تقرير عن قرد المارموزيت

- -

يعتبر قرد المارموزيت من أشهر أنواع القردة ويطلق عليه أيضًا اسم سعدان السيبويلا القزمي، وهو من أصغر أنواع القرود في جميع دول العالم المختلفة، ويعيش هذا القرد في العديد من دول أمريكا الجنوبية مثل شمال بوليفيا وكذلك البرازيل والإكوادور والبيرو، وأما عن طوله فيصل ما بين 14 إلى 16 سم ووزنه يصل من 120 إلى 140جم، ومن المعروف أن القرود تنتمي لفصيلة الثديات وسوف نتعرف من خلال المقال على طبيعة حياة قرد المارموزيت وأهم المعلومات عنه.

نبذة بسيطة عن قرد المارموزيت

يعتبر من أشهر أنواع القرود في جميع دول العالم المختلفة  التي تعيش في مناطق مختلفة من العالم حيث يعيش هذا القرد في الجبال والسهول وكذلك على الأشجار، ويتميز بخفة حركته، ولعل أهم ما يميز قرد المارموزيت عن غيره من القردة الأخرين أنه ذات حجم صغير، ويتميز أيضًا هذا القرد بأنه مخلص بشكل كبير حينما يكون أب حيث يساعد أثني المارموزيت في عملية الولادة ويعمل على تنظيف الصغار أيضًا عقب ولادتهم، وهو من يقوم بقطع الحبل السري ويسعى لحماية صغاره ويقوم بحملهم على ظهره وذلك حتى يصيروا كبار وأقوياء لديهم القدرة على تحمل مسئوليتهم بأنفسهم.

ويعيش قرد المارموزيت في قارة أمريكا الجنوبية وبالتحديد في الغابات المطيرة التي توجد بحوض الأمازن، وذلك من الناحية الغربية من دولة البرازيل وكذلك من الناحية الجنوبية الشرقية من كولومبيا وكذلك الناحية الشرقية من الأكوادور والبيرو، وحاز هذا القرد بشهرة كبيرة بين الكثير من محبي القرود.

 لون جسم قرد المارموزيت

يتميز هذا النوع من القردة بأنه يجمع بين مجموعة عديدة من الألوان المختلفة فهو يجمع بين كل من اللون البني وكذلك اللون الذهبي والرمادي واللون الأسود واللون الأصفر والبرتقالي أيضًا، ويوجد على وجه القرد مجموعة من البقع البيضاء وكذلك على منطقة الخدين، بالإضافة لوجود خط أبيض يفصل بين كلا العينين، ويتميز ذيله باللون الأسود.

طبيعة حياة قرد المارموزيت

يعيش قرد القزم أو كما يعرف بقرد المارموزيت في مجموعة عديدة تتكون هذه المجموعات من زوجين ذكر وإنثى وكذلك أبناء ويصل إجمالي العدد الكلي لهذه المجموعة من 5 إلى 9 قرود، ويبلغ عمره أيضًا لحوالي 11 عامًا أو 12، وعشرين عامًا أيضًا في الحدائق الخاصة، ومن الملاحظ أن هذا القرد يجذب الكثير من السياح له بسبب حجمه المثالي والصغير، كما يتميز بروح الدعابة والتسلية، هذا بالإضافة أيضًا لقدرته المتميزة على تدوير رأسه بزاوية تصل لحوالي 180 درجة.

ويتميز  أيضًا قرد المارموزيت بأنه ذات ذكاء كبير وحاد، ويمتلك مجموعة من الحوافر والتي تساعده على التسلق والتسلية بشكل سهل وبسيط وبدون أي مجهود منه، وتصل قفزة القرد لحوالي خمسة أمتار، ويتمكن هذا القرد من الإتصال مع باقي أفراد أسرته عن طريق إفراز مواد كيماوية وأصوات وكذلك حركات تفهمها باقي القرود الأخرى.

غذاء قرد المارموزيت

يتغذى هذا القرد على شجرة الصمغ وذلك من خلال قيامه بنخر ثقوب الشجرة من أجل الحصول على كمية بسطية من الصمغ بالإضافة لأن هذا القرد يتغذى أيضًا على مجموعة كبيرة من الحشرات المختلفة والمتنوعة مثل الفراشات وغيرها من الحشرات الأخرى.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

انجي بلال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *