5 طرق لعلاج اضطراب ثنائي القطب طبيعيا

كتابة: بسمة حسن آخر تحديث: 05 أكتوبر 2018 , 17:11

اضطراب ثنائي القطب المعروف أيضا بالهوس والاكتئاب ، هو مرض عقلي يسبب تقلبات مزاجية وتغيرات في النوم ، التفكير ، الطاقة ونمط السلوك ، في هذا المقال ، نتحدث عن طرق علاج هذا اضطراب ثنائي القطب بطريقة طبيعية .

الأشخاص المصابون باضطراب ثنائيي القطب يكونوا نشيطين بصورة مفرطة أو حزيزين جدا وبطيئين ، لا يوجد سبب محدد وراء هذا الاضطراب ، ولكن هناك بعض العوامل التي تلعب دورا مثل الجينات ، التوتر والتغيرات العقلية ، يدرس الباحثون كيفية تأثير هذه العوامل على تطور اضطراب ثنائي القطب .

يعاني مريض اضطراب ثنائي القطب من بعض الأعراض مثل الأرق ، سرعة الكلام ، سوء التركيز ، الحاجة الأقل إلى النوم ، سوء الحكم ، والاندفاع وغيرها ، هذا يعيق الحياة اليومية .

طرق تجنب أعراض اضطراب ثنائي القطب بطريقة طبيعية

1- البقاء نشيطا

يؤمن الباحثون ان هناك عدة انواع من التمارين التي تساعد في تقليل أعراض اضطراب ثنائي القطب ، وتشمل التمارين منخفضة إلى معتدلة الشدة ، مثل المشي ، ركوب الدراجات والركض ، كلما تمرنت كلما تم اطلاق الاندروفين ، وهي المواد الكيميائية الجيدة الموجودة في الدماغ ، التي تساعد في محاربة التوتر والاكتئاب .

2- الاستمتاع بالهوايات

عندما يصاب شخص باضطراب ثنائي القطب ، لا يكون مزاجه اكتئابي ، بل يمكن أن يجد سعادته في أنشطة محددة  مثل الخبز ، القراءة ، أعمال الحديقة وعندما تبدأ التقلبات المزاجية الخاصة باضطراب ثنائي القطب ، بما لا تكون لديه الدافعية للقيام بذلك ، لذلك من الضروري تخصيص جزء من الوقت للاستمتاع ، بغض النظر عن المزاج الخاص بك ونقص الطاقة ، وتذكر دائما أنه بمجرد البدء في القيام بهذه الأنشطة ، من المرجح أن تشعر بتحسن كبير .

3- اتباع روتين صحي

عندما تكون حزينا أو مكتئبا ، ربما تشعر بانك تتورط في عادات سيئة مثل عدم تناول الطعام حتى إذا كنت تشعر بالجوع ، او ربما تتناول وجبات خفيفة غير صحية ، نفس الشيء ينطبق على النوم ، ربما تكون عرضة للنوم قليلا جدا أو كثيرا جدا ، كل هذا قد يزيد من اضطراب ثنائي القطب .

لذلك ينبغي اتباع عادات صحية ، تتضمن تناول الوجبات الصحية ، والوجبات الخفيفة الصحية في الوقت الصحيح خلال اليوم ، تناول المزيد من البروتين ، الفواكه والخضروات ، والنوم 7-8 ساعات ليلا .

4- تجنب العزلة

من الشائع جدًا أن تشعر بالوحدة وأن تجنب نفسك من جميع التجمعات الاجتماعية. ولكن ، في نهاية المطاف سوف يؤثر ذلك على صحتك حيث أن عزل نفسك يمكن أن يزيد من أعراض الاضطراب الثنائي القطب ، وقد تبدأ أيضًا في الحصول على أفكار انتحارية غريبة غير مرغوب فيها. لذا ، يمكنك قضاء بعض الوقت مع أصدقائك المقربين وعائلتك ، أو الانخراط في الأنشطة الاجتماعية.

5- التأمل واليوجا

يمكن ملاحظة انخفاض في أعراض الاكتئاب بمجرد بدء التأمل باستخدام العلاج المعرفي القائم على الوعي القائم على الذهن ، يمكن أن يساعد العلاج ب اليوغا السليم الأشخاص الذين يعانون من اضطراب المزاج ثنائي القطب على التحكم بشكل أفضل في تقلبات المزاج ، وفقا لدراسة ، كلما كنت تتأمل ، كلما قل عدد الأعراض .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: