ظاهرة انتحار الطيور بقرية جانتيغا الهندية

- -

جانتيغا هي قرية صغيرة تقع في ولاية اسام ، وهي ولاية تقع في شمال شرق دولة الهند ، وهي قرية خضراء مورقة تتميز بالمناظر الطبيعية الخلابة ، وتحيط بها الجبال الهادئة ، لكن ليس هذا هو ما عرفت به ، في الواقع ، تشتهر قرية جانتيغا بسبب مختلف تمامًا ، وهو لغز موت الطيور .

لغز انتحار الطيور في قرية جانتيغا

لغز الطيور هي ظاهرة فريدة تحدث في جاتينغا بين شهري سبتمبر ونوفمبر من كل عام ، حيث خلال أشهر الرياح الموسمية المتأخرة هذه ، تقوم العديد من الطيور المهاجرة والمحلية بالانتحار الجماعي في القرية ، بعد غروب الشمس مباشرة ، بين الساعة السابعة والساعة العاشرة مساءً ، تنحدر مئات الطيور من السماء ، وتهبط حتى الموت عن طريق تحطمها في المباني والأشجار .

وبما أن الطيور ليست معروفة بالانتحار ، فإن هذه الظاهرة حيرت القرويين والزائرين والعلماء على حد سواء ، ولسنوات عديدة ، يعتقد السكان المحليين أن الأرواح الشريرة التي تعيش في السماء كانت مسؤولة عن إسقاط الطيور .

إن ظاهرة ‘avian harakiri’ ، كما يطلق عليها السكان المحليون ، قد لوحظت لأول مرة من قبل Zeme Nagas ، القبيلة السائدة في المنطقة في أوائل القرن العشرين ، وقد كانت تخيفهم بشدة لدرجة أنهم باعوا أراضيهم وغادروا المكان في عام 1905 ، كما لاحظ السكان الجدد هذه الظاهرة ، لكنهم فسروها على أنها هبة من الله .

دراسات تفسر لغز انتحار الطيور

بعد العديد من الدراسات والتجارب العلمية ، تم استنتاج أن الطيور بشكل عام تكون متضطربة بسبب ضباب الرياح الموسمية ، لذلك فهي تنجذب إلى أضواء القرية وتطير باتجاهها ، وأحيانًا تضرب الجدران والأشجار أثناء النزول ، وتموت بعض الطيور ، بينما يصاب آخرون بجروح خطيرة ، ويصبحوا فريسة سهلة للقرويين للقبض عليهم ، وغالباً ما تكون هذه الطيور في حالة ذهول ، ولا تبدي أي مقاومة عندما يهاجمها القرويون باستخدام المقاليع أو عصي الخيزران .

وتظهر الدراسات أيضا أن الطيور لا تأتي إلا من الشمال وتهبط فقط على قطاع محدد جيدا في القرية طوله 1.5 كيلومتر وعرضه 200 متر ، وقد فشلت الأضواء الموضوعة على طول الجانب الجنوبي من القرية في اجتذاب أي طيور ، كما أن تلك الطيور ليست مهاجرة لمسافات طويلة ، وقد تم تحديد 44 نوعًا منها بأنها ” طيور انتحارية ” ومعظمها يأتي من الوديان القريبة ومنحدرات التل ، وتشمل تلك الأنواع طائر القرلي ، والواق الأسود وغيرهم .

تم إجراء بعض الاكتشافات الأكثر إثارة للاهتمام من قبل العلماء ومراقبي الطيور ، حيث  يبدو أن معظم الطيور الانتحارية تفقد موائلها الطبيعية بسبب الفيضانات خلال موسم الرياح الموسمية ، لذا يبدو أنهم يهاجرون إلى أماكن أخرى ، ولكن ليس من الواضح لماذا تطير الطيور في الليل ، أو لماذا يتم حجزها طواعية في نفس المكان كل عام .

قال أنوار الدين تشودري ، وهو عالم طيور مشهور في أسام: ” إنه ليس انتحاراً ، على وجه الدقة ، ولكن تبقى الحقيقة أن الطيور تنجذب بالضوء وتطير باتجاه أي جسم ذي مصدر ضوء ، هذه الظاهرة لا تزال تحير المتخصصين بالطيور “.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

دعــاء

(1) Reader Comment

  1. lionel
    2018-10-20 at 15:14

    relly ??????

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *