علاج التهاب المفاصل بالزيوت

يعرف من التهاب المفاصل العديد من الأنواع، إذ تشير بعض المصادر الطبية إلى وجود أكثر من 100 نوع من التهاب المفاصل، ويعانى ملايين البشر في العالم من هذا المرض الذي لم يتوفر له علاج ناجح وفعال حتي اليوم، لذلك تكون دائما أدوية علاج التهاب المفاصل عبارة عن مسكنات للألم فقط، وهو الأمر الذي جعل المرضي يلجأون إلى أي طرق للعلاج، بعد فشل العلاج الدوائي، وبالإضافة إلى العلاج الطبيعي، بات العلاج بالزيوت الصيحة الجديدة لعلاج آلام المفاصل.

لماذا العلاج بالزيوت

تم استخدام الزيوت العطرية لعدة قرون لعلاج العديد من الأعراض، ورغم أن الأبحاث التي تربط تخفيف أعراض التهاب المفاصل باستخدام الزيوت الأساسية محدودة ، لكن هناك بعض الأدلة الداعمة.

فقد أظهرت الأبحاث أن زيت الكركم العطري له خصائص مضادة للالتهاب، حيث وجد الباحثون أن العلاج بالزيت الأساسي للكركم كان فعالاً بنسبة 95 إلى 100 في المائة لمنع تورم المفاصل في الحيوانات المصابة بالتهاب المفاصل.

وتظهر الأبحاث أيضا أن الزيوت الأساسية والزنجبيل والريحان لها خصائص مضادة للالتهاب، عند تخفيفها وتطبيقها موضعياً، وقد تساعد هذه الزيوت العطرية أيضاً في تخفيف آلام التهاب المفاصل.

إضافة إلى إن غالبية مضادات الالتهابات يدخل في تركيبها الأساسي مواد طبيعية مثل الزيوت والنباتات، هذا بخلاف أنه لا توجد تأثيرات سلبية للزيوت كونها خالية من أي تركيبات كيميائية.

زيوت مستخدمة في علاج التهاب المفاصل

1 – زيت النعناع

يمتلك النعناع خصائص مضادة للالتهاب، إذ يحتوى على مادة المنتول، والمخدرة للآلام، لذلك يستخدم منذ أزمنة قديمة في علاج التهاب المفاصل، بعد أن ثبت أنه يساعد على التخلص من الآلام المرتبطة بالمفاصل، والأورام الالتهابية التي قد تظهر بالتزامن مع التهاب المفاصل، خاصة التهاب المفاصل الروماتيدي.

يتم مزج من 5 إلى 10 قطرات من زيت النعناع، مع ملعقتين من زيت جوز الهند ، وتدلك بهذا المزيج المنطقة المصابة للتخلص من الألم الذي يشعر بها المريض.

2- زيت الزنجبيل

يعد الزنجبيل من أشهر التوابل التي تستخدم في غالبية المطابخ العالمية، إضافة لذلك التميز في استخدام الزنجبيل في الطهي، فهو ينفرد دون غيره من الأعشاب بالعديد من الخصائص العلاجية، ويستخدم زيت الزنجبيل في علاج التهاب المفاصل.

ويتم استخراج زيت الزنجبيل من قطع الزنجبيل غير المقشرة، وذلك للاستفادة من المواد الكيميائية النباتية التي يحتوى عليها مثل الجيرانيول . يتم صنع مزيج من زيت الزنجبيل مع زيت أساس، ويتم التطبيق على منطقة الألم والتدليك كمساج.

3- زيت اللافندر

يستخلص زيت اللافندر من براعم أزهار اللافندر، ويمتاز باحتوائه علي خصائص مضادة للالتهاب، ما جعله وصفة مشهورة للتخلص من آلام المفاصل والعظام عموما، حيث يتم استخدام زيت اللافندر بوضع قطرات منه مع قليل من زيت أساس، علي مكان الألم أو الالتهاب مباشرة، ويتم دلك منطقة الألم.

إضافة إلى أن زيت اللافندر يخفف الآلام الالتهابية للعظام، فإنه أيضا ينشط الدورة الدموية، وذو تأثير مهدئ على الجهاز العصبي، ما يجعله مثاليا للتخلص من الإرهاق العصبي.

4- زيت الفلفل

يستخلص زيت الفلفل من الفلفل الحار، ويعتبر من أفضل الزيوت التي تستخدم كمسكنات آلم، عيبه الوحيد أنه يحتاج إلى الاستخدام المنتظم لعدة أيام حتى تظهر نتائج مرضية ويشعر المريض بتحسن.

يتم تطبيق هذا الزيت بعد مزج قطرات منه مع مقدار مساو له من زيت جوز الهند، تدلك منطقة الألم بين مرتين إلى ثلاثة في اليوم على مدار عدة أسابيع، يمكن لزيت الفلفل أن يسبب تهيجا لبشرة البعض، عندها يجب التوقف عن استخدمه.

5- زيت عشب الليمون

يستخلص هذا الزيت العطري ذو الرائحة النفاذة من جذور عشب الليمون ، ومن خلال امتصاص الأنسجة لهذا الزيت يصل إلى عمق المفاصل والأربطة، فيعمل علي التخلص من الالام والتهابات المفاصل.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *