اذاعة مدرسية عن المطر

ينزل الله علينا المطر ومعه الرزق والخير كله، فللمطر أهمية كبيرة لا يمكن انكارها، كما نه راحة نفسية رائعة يشعر بها الجميع، ولذلك اخترنا اليوم موضوع المطر ليكون موضوع فقرات اذاعتنا المدرسية اليوم،  والتي نقدمها من خلال المقال اليوم .

فقرات اذاعة مدرسية عن المطر

مقدمة الاذاعة

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

الحمدُ لله الأوّلِ والآخر، والظاهِرِ والباطن، له مقاليد السماوات والأرض، يبُسط الرزق لمن يشاء من عبادِه ويقدِر، وأشهَد أنَّ محمَّدًا عبد الله ورسوله، ابتُلِي فصبر، وأُنعِمَ عليه فشكر، فصلوات الله وسلامه عليه، وعلى آلِه وأصحابه والتابعين.

اما بعد : يسعدنا نحن طلاب المرحلة ……….. أن نقدم فقرات اذاعتنا المدرسية اليوم عن المطر ، وأهمية الالتزام بها ، ولنبدأ أولى فقراتنا مع كلام الله عز وجل والقرآن الكريم والطالبة …….

فقرة القرآن الكريم

عَمَّ يَتَسَاءَلُونَ (1) عَنِ النَّبَإِ الْعَظِيمِ (2) الَّذِي هُمْ فِيهِ مُخْتَلِفُونَ (3) كَلَّا سَيَعْلَمُونَ (4) ثُمَّ كَلَّا سَيَعْلَمُونَ (5) أَلَمْ نَجْعَلِ الْأَرْضَ مِهَادًا (6) وَالْجِبَالَ أَوْتَادًا (7) وَخَلَقْنَاكُمْ أَزْوَاجًا (8) وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمْ سُبَاتًا (9) وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا (10) وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا (11) وَبَنَيْنَا فَوْقَكُمْ سَبْعًا شِدَادًا (12) وَجَعَلْنَا سِرَاجًا وَهَّاجًا (13) وَأَنْزَلْنَا مِنَ الْمُعْصِرَاتِ مَاءً ثَجَّاجًا (14) لِنُخْرِجَ بِهِ حَبًّا وَنَبَاتًا (15) وَجَنَّاتٍ أَلْفَافًا (16)

فقرة الحديث الشريف

كان الرسول ـ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ـ يقول في دعاء الاستسقاء :

” اللهم أغثنا ، اللهم أغثنا اللهم أغثنا “. ويقول أيضا

” اللهم اسقنا غيثاً مغيثاً مريئاً نافعاً غير ضار ، عاجلاً غير آجل “

ويدعو أيضا ..

” اللهم اسق عبادك وبهائمك ، وانشر رحمتك وأحي بلدك الميت “

فقرة كلمة الصباح

المطر ضروري للحياة، لأنه يمد الإنسان والحيوان والنبات بالماء، ويلاحظ أن مظاهر الحياة تكاد تنعدم في المناطق التي تعاني قلة الماء، أو قلة سقوط الأمطار عليها. وتساعد الأمطار على منع فقدان التربة السطحية القيمة بإيقاف العواصف الرملية.

كما أن الأمطار تنظف الهواء من الغبار والملوثات الكيميائية. ويمكن أن تكون الأمطار ضارة أيضا مثل ظاهرة المطر الحمضي التي تتشكل عندما تتفاعل الرطوبة مع أكاسيد النيتروجين وثاني أكسيد الكبريت. وتنبعث هذه المواد الكيميائية من المركبات والمصانع ومحطات توليد الطاقة. وتعمل هذه الأمطار على تلويث مياه البحيرات والجداول، مشكلة بذلك خطورة على الحياة المائية، كما تلوث الأمطار الحقول مسببة تلفا للمحاصيل، والأشجار والتربة. فكثرة الأمطار قد تخلق اضطرابا في الاتصالات وتسبب الفيضانات وتدمر الممتلكات وتسرع فقدان التربة السطحية.

فقرة هل تعلم

هل تعلم عزيزي الطالب أن للمطر درجات ولكل درجة اسم :

الدرجة الأولى تسمى الرذاذ ، ويكون خفيف صغير كالغبار . والدرجة الثانية تسمى الطّل ، والثالثة تسمى الغيث وهو أول المطر المشاهد ، والرابعة تسمى الهطل ، وهو المطر الشديد ، و الخامسة تسمى الوابل ، وهو المطر الضخم القطر الشديد الوقع .

وفي القرآن الكريم يذكر المطر للتعبير عن العذاب ، مثل قوله تعالى : (أمطرنا عليهم حجارة من سجيل) ، وإذا ذكر الغيث فهو للتعبير عن الرحمة مثل قوله تعالى (وهو الذي ينزل الغيث من بعد ما قنطوا وينشر رحمته) .

أسأل الله تعالى أن يجعل شتاء هذا العام غيثا مغيثا للبشر والشجر

فقرة الدعاء

اللهم إنا نسألك زيادة في الأيمان. وبركة في العمر .. وصحة في الجسد .. وسعة في الرزق .. وتوبة قبل الموت .. وشهادة عند الموت .. ومغفرة بعد الموت .. وعفواً عند الحساب … وأماناً من العذاب .. ونصيباً من الجنة .. وارزقنا النظر إلى وجهك الكريم .. اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين ..

خاتمة

الى هنا قد نكون وصلنا إلى نهاية فقراتنا اليوم ، مع وعد بلقاء آخر ان شاء الله ، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *