طريقة برادلي للولادة الطبيعية بأقل ألم

طريقة برادلي للولادة هي إحدى الطرق التي يتم التركيز فيها على “الزوجين” بدلاً من “الأم” بمفردها فقد أصبحت هذه الطريقة في الولادة تكتسب شعبية بشكل متزايد في الآونة الأخيرة .

ما هي طريقة برادلي للولادة الطبيعية ؟

طريقة برادلي للولادة هي في الأساس طريقة للولادة تشجع الأزواج على الولادة بشكل طبيعي ، دون أي تدخل طبي ، وهذا يساعد الأزواج على فهم طرق إدارة آلام المخاض ، وكذلك مساعدتهم في كل ما يتعلق بالولادة مثل النظام الغذائي ، والتغذية بعد الولادة ، وحتى الرضاعة الطبيعية .

وقد تم تقديم هذه الطريقة من قبل طبيب التوليد الأمريكي الدكتور روبرت برادلي في أربعينيات القرن العشرين ، وبها يلعب الزوج دورا مهما جدا في دعم الزوجة في جميع جوانب الحمل والولادة والأمومة .

وقد جاءت طريقة برادلي للولادة في الوقت الذي اعتمدت فيه الحوامل بشكل كبير على مسكنات الألم من أجل السيطرة على آلام المخاض ، وتفضيل الولادة القيصرية باعتبارها أكثر الطرق غير المؤلمة للولادة ، وقد تم تقديم طريقة برادلي للولادة لخلق الوعي حول فوائد الولادة الطبيعية لكل من الأم والطفل .

الكيفية التي تقوم عليها طريقة برادلي للولادة الطبيعية

الفلسفة الرئيسية وراء طريقة برادلي للولادة هي جعل الأزواج على بينة من فوائد الولادة الطبيعية ، حيث يتم تشجيع الأمهات على تناول وجبات متوازنة والعناية بأجسادهن لأنها ستوجههن نحو الولادة الطبيعية غير المؤلمة ، كما سيتم تعليمها بعض تمارين التنفس والمواقف التي تساعد على تخفيف آلام المخاض .

تشدد طريقة برادلي للولادة بشكل كبير على إشراك الزوج في الحمل ، من خلال تقديم الدعم العاطفي ، كما سيتعلم فيها الزوج مساعدة الزوجة في المواقف وتدريبات التنفس من أجل تسهيل عملية الولادة .

وتؤمن طريقة برادلي للولادة أنه من أجل الولادة الطبيعية وغير المؤلمة ، يجب إعطاء الأمّ العاملّة بيئة آمنة وفهم الحاجات الست للأم المتعبة وهي : الاسترخاء العميق والتنفس البطني والهدوء والظلام والعزلة وكذلك العيون المغلقة أو النوم الجزئي ، وتعتمد هذه الحاجات بشكل كبير على مساعدة الشريك لاستحضار الهدوء ، لذا يتم إعطاؤه وتدريبه على الكثير من التقنيات والمواقف والتي لن توفر الدعم للأم فحسب ، بل ستخفف أيضًا من آلام الولادة .

مزايا طريقة برادلي للولادة الطبيعية

حقيقة أن طريقة برادلي للولادة تركز بشكل كبير على صحة الأم والطفل جعلها تجد إقبالا متزايدا خلال هذه الفترة على مستوى العالم .

1) في طريقة برادلي ، سوف يتعلم الأبوين كل شيء يحتاجون معرفته عن الحمل والأبوة والأمومة والرضاعة الطبيعية ‏ ، وكذلك النظام الغذائي واحتياجات التغذية خلال فترة الحمل وبعدها أيضًا ، وسيعلمون الأم أيضًا التغييرات التي يمر بها جسمها .

 2 ) باستخدام طريقة برادلي للولادة ستدرك الأم أن الولادة هي عملية طبيعية تمامًا ، وأن جسد المرأة قادر بالفعل على إجراء العملية دون الحاجة إلى المسكنات أو أدوية أخرى ، وسوف تفهم أن هذه الأدوية لها آثار ضارة على صحة الطفل على المدى الطويل ، وستساعد المواقف المختلفة وتمارين الاسترخاء على اجتياز هذه العملية دون أي تدخل طبي على الإطلاق .

3 ) مشاركة الزوج ستقلل من الآلام ، حيث يشعر معظم النساء بالراحة مع شركائهن ، ولكن معظم الوقت لا يعرف الشريك كيف يساعدهن ولا يمكنهم تقديم أي مساعدة للأم ، ولكن في دروس الولادة في برادلي ، سيتم تعليم الشريك كيفية قراءة العلامات وزيادة الدعم ، كما سيتم تدريبهم أيضًا على تقديم الدعم المناسب أثناء المخاض وفي فترة ما بعد الولادة أيضًا .

4) ستساعد دروس برادلي على تعافي الأم بسرعة والعودة إلى صحة جيدة بعد فترة وجيزة من الحمل ، ففترة ما بعد الولادة هي أيضا ذات أهمية قصوى للأم والطفل ، فالتركيز على تغذية ما بعد الولادة لن يساعدها فقط على الشفاء بسرعة بعد الولادة ، ولكن أيضًا ضمان وجود علاقة جيدة بين الأم والطفل .

متى يمكن البدء في أخذ دروس طريقة برادلي ؟

يمكن بدء دروس برادلي في الشهر الخامس من الحمل ، سيضمن ذلك أن يكون لدى الزوج الوقت الكافي لتعلم جميع التقنيات والمواقف ، ويستمر البرنامج عادة لمدة اثني عشر أسبوعًا ، ومن المهم أن تتبع نصيحة الطبيب قبل البدء في أي من هذه الفصول لتجنب أي مضاعفات أثناء الولادة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *