الفرق بين صابونة البابايا الاصلية والتقليد

صابونة البابايا يتم تصنيعها من فاكهة البابايا الاستوائية التي يتم إنتاجها طوال العام ، وفاكهة البابايا حلوة الطعم والمذاق حيث يتشابه طعمها مع طعم المانجو ، ولونها أخضر من الخارج ، أما من الداخل فلونها أصفر مائل إلى اللون البرتقالي ، وتحتوي بذور البابونج على بذور صغيرة كثيرة تتجمع في منتصف الثمرة .

كيفية التفرقة بين صابونة البابايا الأصلية والمقلدة

صابونة البابايا لها العديد من الفوائد للبشرة ، ولكن للاستفادة من الصابونة يجب أولا معرفة الفرق بين الصابونة الأصلية والصابونة المقلدة ، وذلك لأنه تتواجد في الأسواق الكثير من صابون البابايا المزور ، ومن أبرز الفروق بين الصابونتين هو أن صابونة البابايا الأصلية تتميز بلونها الأصفر المائل إلى البرتقالي ، وتباع في الصيدليات فقط ، ويجب تجنب شراء صابون رخيص السعر والتي يكون لونها اغمق من صابونة البابايا الأصلية .

فوائد صابونة البابايا

تحتوي صابونة البابايا على العديد من الفوائد للبشرة والشعر والجسم ، ومن أهم هذه الفوائد :

– تعمل على ترطيب الجسم بصورة عامة ، وذلك لأنها تحتوي على مجموعة الفيتامينات والمعادن مثل فيتامين أ، ب، وفيتامين ج ، بالإضافة إلى فيتامين ب١، وفيتامين ب٦ ، بالإضافة إلى نسبة عالية من الحديد والكالسيوم والبوتاسيوم ، كما أنها في صناعة المستحضرات الخاصة بالعناية بالبشرة، .

– تحتوي صابونة البابايا على مواد مضادة للأكسدة ، التي تعمل على تأخير علامات الشيخوخة ، وتساعد على الحماية من الأمراض السرطانية ، وتساعد على تفتيح البشرة بطريقة طبيعية عند استخدامها بانتظام وبصورة مستمرة .

– تعمل أيضا على توحيد لون الجلد المتصبغ نتيجة التعرض لأشعة الشمس أو اي تأثيرات أخرى ، وتساعد على التخلص من خلايا الجلد الميتة عن طريق تقشير البشرة ، كما أنها تعمل على ترطيب البشرة الجافة بطريقة جيدة .

– تعتبر من الطرق الفعالة في التخلص من آثار حب الشباب والبثور السوداء ، وتعطي توازن للبشرة الدهنية ، وتخفف الآلام الناتجة عن لدغات الحشرات مثل التورم أو الحكة .

– تغذي البشرة بشبب احتوائها على مجموعة من العناصر الغذائية ، ويمكن استخدامها في ازالة البقع الصهبة من على الملابس والأقمشة مثا بقع الدم ، وذلك من خلال فرك بالقعة بالصابونة جيدا ، ثم تترك لمدة ١٠ دقائق ، وتغسل بعد ذلك بالماء .

طريقة استخدام صابونة البابايا للبشرة

– تستخدم صابونة البابايا للبشرة عن طريق غسل الوجه بالماء وفرك الصابونة حتى تخرج الرغوة ، ثم يتم وضع الرغوة على البشرة لدقائق قليلة ، ويعد ذلك يتم غسل البشرة بالماء الفاتر .

–  يمكن استخدام قشرة ثمرة البابايا في فرك البشرة وتركها خمسة دقائق على البشرة ، ثم تغسل بعد ذلك بالماء الفاتر .

– يمكن أيضا خلط ملعقة كبيرة من كريم الحليب مع ثمرة من البابايا المهروسة ، وبعد ذلك يوضع على البشرة لمدة عشرون دقيقة ثم تغسل البشرة جيدا .

– يمكن مزج ثمرة من البابايا المهروسة مع العسل وملعقة من الدقيق ، ثم يفرد على البشرة لمدة ثلاث أسابيع ثم تكرر هذه الوصفة ثلاث مرات أسبوعيا .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

دعــاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *