علماء الكيمياء المسلمين وانجازاتهم

علم الكيمياء هو ذلك العلم الذي يدرس حالات المادة الثلاثة: (الجامدة، والسائلة، والغازية)، فهو يدرسها من حيث عدد الذرات وتركيبها والتفاعلات التي تحدث مع العناصر وبعضها، وهناك أفرع كثيرة يتكون منها علم الكيمياء مثل: الكيمياء الحيوية، والكيمياء العضوية وغير العضوية، وبرع الكثير من العلماء في هذا العلم بل ونبغ فيه، وهنا في هذا المقال سوف نتحدث عن بعض العلماء المسلمين الذين برعوا في هذا العلم وقدموا انجازات عظيمة للبشرية.

اهم علماء الكيمياء المسلمين

1. جابر بن حيان

هو عالم من علماء القرون الوسطى المسلمين وهو مؤسس علم الكيمياء وهو من أصول عربية، ويُعد أول من استخدام الكيمياء بطريقة علمية، وله انجازات كثيرة في مجالات علمية أخرى مثل: الطب، الفلسفة، وعلم المعادن، والفلك، لجابر ابن حيان الكثير من الإنجازات في علم الكيمياء ومن أهمها:

– اخترع عدة حوامض كما أنه قام أيضًا بتحضيرها ومنها: حمض الكبريتيك والذي أطلق عليه زيت الزاج، حمض النتريك، حمض الهيدروكلوريك.
– قام بضم المنهج التجريبي في الكيمياء.

– عمل على تقسيم المواد فقد قسمها على حسب خصائصها إلى ثلاثة أقسام: الأغوال، المعادن، المركبات.
– هو الذي اكتشف بأن المواد التي لها قابلية للاحتراق عند احتراقها يصعد منها الكبريت.

– هو أول عالم استخدم الميزان لقياس مقادير المحاليل التي يستخدمها في التجارب الكيميائية.
– هو أول من فصل الذهب عن الفضة بطريقة الحلّ وذلك عن طريق الأحماض.

– قام باكتشاف مادة الصودا الكاوية.
– قام بصنع ورق لا يمكن أن يحترق.

– قام بتحضير عدد من المواد مثل: أكسيد الزرنيخ، كبريتيد الزئبق، وملح البارود.

2. أبو بكر الرازي

هو عالم مسلم عربي، قدم الكثير من الخدمات النافعة للبشرية، وقام بتأسيس علم الكيمياء الحديثة، وكان يُطلق عليه أبو الطب؛ لكثرة ما قدمه في خدمة مجال الطب، وكان يحب الشعر والموسيقى، اهتم ابو بكر الرازي كثيرًا بعلم الكيمياء وقام بدراستها وقدم لها الكثير، أهم انجازاته في الكيمياء:

– قام بتقسيم المواد إلى أربعة: المعدنية، والنباتية، والحيوانية، والمواد المشتقة.
– استخدم بعض الطرق في معمله لتحضير بعض الحوامض، وتستخدم تلك الطرق حتى وقتنا هذا.

– قام باستخراج الكحول وذلك من خلال تقطير المواد نشوية وسكرية مختمرة.
– استخدم “روح الخل” في تحضير بعض من المواد السامة.

– قسم المعادن إلى ست فئات على حسب طبيعة كل معدن وصفاته.

3. محمد بن لاجين

عالم كيمياء، وكان له اهتمام كبير بالحروب والقتال، وكان يُلقب بالرماح والطرابلسي، أهم انجازاته في علم الكيمياء:

– هو الذي استخدم البارود كمادة متفجرة في الحرب، واستخدمها أيضًا في المدافع.
– قام بتحديد النسب الدقيقة لعناصر البارود وهي: البوتاسيوم، والصوديوم، الكبريت، الفحم.

4. عز الدين الجلدكي

هو عالم كيمياء كانت له شهرة واسعة في القرن الثامن الهجري، وكان الجلدكي غزير العلم وله الكثير من المؤلفات في مجال الكيمياء، أهم انجازات الجلدكي في الكيمياء:

– له الفضل في اكتشاف أن حمض النيتريك له القدرة على فصل الذهب عن الفضة.
– اكتشافه بأن المواد الكيميائية تتفاعل مع بعضها إلا بنسب معينة وثابتة.

– هو الذي قام بإضافة مواد كيميائية أخرى للصودا الكاوية لصناعة صابون الغسيل وذلك للحفاظ على الملابس من الاحتراق بسبب الصودا.
– هو أول عالم اكتشف بأن كل مادة ينتج عنها ألوان خاصة نتيجة الاحتراق.

– هو العالم الأول الذي نبه بخطر استنشاق الغازات التي تنتج من التفاعلات الكيميائية وكان يضع قطعة من القطن داخل أنفه، فكان له الفضل حاليًا في استخدام العلماء للكمامات داخل معامل الكيمياء.

5. أبو منصور الموفق

هو عالم كيميائي مسلم، وهو مؤسس علم الكيمياء الصناعية، ومن أهم انجازاته:

– له الفضل في صناعة الأدوية.
– قام بتحضير مادة من الجير الحي لتنظيف الجلد من الشعر.
– اكتشافه لمادة يمكن استخدامها ففي لحام عظام الإنسان، والتي تستخدم في معالجة الكسور، وهذه المادة هي كبريتات الكالسيوم ، وذلك بتسخينها وخلطها بزلال البيض.

6. خالد بن يزيد بن معاوية

هو عالم كيمياء عربي مسلم وهو أول عالم عربي يهتم بدراسة الكيمياء، ويُطلق عليه أبو الكيمياء العربية، وهو حفيد الخليفة معاوية بن أبي سفيان، وإلى جانب علم الكيمياء اهتم أيضًا بالطب والنجوم. ومن أهم إنجازاته في علم الكيمياء ما يلي:

– قام بتأليف العديد من الكتب في علم الكيمياء التي ما زالت مرجعًا هامًا لعلماء الكيمياء اليوم، ومن بين هذه الكتب ما يلي:
(كتاب فردوس الحكمة في علم الكيمياء- كتاب الرحمة في الكيمياء- السر البديع في فك الرمز المنيع).
– أول من استخدم الكيمياء في صناعة بعض الأدوية.

7. يعقوب ابن إسحاق الكندي

هو العالم الذي نبغ وبرع في العديد من العلوم، حيث أنه برع في الكيمياء والفيزياء والطب والفلسفة والفلك والرياضيات والموسيقى، وهو عالم كيميائي عربي من العراق، أهم إنجازات الكندي في الكيمياء:

– قام الكندي بتأسيس صناعة العطور وكان ذلك بمشاركة العالم الجليل جابر بن حيان.
– أجرى العديد من الأبحاث والتجارب التي تفيد في تحويل روائح النباتات إلى زيوت عطرية.
– رفض فكرة تحويل المعادن الرخيصة إلى معادن ثمينة ومعادن كريمة مثل الذهب والفضة.

8. أبو القاسم المجريطي

عالم عربي كانت له شهرة كبيرة في القرن الرابع الهجري، وهو عالم كيميائي إلى جانب نبوغه في العديد من العلوم الأخرى كالرياضة والفلك والطبيعة، أهم إنجازات المجريطي في هذا العلم:

– عمل على تحرير علم الكيمياء من كثرة التخاريف والسحر والطلاسم التي كانت تلحق به وكانت مسيطرة على هذا العلم.
– توصل إلى عدة نظريات من أهم النظريات الموجودة في الكيمياء ومن بينها: كيفية تحويل الزئبق إلى أكسيد الزئبق وذلك عن طريق التسخين البطيء.
– له عدة مؤلفات في الكيمياء من بينها: كتاب رتبة الحكيم وغاية الحكيم.

9. أبو إسماعيل الطغرائي

هو عالم كيمياء وكانت له شهرة واسعة في القرن الخامس الهجري؛ حيث أنه نبغ في علم الكيمياء وقدم لها الكثير من مجهوده، ومن أهم إنجازاته في هذا العلم:

– قام بتحويل الفلزات الرخيصة إلى الفلزات الثمينة مثل تحويل النحاس والرصاص إلى ذهب وفضة.
– له العديد من الكتب في علم الكيمياء مثل: كتاب جامع الأسرار، كتاب ذات الفوائد، كتاب الرد على ابن سينا في إبطال الكيمياء.

10. أبو الريحان البيروني

هو من أعظم علماء المسلمين في الكيمياء، وهو أحد علماء العصر الذهبي واهتم بعلوم أخرى إلى جانب علم الكيمياء مثل الفلك والرياضيات والفيزياء والصيدلة والتاريخ، أهم إنجازات البيروني في علم الكيمياء:

– قام بتحديد أوزان المعادن النوعية في الهواء والتي اكتشف بعد ذلك أنها نفس القيم الموجودة والمعروفة للمعادن اليوم مثل الزئبق والحديد والقصدير.
– قام بصناعة الفولاذ وذلك من خلال تحضير ملغم الزئبق مع الذهب.

– قام بتحضير كربونات الرصاص القاعدية.
– له كتاب في الكيمياء يسمى “الجماهر في معرفة الجواهر”، وهو كتاب له أهمية كبيرة في علم الكيمياء.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

محررة صحفية

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *