مقتنيات متحف توب كابي في اسطنبول

تركيا واحدة من اهم الدول السياحية في العالم ، تلك المدينة التي تضم العديد من الأماكن السياحية المميزة ، و عدد كبير من المتاحف الرائعة ، و من بين هذه المتاحف متحف توب كابي الموجود في اسطنبول.

متحف توب كابي

– متحف توب كابي هو احد اهم المتاحف التي تم اقامتها في تركيا ، و ذلك في قصر قديم يرجع الى ازهى العصور العثمانية ، و هو متحف يتبع لاكبر امبراطوريات العالم الاسلامي ، تلك الامبراطورية العثمانية التي امتدت لقرابة 400 عام ، ذلك المتحف الذي يعد احد اهم معالم اسطنبول السياحية.

– و قد تم بناء متحف توب كابي بأمر خاص من السلطان محمد الفاتح ، كذلك قد خضع المتحف بعد ذلك لعدد من عمليات التوسعة ، و قد بلغ مساحة هذا المتحف حوالي 700 الف متر مربع ، كما انه تحيط به أسوار طويلة يقدر ارتفاعها بحوالي خمسة كيلومترات ، و هو احد اهم المتاحف المدهشة الموجودة هناك ، كما انه يضم العديد من الأجنحة المميزة.

– يضم متحف توب كابي عدد كبير من الاجنحة المميزة التي تضم عدد كبير من التحف الفنية ، و كذلك القطع الاثرية المميزة هذا بالاضافة الى انه يضم جناح مميز يعرف باسم خرقة السعادة ، هذا المتحف يضم عدد كبير من الامانات المقدسة ، و من بينها سيف النبي صلى الله عليه و سلم ، و كذلك اثر قدمه و شعرات من لحيته الشريفة ، و كذلك عدد من اغراضه الشخصية ، هذا بالاضافة إلى سيوف عدد من الخلفاء الراشدين ، فضلا عن عدد كبير من القطع المقدسة المميزة.

مقتنيات متحف توب كابي

– يضم المتحف الاسلحة التي استخدمها الجيش العثماني في ورش مختلفة و تم تخزينها في مستودعات الأسلحة المسماة “سيبهاني” ، و قد تأسس الجناح في أدرنة ، كما ان مجموعة الاسلحة به تعد من بين أغنى المجموعات من هذا القبيل في العالم ، وتتألف من 52،000 قطعة سلاح من أصول عربية و أموية و عباسية و مملوكية و فارسية و تركية و قرمية و هندية و أوروبية و يابانية.


– من بين المجموعات الأكثر قيمة في متحف قصر توبكابي ، مجموعة الخزف الصيني التي يتم عرضها في القصر الإمبراطوري مع مجموعة الخزف اليابانية ، هذه المجموعة الفريدة ، التي تتكون من أكثر من 10000 قطعة ، هي أكبر مجموعة خزفية خارج الصين ، و هي ذات أهمية خاصة لأنها تعرض التطور التاريخي المستمر للخزف من القرن الثالث عشر إلى أوائل القرن العشرين.

– يضم المتحف ايضا عدد من الأشياء الثمينة و الآثار المقدسة  ، تشتمل المجموعة على عناصر كُلفت للكعبة من قبل السلاطين ، من بينها مزاريب الكعبة ، ومفاتيحها ، وبواباتها ، و مجموعة من نماذج من المسجد النبوي في المدينة المنورة وقبة الصخرة في القدس ، و زجاجات مياه من بئر زمزم مصنوعة من العقيق الأبيض ومختومة بالشمع الأحمر ، و لوحات مكتوبة بآيات قرآنية و غيرها.

– و من بين القطع الأخرى التي عثر عليها فيه ، الأشياء الثمينة من كبار الشخصيات في الدولة التي تم الاستيلاء عليها للخزانة بعد وفاة أصحابها ، و من بين أرقى هذه الأشياء كأس الحاكم الصفوي الشاه إسماعيل الأول ، بالإضافة إلى الأعمال المعدنية المختلفة في الفترة الصفوية المبكرة ، مثل سفن الزنك ، و بالإضافة إلى ذلك ، تتكون مجموعة هامة من الأشياء في الخزانة من أشياء تم جلبها من قصر يلدز بعد إعلان الجمهورية التركية.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *