أهمية تحليل نسبة Ig A في الدم

يتم عمل تحليل Ig A في الدم لقياس نسبة وجود ذلك الجسم المناعي في الدم ، وهو أحد أهم الأجسام المضادة في الجسم ، والأجسام المضادة عبارة عن بروتينات ينتجها الجهاز المناعي لصد البكتريا والفيروسات والسموم من الجسم .

ويوجد ذلك الجسم الناعي بنسبة كبيرة في الأغشية المخاطية بالجسم خاصة في الممرات التنفسية والقناة الهضمية وفي اللعاب والدموع ، بل ويلعب دور رئيسي في التفاعلات التحسسية في الجسم ، وترتفع نسبته أيضًا في أمراض المناعة الذاتية والتي فيها ينتج الجسم أجسام مضادة تهاجم أنسجة الجسم الصحية .

اسباب عمل تحليل نسبة Ig A

يساعد ذلك التحليل الأطباء على تشخيص بعض الأمراض المتعلقة بالجهاز المناعي أو أمراض الأمعاء والكلى ، بل وقد يطلبه الطبيب من الأطفال دائمي العدوى والتعرض للمرض .

بل يستخدم في تقييم بعض أمراض المناعة الذاتية مثل التهاب المفاصل الروماتيزمي والذئبة الحمراء ، والأطفال التي تولد بنسبة ضئيلة من Ig A تزداد فرص إصابتهم بالأزمة وأمراض المناعة الذاتية والتحسس والعدوى .

التحضير لإجراء تحليل Ig A

سوف يقوم الطبيب بطلب تحضير الطفل لذلك الإجراء ، كما يفضل ارتداء الطفل تيشرت يسهل رفعه من منطقة الذراع لسحب عينة الدم .

طريقة تحليل نسبة Ig A

سيقوم شخص مختص بسحب عينة الدم من الوريد ، وفي حالة الرضع فيتم سحبة عينة الدم عن طريق وخز كعب الطفل ، ويتم أولًا تنظيف مكان الوخز بالكحول والمطهر ثم يوضع رباط مطاطي أعلى الذراع ليبرز الوريد ثم يتم إدخال إبرة السرنجة في الوريد من منطقة أمام الكوع ثم يتم سحب الدم ، وبعدها يتم نزع الرباط المطاطي وتعقيم مكان الوخز وتغطيته بضمادة طبية لوقف النزيف .

وسواء تم سحب الدم من الكعب أو من وريد اليد ، سيشعر الشخص بالوخز وبعض الحكة مكان وخز الإبرة ، لكن لن يدوم ذلك الشعور طويلًا ،

النتائج

بعد جمع عينة الدم ، يقوم المختص بإدخالها في جهاز الحليل ، وتظهر النتائج في فترة لا تزيد عن 1-2 يوم ، وإذا أظهرت النتائج وجود نسب غير طبيعية في Ig A ، يقوم الطبيب بطلب تحاليل إضافية .

مخاطر ذلك التحليل

لا توجد أي مخاطر صحية من إجراء ذلك التحليل وهو آمن تمامًا ، ولكن نظرًا لسحب كمية من الدم ، فقد يشعر الشخص بالإعياء والدوخة ، أو قد يحدث تجمع دموي مكان وخز الإبرة ، بل وألم أثناء وخز الإبرة .

ومن المهم مساعدة طفلك على الاسترخاء وعدم الإنزعاج من السرنجة عند رؤيتها ، وطمأنته أنها عملية آمنة ولن تؤلمه ، حيث أن توتر الطفل يسبب انقباض العضلات ، الأمر الذي يزيده ألمًا ، كما يفضل أن ندع الطفل ينظر بعيدًا أثناء وخز الإبرة .

المراجع:
الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

ساره سمير

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *