دواعي استعمال دواء ” ليبراكس “

يستخدم دواء ليبراكس في علاج الكثير من مشاكل الجهاز الهضمي والمعدة، وفيما يلي دواعي استعمال دواء ” ليبراكس ” وآثاره الجانبية.

ما هو دواء ” ليبراكس “

هو عبارة عن كبسولة تحتوي على مزيج من الكلورديازيبوكسيد والكلدينيوم، والكلورديازيبوكسيد هو البنزوديازيبين الذي يؤثر على المواد الكيميائية في الدماغ التي تكون غير متوازنة، وتحتوي على Clidinium الذي يقلل من حموضة المعدة ويقلل من تشنجات الأمعاء.

دواعي استخدام دواء لبيراكس

هو دواء فعالا في علاج قرحة المعدة، ومتلازمة القولون العصبي، ويساعد في علاج الاعراض المتعلقة بالعدوى المعوية، ويتم إعطاء دواء ليبراكس مع أدوية أخرى لعلاج هذه الحالات.

مخاطر استخدام دواء ليبراكس

حددت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية أن ليبراكس فعالة في علاج مشاكل القولون، ويجب عدم استخدام دواء ليبراكس في حالة المعانة من الجلوكوما، أو مشاكل في البروستات أو انسداد في المثانة أو مشاكل في التبول.

لا يستخدم ليبراكس في حالة وجود حساسية من الكلورديازيبوكسيد أو كليدينيوم، أو لغيرها من البنزوديازيبينات، مثل ألبرازولام (زاناكس)، كلورازيبات (Tranxene)، الديازيبام (الفاليوم)، ورازيبام (الأتيفان)، أو أوكسازيبام، ويمكن أن يسبب تشوهات خلقية في الجنين لذلك لا يستخدم هذا الدواء إذا كنت حاملاً.

ويجب اخبار الطبيب قبل تناول هذا الدواء في حالة وجود أي مشاكل في التنفس، أو الاصابة بأي من أمراض الكلى أو الكبد ، أو لو يوجد تاريخ مع الاكتئاب، أو الأفكار الانتحارية، أو الإدمان المخدرات والكحول.

يجب عدم تناول المشروبات الكحولية أثناء تناول ليبراكس، وهذا الدواء يمكن أن يزيد من آثار الكحول ويسبب آثار جانبية قد تضعف من التفكير أو ردود الأفعال.

يجب عدم استخدام دواء ليبراكس في حالة الاصابة بحساسية من الكلورديازيبوكسيد أو الكليدنيوم أو النساء اثناء فترة الرضاعة حيث يمكن أن يمر الكلورديازيبوكسيد والكلدينيوم في حليب الأم ويسبب الأذى للرضيع، كما أن يتسبب في قلة إنتاج حليب الأم، ويجب عد استخدامه للأشخاص الأقل من 18 عامًا.

الآثار الجانبية لدواء ليبراكي

– الدوخة  والشعور بالنعاس والتعب والضعف.
– عدم وضوح الرؤية، واصابة العيون بالجفاف.
– الغثيان والقيء والإمساك.
– انتفاخ البطن والتورم.
– الطفح الجلدي .
– عدم انتظام فترات الحيض.
– نقص في التعرق.
– الجفاف.
– سرعة ضربات القلب .
– العضلات غير المنضبط.
– التغيرات النفسية أو المزاجية (مثل الارتباك أو الاكتئاب أو الأفكار الغريبة).
– صعوبة في التبول.
– انخفاض في القدرة الجنسية .
– صعوبة في التنفس البطيء.

وقد تستمر آثار هذا الدواء لفترة أطول عند كبار السن، ويعتبر السقوط العرضي شائع في المرضى المسنين الذين يتناولون مادة البنزوديازيبينات.

كيفية دواء ليبراكي

يجب الحرص على استخدام الجرعة التي قام الطبيب بوصفها، واتباع جميع التوجيهات على الموصي بها وقد يقوم الطبيب في بعض الأحيان بتغيير الجرعة للتأكد من الحصول على أفضل النتائج، ويجب عدم استخدام هذا الدواء بكميات أكبر أو أصغر أو لفترة أطول من الموصي بها، ويتم عادة تناول دواء ليبراكي قبل الوجبات أو في وقت النوم.

ويجب عدم التوقف عن استخدام هذا الدواء فجأة بعد استخدامه على المدى الطويل، وفي حالة وجود أي من أعراض الانسحاب ويجب استثارة الطبيب عن كيفية التوقف عن استخدامه بأمان، ويتم تخزين الدواء في درجة حرارة الغرفة بعيدا عن الرطوبة والحرارة.

جرعة دواء ليبراكي

الجرعة المعتادة هي كبسولة أو كبسولتين تحتوي على 5 ملجم كلورديازيبوكسيد هيدروكلوريد و 2.5 ملغ من بروميد الكليدنيوم، تأخذ من ثلاثة إلى أربع مرات على مدار اليوم قبل وجبات الطعام وفي وقت النوم.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ايمان محمود

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *