الدول المشاركة في الحرب العالمية الثانية

بدأت الحرب العالمية الثانية في الأول من سبتمبر من عام 1939، في أوروبا وانتهت في الثاني من سبتمبر عام 1945، وهي حرب دولية بامتياز حيث شاركت فيها غالبية دول العالم، في حلفين عسكريين متنازعين هما: قوات الحلفاء، ودول المحور، وتعتبر الحرب الأوسع في التاريخ، وشارك فيها بصورة مباشرة أكثر من 100 مليون شخص من أكثر من 30 بلدًا، وقد وضعت الدول الرئيسية كافة قدراتها العسكرية والاقتصادية والصناعية والعلمية في خدمة المجهود الحربي.

سقط خلالها ملايين الأشخاص القتلى من المدنيين، وراح ضحية ما سمي بالقصف الاستراتيجي وحده حوالي مليون شخص، كما أودت القنبلتان الذريتان اللتان ألقيتا على هيروشيما وناغازاكي اليابانيتين ما بين 50 و85 مليون قتيل حسب التقديرات، لذلك لا منافس للحرب العالمية الثانية في كونها أكثر الحروب دموية في تاريخ الإنساني.

أسباب اندلاع الحرب العالمية الثانية

1 – تعتبر البداية الفعلية للحرب في الأول من سبتمبر عام 1939، عندما اجتاحت ألمانيا بولندا، وبعدها توالت إعلانات الحرب على ألمانيا، من قبل فرنسا والمملكة المتحدة.

2- شكلت ألمانيا تحالف المحور، بعد أن بدأت من أواخر عام 1939 إلى أوائل عام 1941، السيطرة على مساحة واسعة من قارة أوروبا، وشكلت تحالفا ضم إيطاليا واليابان، واتفقت مع الاتحاد السوفييتي على تقاسم الأراضي المجاورة لهما: بولندا، وفنلندا، ورومانيا، ودول البلطيق.

3- بقيت المعركة الأساسية في الحرب بين دول المحور من جهة، والمملكة المتحدة إلى جانب دول الكومنولث.
4- غزت دول المحور في يونيو 1941، الاتحاد السوفييتي فيما يعرف بعملية بارباروسا، ما أدى إلى إشعال الجبهة الشرقية، التي تعتبر أكبر مسرح للحرب في التاريخ.

5- قامت اليابان في ديسمبر 1941 بالهجوم على ميناء بيرل هاربر، كما هاجمت منطقة ملايا البريطانية في المحيط الهادي .
6- توقف تقدم دول المحور عام 1942، بعد خسارة اليابان في معركة ميدواي، وخسارة ألمانيا معركة العلمين الثانية، وهزيمتها من الاتحاد السوفييتي هزيمة ساحقة في معركة ستالينغراد.

7- بغزو الحلفاء لألمانيا وسيطرة الاتحاد السوفييتي على برلين والاستسلام غير المشروط من قبل ألمانيا في 8 مايو عام 1945، انتهت الحرب في أوروبا.

8- استسلمت اليابان، بعد قيام الولايات المتحدة في 6 أغسطس و9 أغسطس من عام 1945 بإلقاء قنبلتين نوويتين على هيروشيما وناغازاكي.

الدول المشاركة في الحرب العالمية الثانية

1 – تعد الحرب العالمية الثانية أطول وأضخم حرب بشرية في التاريخ الإنساني، وأكثرها دموية ودمارا، وهي نزاع دولي مدمر بدأ في الأول من سبتمبر 1939 في أوروبا وانتهى في الثاني من سبتمبر 1945، شاركت فيه معظم دول العالم، في حلفين رئيسيين هما: قوات الحلفاء ودول المحور.

2- شاركت في تلك الحرب العديد من الدول بشكل مباشر، كما شاركت دول أخري بشكل غير مباشر، حيث تأثرت بالقتال الدائر الذي اتخذ من أرض بعضها مسرحا للحرب.

3- وتشير بيانات الحرب العالمية الثانية أن الدول التي شاركت إلى جانب الحلفاء بلغت 50 دولة، خاض منها الحرب بشكل مباشر 17 دولة.

4- بينما على الجانب الآخر وفي جانب المحور، فقد شاركت مع المحور 9 دول فقط، شارك منها في القتال بشكل مباشر 7 دول فقط.

5- ما يعني أن 59 دولة شاركت في تلك الحرب الدموية، وكان من بين هذه الدول 24 دولة خاضت الحرب .
6- وكأن الحرب كانت تريد تأكيدا على عالميتها، تنتمي الدول المشاركة في الحرب العالمية الثانية إلى قارات العالم الست.

نتائج الحرب العالمية الثانية

غيرت الخارطة السياسية والعسكرية والبنية الاجتماعية في العالم، إنشاء منظمة الأمم المتحدة بغرض تعزيز التعاون الدولي ومنع الصراعات في المستقبل.

الدول المنتصرة في الحرب: الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي والصين والمملكة المتحدة وفرنسا أعضاء دائمين في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، برزت الولايات المتحدة والاتحاد السوفييتي كقوى عظمى على الساحة الدولية، وانحسر نفوذ القوى الأوروبية.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *