قصة اختفاء كوكب بلوتو

كتابة: nervana آخر تحديث: 04 أكتوبر 2018 , 18:59

كوكب بلوتو من الكواكب التي أصبح عليها جدل كبير في الآونة الاخيرة، فقد كان طوال الوقت محط انتباه العلماء من لحظة اكتشافه، ولكن يظل السؤال اذي حير الكثير من الناس، لماذا خرج كوكب بلوتو من المجموعة الشمسية.

كوكب بلوتو

منذ ظهور كوكب بلوتو اختلف راي العلماء فيه هل هو كوكب ام كويكب، فقد كان دخيل منذ يومه الأول على المجموعة الشمسية، ثم فجأة خرج كوكب بلوتو من تلك المجموعة الرائعة، واختفى ايضا فجأة من الكتب الدراسية، ولكن لماذا خرج ذلك الكوكب الصغير من المجموعة الشمسية، وما هي قصة كوكب بلوتو منذ البداية.

اكتشاف بلوتو

تم اكتشاف كوكب بلوتو في عام 1930م، وقد كان ذلك عن طريق الصدفة وذلك بعدما اكتشف كلايد دبليو تومبو بعض الأخطاء في الحسابات الفلكية فقرر عمل مسح فضائي، ومن خلال ذلك المسح تم اكتشاف بلوتو، وفي عام 1978م تم اكتشاف القمر التابع لبلوتو عن طريق الصدفة أيضا.

تسمية بلوتو

بعد اكتشاف كوكب بلوتو قد اقترح عدد كبير من العلماء بعض الأسماء لذلك الكوكب، ولكن كانت هناك فتاه تدعى فينيتيا والذي كان جدها يعمل في جامعة أكسفورد اخبرت جدها بذلك الاسم، وقد كان عمرها في ذلك الوقت الحادية عشر عام، فقام جدها على الفور بأخبار دكتور هيربرت والذي طرحه على زملائه وبعد نقاش طويل تم تسميته بذلك الاسم.

خصائص بلوتو

هناك تضارب كبير حول المعلومات التي عرفت عن كوكب بلوتو ولكن ما يمكن قوله هو ان كوكب بلوتو من أصغر الكواكب في المجموعة الشمسية، وهو أيضا يعتبر أصغر من حجم بعض الاقمار التابعة للكواكب الاخرى، الغلاف الجوي لكوكب بلوتو مكون من الميثان والنيتروجين، كما ان درجة حرارته حوالي 234، كما ان الجليد له يد في تكوين الجليد الموجود على سطح الكوكب، ومع وجود بعض الكربون الموجود على السطح يجعل لون الكوكب مائل الى اللون الأحمر.

لماذا خرج بلوتو من المجموعة الشمسية

اتفق العلماء في 24 اغسطس من عام 2006م على اخراج كوكب بلوتو من المجموعة الشمسية بشكل نهائي، وذلك بعدما وضعوا بعض التعاريف الجديدة للكواكب الكلاسيكية والكواكب القزمة، وقد تم تصنيف بلوتو ضمن الكواكب القزمة وقد برر العلماء ذلك وقالوا بعض الأشياء منها.

1_ حجم بلوتو

يعتبر بلوتو من الكواكب صغيرة الحجم بشكل كبير إذا ما قورنت بباقي الكواكب الموجودة في المجموعة الشمسية، كما ان بلوتو اقل حجما من القمر التابع للأرض، وقد قال العلماء انه لابد من ان حجمه يكون مثل اورانوس ونبتون لأنه تابع للكواكب السيارة.

2_ خصائص بلوتو

ان كواكب المجموعة الشمسية تنقسم الى قسمين، واحدة منهم المجموعة الصخرية والتي تضم عطارد والأرض والزهرة والمريخ، والمجموعة الغازية والتي تضم المشترى وزحل واورانوس ونبتون، اما عن بلوتو فقد كان تكوينه الأساسي من الجليد، لذلك فهو لا ينتمي لاي مجموعة من الكواكب.

3_ قانون بود

قانون بود هي حسبة هندسية توضع المسافة الموجودة بين كل كوكب واخر، وقد تم اعتماد ذلك القانون بعدما تم اكتشاف كوكب اورانوس واكتشاف حزام الكويكبات، ولكن ذلك القانون لم ينطبق على الاطلاق مع بلوتو، فقد شهد شذوذ كبير في العملية الحسابية، فقد كان كل كوكب يسبح في درجة 9 اما عن بلوتو فقد كان يسبح في درجة 18، وهذه الدرجة التي تسبح عندها الكويكبات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: