فيمكنك تطوير البشرة الجافة من وقت لآخر .

يمكن أن يؤثر الجلد الجاف على أي جزء من جسمك . يؤثر عادة على اليدين و الذراعين و الساقين . في كثير من الحالات ، قد تكون التغييرات في نمط الحياة و المرطبات التي لا تحتاج إلى وصفة طبية هي كل ما تحتاج إلى معالجته . إذا لم تكن هذه العلاجات كافية ، فيجب عليك الاتصال بالطبيب .

أسباب و أنواع البشرة الجافة

قد يؤدي التعرض لظروف الطقس الجاف و الماء الساخن و بعض المواد الكيميائية إلى جفاف اللجيد و تقشره . يمكن أن ينتج الجلد الجاف أيضًا من الحالات الطبية الأساسية ، مثل التهاب الجلد – و هو المصطلح الطبي الأكثر شيوعا للبشرة الجافة . هناك عدة أنواع مختلفة من التهاب الجلد ، و التي تشمل :

التهاب الجلد التماسي

يحدث التهاب الجلد التلامسي عندما يتفاعل جلدك مع شيء يمسه ، مما يسبب التهابًا موضعيًا . حيث يمكن أن يحدث التهاب الجلد التماسي عندما يكون الجلد معرضًا لعامل كيميائي مهيج ، مثل المبيض . أو عندما يتعرض جلدك لمادة تحسسية مثل النيكل .

التهاب الجلد الدهني

يحدث التهاب الجلد الدهني عندما ينتج جلدك الكثير من الزهم . ينتج عنه طفح أحمر و قشري ، و عادة ما يكون على فروة رأسك . هذا النوع من التهاب الجلد شائع عند الرضع .

التهاب الجلد التحسسي

يُعرف التهاب الجلد التحسسي أيضًا بالإكزيما . إنها حالة جلدية مزمنة تسبب ظهور بقع متقشرة جافة على بشرتك . و هي حالة شائعة بين الأطفال الصغار .

الحالات الأخرى ، مثل الصدفية و داء السكري من النوع 2 ، يمكن أن تسبب جفاف الجلد أيضًا .

الأشخاص الأكثر عرضة للبشرة الجافة

الجلد الجاف يمكن أن يؤثر على أي شخص . لكن بعض عوامل الخطر تزيد من فرص تطوير الجلد الجاف ، بما في ذلك :

العمر : كبار السن هم أكثر عرضة لتطوير الجلد الجاف . مع تقدمك في العمر ، تنتج المسام بشكل طبيعي كمية أقل من الزهم أو زيوت البشرة ، مما يزيد من خطر جفاف الجلد .

تاريخ طبى : قد تكون أكثر عرضة للإصابة بجفاف الجلد و تقشره إذا كنت تعاني / أو لديك تاريخ طبي من الأكزيما أو التهاب الجلد التماسي التحسسي أو أمراض الحساسية الأخرى في عائلتك .

الموسم : الجلد الجاف أكثر شيوعًا خلال أشهر الخريف و الشتاء ، عندما تكون مستويات الرطوبة منخفضة نسبيًا . في الصيف ، تساعد مستويات الرطوبة الأعلى على منع جفاف بشرتك .

عادات الاستحمام : أخذ حمام متكرر أو الاستحمام بالماء الساخن جدا يزيد من خطر جفاف الجلد .

علاج البشرة الجافة

تعتمد خطة العلاج الموصى بها من طبيبك على سبب جفاف بشرتك . بالإضافة إلى علاجات أسلوب الحياة ، قد يوصي الطبيب بمراهم أو وصفات طبية ، بما في ذلك الكريمات ، أو المستحضرات العلاج الأعراض .

علاجات نمط الحياة

التغييرات البسيطة في نمط الحياة يمكن أن تساعد في منع و تخفيف الجلد الجاف ، بما في ذلك :

-تجنب استخدام الماء الساخن للاستحمام .
– الحفاظ على وقت الاستحمام أقل من 10 دقائق .
– استخدام صابون مرطب .
– ضع المرطب مباشرة بعد الاستحمام .
– تجنب الحكة أو تقشير بقع الجلد الجاف
– استخدام مرطب الهواء في منزلك
– اشرب الكثير من الماء

من المهم أيضًا اختيار النوع المناسب من المرطب لنوع بشرتك . إذا كانت بشرتك جافة للغاية ، فابحث عن منتج قائم على الفازلين .

قد تفكر في التحول إلى غسول خفيف و ماء خلال أشهر الصيف إذا أصبحت بشرتك أقل جفافًا في ذلك الوقت . المستحضرات التي تحتوي على زيت بذور العنب و مضادات الأكسدة يمكن أن تساعد أيضًا في احتجاز الماء في بشرتك .

و أخيرا

إذا كنت تعاني من جفاف الجلد في بعض الأحيان ، فمن المحتمل أن تمنعه ​​و تعالجه باستخدام تغييرات بسيطة في نمط الحياة و مرطبات بدون وصفة طبية . إذا كنت تعاني من جفاف الجلد الشديد ، قم بتحديد موعد مع طبيبك .

إذا تركت دون علاج ، يمكن أن يزداد التهاب الجلد سوء ا . سيساعدك العلاج المبكر على الشعور بالراحة في وقت أقرب . كما أنه يقلل من خطر حدوث مضاعفات ، مثل الجروح المفتوحة من الخدش و التهابات الجلد .

المراجع:
الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *