أفضل الأطعمة لمحاربة سرطان الرئة

ربما كنت قد سمعت عن الأطعمة التي قد تقلل من خطر الإصابة بسرطان مثل سرطان الرئة ، ولكن ماذا لو كنت تعيش بالفعل مع هذا المرض ؟ دعونا نلقي نظرة على بعض الأطعمة المحددة التي يمكن أن تساعد على تسريع موت الخلايا السرطانية ، مما يثبط قدرة الخلايا على الانتشار .

أطعمة مهمة لمرضى سرطان الرئة

الكمثرى

الكمثرى (وكذلك التفاح) تحتوي على مادة كيميائية نباتية تسمى الفلوريتين ” phloretin ” والتي يعتقد أنها تستطيع مقاومة الورم ، ففي دراسة حديثة تبحثفي خلايا سرطان الرئة ذي الخلايا غير الصغيرة التي نمت في المختبر ، تسبب الفلوريتين بشكل ملحوظ في الاستماتة –  وهي شكل من أشكال عملية موت الخلية المبرمج تحدث في الكائنات الحية متعددة الخلايا – في هذه الخلايا السرطانية ، ورأى الباحثون أن الفلوريتين يمكن أن يستخدم يوما ما كعامل مساعد في علاج سرطان الرئة ذي الخلايا غير الصغيرة .

لم يلعب الفلوريتين الدور المذكور أعلاه فقط مع خلايا سرطان الرئة ، ولكن في دراسة أخرى فقد عزز أيضا التأثير المضاد للسرطان للسيسبلاتين ، وهو دواء شائع للعلاج الكيميائي يستخدم للأشخاص المصابين بسرطان الرئة ، وبالإضافة إلى تأثيره المحتمل على السرطان ، فقد يعمل الفلورتين على تقليل التليف في الرئتين الذي يرتبط عادة بالعلاج الإشعاعي .

الشاي الأخضر

يبدو أن الشاي الأخضر له أهمية مضاعفة فيما يتعلق بسرطان الرئة ، فهو ليس فقط له دور وقائي للحماية من سرطان الرئة ، ولكن قد يكون مفيد لأولئك الذين يعيشون بالفعل مع هذا المرض .

في حين أن الدراسات التي أجريت على البشر ما زال يتعين القيام بها ، فقد نظر الباحثون في آثاره على كل من خلايا سرطان الرئة البشرية التي تزرع في المختبر ، وفي الحيوانات ، وتم العثور على مركبات بما في ذلك theaflavin و epigallocatechin-3-gallate EGCG لتحفيز تأثير عقار سيسبلاتين الذي يستخدم في كثير من الأحيان لعلاج سرطان الرئة .

ضع في اعتبارك أن الشاي الأخضر في الغالب يحتوي على مادة الكافيين ، لذلك إذا كنت حساسا تجاه الكافيين أو أنه يبقيك مستيقظا ، قد ترغب في العثور على مجموعة خالية من الكافيين أو التركيز على عناصر أخرى في هذه القائمة ، ضع في اعتبارك أيضا أن الشاي الأخضر المعبأ في زجاجات الذي تجده في المتجر قد لا يكون الخيار الأفضل .

سمك السلمون

فيتامين (د) في الأسماك قد يمنع نمو خلايا سرطان الرئة ، وقد تلقى فيتامين (د) الكثير من الاهتمام في السنوات الأخيرة ، وقد يكون لاتباع نظام غذائي غني بفيتامين (د) بعض الفائدة للأشخاص المصابين بسرطان الرئة أيضًا .

ولاحظ الباحثون خلايا سرطان الرئة غير الصغيرة التي تحتوي على طفرة EGFR ، لمعرفة تأثير فيتامين D3 ، وقد تمت معالجة الخلايا باستخدام 25-hydroxyvitamin D3 – وهو منتج تكسير فيتامين الذي يدور في الدم ، وقد وجد أن هذا الفيتامين D3 يمنع نمو خلايا سرطان الرئة .

وبعد أن أخذ البحث خطوة أبعد ، لاحظ الباحثون الجرذان الذين طوروا سرطان الرئة ايجابي الطفرة EGFR الذين تناولوا غذاء يحتوي على نسبة عالية من فيتامين D3 ، وقد أدت هذه الحمية إلى تثبيط كبير لنمو الورم .

الزنجبيل

يحتوي الزنجبيل على مركب shogaol – 6  الذي قد يساعد على منع تطور سرطان الرئة ، ولكن من خلال تأثيره على المسارات التي تساعد على انتشار السرطان ، قد يقلل من خطر انتشار السرطان الموجود بالفعل ، وقد لوحظت دلائل على فوائد الزنجبيل في علاج خلايا سرطان الرئة في المختبر ، وقد وجد أيضا أن تناول الزنجبيل الغذائي يقلل من خطر النقائل السرطانية لدى الفئران بسرطان الرئة ، وبما أن النقائل هي السبب الرئيسي للوفاة بين الأشخاص المصابين بالسرطان ، فهذه نتيجة مهمة .

الجزر

الجزر هو مصدر ممتاز للمادة الكيميائية النباتية المعروفة باسم حمض الكلوروجينيك ، ولأجل نمو الأورام وغزو الأنسجة ، يجب أن تنمو أوعية دموية جديدة لتزويد الورم ، وقد تم تصميم بعض علاجات السرطان لعرقلة هذه العملية ، وبعبارة أخرى ، إذا كان الورم غير قادر على إنشاء إمدادات الدم لنفسه ، فإنه لا يمكن أن يستمر في التوسع ، ويبدو أن حمض الكلوروجينيك يعطل مسار الإشارات في سرطان الرئة وهو أمر ضروري من أجل حدوث الأوعية الدموية .

الطماطم 

تحتوي الطماطم ، وخاصة صلصة الطماطم ، على الليكوبين ، وهو مركب قوي لكل من تقليل خطر الإصابة بالسرطان ومكافحته ، يعمل الليكوبين على منع نمو الأورام ، ويتداخل مع العملية التي تنقسم فيها خلايا سرطان الرئة ، ويمنع انتشار السرطان ، ويساعد في تخليص الجسم من الخلايا السرطانية من خلال الاستموات ، بالإضافة إلى ذلك ، يحتوي الليكوبين على خصائص مضادة للالتهاب مما يعزز من منع تطور السرطان .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *