اسباب ضعف النظر بعد عملية الليزك

- -

جراحة العيون بالليزر أصبح إجراء رائجا يعمل على تصحيح الاستجماتيزم، طول النظر أو قصر النظر، في وقت لا يستغرق أكثر من 15 دقيقة، لكنه مثل أي إجراء طبي توجد بعض المخاطر في عملية الليزك، والسؤال الشائع لمرضي ضعف النظر وهو هل تصلح عملية الليزك نظري إلى الأبد، والجواب ربما، وتشير الأكاديمية الأميركية لطب وجراحة العيون، إلى أن في مقدمة الشروط التي يجب توافرها لدى المقبلين على إجراء عملية الليزك، ألا يقل السن عن 18 عاما ويفضل أن يكون فوق 21 عاما

أسباب ضعف النظر بعد عملية الليزك

1 – طول النظر الشيخوخي

عندما نكون صغارًا تستطيع عدسة العين التركيز على المسافة البعيد والقريب، وبعد سن الأربعين، تصبح العدسة أقل مرونة، وتبدأ الرؤية القريبة بالضعف تدريجياً.

وهذا هو السبب في أن الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 40 سنة يحتاجون إلى نظارات القراءة ، أو النظارة الثنائية أو ثلاثية الأوجه.

ويكون تأثير عملية الليزك علي عيونهم محدود جدا، ويكون أمامهم اختيارين إما تصحيح بعض الضرر الذي حدث في العين مع ارتداء النظارة وعدم الاستغناء عنها، أو إجراء عملية أحادية البؤرة لمن يعاني من طول النظر، لكنها عادة لا تناسب الكثير من المرضى.

2- قصر النظر التقدمي

في معظم الحالات، يقف قصر النظر عن التقدم في أوائل العشرينات، وفي بعض المرضى قد يتقدم ضعف النظر حتى الأربعينات أو الخمسينيات، إذا لاحظت تقدم في قصر نظرك بعد عملية الليزك، قد تكون هناك حاجة إلى إجراء تحسين لتصحيح قصر النظر.

3- طول النظر

في معظم المرضى يزيد طول النظر مع التقدم في السن، لذا يحتاج المرضى الذين يعانون من قصر النظر إلى جراحة تحسينية ومنها عمليات الليزك.

4- القرنية المخروطية

هو اضطراب القرنية الخلقي الذي يتميز بتدرج القرنية التدريجي مما يؤدي إلى زيادة الاستجماتيزم.
المرضى الذين يعانون من القرنية المخروطية الكاملة يجب ألا يقدموا على إجراء عملية الليزك، لأنها سوف تزيد من سوء المرض.

5- جفاف العين

تعطل عملية الليزك الأعصاب التي تزود القرنية بشكل مؤقت، وعادة ما تتجدد هذه الأعصاب بعد من 3إلي6 أشهر من عملية الليزك. خلال هذا الوقت، تميل العينان إلى أن تكون جافة وهذا يمكن أن يسبب عدم وضوح الرؤية أو تقلبها.

يجب على المرضى الذين يعانون من جفاف شديد بالعين أو أمراض مثل أمراض الأوعية الدموية الكولاجينية مثل متلازمة Sjorgrens أو التهاب المفاصل الروماتويدي تجنب جراحة الليزك.

6- المصابين بداء السكري

إذا كنت مصابًا بمرض السكري فإن السكريات الدموية المرتفعة يمكن أن تغير وصفة العين ، إذا بقيت السكريات في الدم مرتفعة لفترة طويلة، يمكن أن تسبب ضرراً لشبكية العين مسببة مرض اعتلال الشبكية السكري، والذي يمكن أن يتسبب في الإصابة بالعمى، وإذا تمت السيطرة على سكر الدم بسرعة، تعود وصفة العين إلى طبيعتها.

7- الضغط على العين

يؤدى الضغط على العين إلى تحريك الجزء السطحي من القرنية، مما يتسبب في تغير درجة التحدب في العين، مما يؤدي إلى استمرار ضعف النظر بعد عملية الليزك.

8- الإفراط في استخدام القطرات

إفراط المريض في استخدام القطرات التي يصفها الطبيب أكثر من الطبيعي يمكن أن يؤدي إلى رفع ضغط العين، وضعف الرؤية بعد عملية الليزك.

9- أمراض العيون الأخرى

لا يجعلك الليزك محصناً ضد أمراض العيون. حيث لا يزال المرضى الذين خضعوا لإجراء عملية الليزك معرضين لخطر الإصابة بأمراض العيون التي تعمى أو تقلل الرؤية لدى المرضى العاديين.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

reem

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *