اسماء الاصابع للأطفال

يجب علينا تعليم صغارنا كل شئ عن جسدهم ، بجميع اعضائه ، ومن أكثر الأشياء التي يتسائل عنها الأطفال مسميات الأصابع ، والتي يمكن لنا أن نعلمها لهم من خلال بعض القصص المفيدة ، والتي قد تترسخ معهم طوال حياتهم .

وهناك بعض من الكتاب الذين سعوا في كتابة بعض القصص التعليمية للاطفال ، والتي يمكنها أن ترسخ بعض السلوكيات والمبادئ في عقولهم ، وسوف نوضح واحدة من هذه التجارب الرائعة في التعليم ، والتي حازت على استحسان غالبية الأطفال ، والأباء، والمعلمين

قصة مدينة الأصابع للكاتبة لطيفة بكي

بدأت الكاتبة بسرد القصة مبتدأة بتعريف الأطفال بمسمى كل إصبع ، فقالت :

في الزمان القديم القديم القديم ، وفي المدينة اليسرى ، كانت تعيش خمسة أصابع :

إبهام السمين القصير

سبابة ذو الرأس الطويل

وسطى الطويل

بنصر الجميل

خنصر الصغير النحيل

كان يسأل كل إصبع نفسه : نحن نعيش في مدينة واحدة ، لكن لماذا نحن مختلفون ؟ لماذا نحن غير متشابهين ؟

إبهام السمين يفكر : ياليتني كنت طويلاً مثل وسطى ، أو كانت كل الأصابع سمينة وقصيرة مثلي .

وسبابة يفكر : أنا أشبه بنصر ، لكن لو كان لي رأس مثل رأسه الجميل .

وكان وسطى يفكر : أنا الوحيد الطويل لا يشبهونني ، ولا أشبههم هؤلاء القصار .

وكان بنصر يفكر : أنا الأجمل لكن أشكالهم تسئ إلى جمالي ، أوف ف ف … ليتني أستطيع الرحيل عنهم .

أما خنصر الصغير النحيل فكان يفكر : يا إلهي ، أنا أشعر بالخجل . لست طويلاً ، لست سميناً ، في الصف الأخير ولا أحد يراني ، أنا صغير ، صغير ، صغير .

وكلما فكرت الأصابع بنفسها واختلاف أشكالها شعرت بالحزن ، والغضب ، وابتعدت عن بعضها بعضاً .

لم يكونوا يتحدثون ولا يلعبون ، ولاحتى يبتسمون معاً ، ويظلون يتساءلون :

لماذا نحن مختلفون ؟

لماذا لا نتشابه ؟

ويفكرون :

نصبح كلنا طوالاً أو قصاراً ، أو سماناً ، أو.. أو

وفي أحد الأيام سقطت قرب الأصابع كرة مضيئة بألوان الطيف ، فرحت جميع الأصابع عندما رأت الكرة ، وحاول كل إصبع جذبها لنفسه ، ولكن لم ينجح أحد منهم ، وتدحرجت الكرة مبتعدة ، ومن دون تفكير أسرعت الأصابع معاً لالتقاطها ، وكانت تلك أول مرة ، يعملون ، ويتساعدون ، مثل الأصدقاء ، والأخوة معاً .

مرحباً هذه كرتنا , فهل يمكن أن تعيدوها لنا ؟

نظرت الأصابع إلى مصدر الصوت ، وكانت أصابع  أخرى تشبهها ..

أنا : إبهام السمين القصير .

أنا : سبابة ذو الرأس الصغير .

أنا : وسطى الطويل .

أنا : بنصر الجميل .

أنا : خنصر الصغير النحيل

وقالوا معاً : نحن أصابع المدينة اليمنى ، كنا نلعب معاً ، ولكن كرتنا سقطت في مدينتكم .

سألت أصابع المدينة اليسرى : تلعبون معاً ، وأنتم لاتتشابهون ، وأنتم مختلفون ؟

ضحكت أصابع المدينة اليمنى وردت :

نحن مختلفون ، نحن متساعدون .

قال إبهام : لو كنا كلنا قصار لم نستطع مسك الأشياء الكبيرة .

وقال بنصر : لو لم يكن صديقي خنصر صغيراً لتسربت الأشياء الناعمة من مدينتنا .

وقال سبابة : ما فائدة الأصابع من دون صديقنا الإبهام السمين القصير .

نحن لا نستطيع الإمساك بشئ من دون مساعدته .

فشعرت أصابع المدينة اليسرى بالخجل ، فهم منذ زمن بعيد ، لم يبتسموا ، لم يلعبوا ، لم يتحدثوا معاً ..

سألت أصابع المدينة اليمنى : هل تريدون اللعب بالكرة معنا ؟

أجابت أصابع المدينة اليسرى : نعم ، وراحوا يلعبون ويمرحون ، ويضحكون .

أسماء الاصابع الخمسة

وبهذا نكون أوضحنا اسماء الأصابع للأطفال بطريقة شيقة ، وتتناسب مع طبيعتهم ، كما يمكنها تعليم الأطفال أهمية التعاون ، والعمل الجماعي .

 ويعد الإبهام  Thumb هو أول إصبع ، وثاني إصبع هو السبابة  Index  ،والثالث هو الوسطى Middle ، والرابع هو البنصر Ring ، وخامس إصبع هو الخنصر Little.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

انجي بلال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *