علاج التهاب الجيوب الانفية بزيت الزيتون

التهاب الجيوب الأنفية هي عبارة عن عدوى تحدث داخل الجيوب الأنفية التي تنتشر في الأنف، ويصبح السائل المتواجد بها أكثر لزوجة وبكمية كبيرة يصعب عليه المرور في الفتحات الصغيرة التي تسمى بالجيوب الأنفية الأمر الذي يتسبب في التهابات واحتقان في الجيوب الأنفية.

فوائد زيت الزيتون في علاج التهاب الجيوب الأنفية

زيت الزيتون من بين الزيوت الطبيعية التي تصنف من المضادات الحيوية المفيدة فهو يحتوي على مضادات الأكسدة التي تمنع تكون البكتيريا والفيروسات والطفيليات، كما يحتوي على الكثير من الفيتامينات والمركبات الطبيعية التي تساهم في منع حدوث الحساسية أو تهدئة الحساسية، كما يعد من الزيوت الفعالة في التخلص من مشاكل الجهاز الهضمي والكثير من مشاكل الجهاز التنفسي الأخرى والتي من بينها الربو وأنتفاخ والتهابات الجيوب الأنفية.

طرق استخدام زيت الزيتون لعلاج الجيوب الأنفية

يتم استخدام زيت الزيتون للتخلص من التهابات الجيوب الأنفية وفقا للخطوات التالية

1- يتم التقطير في الأنف بزيت الزيتون على أن يكون نوعيه جيده وأصلي ثلاثة مرات في اليوم فهو فعال جدا في التخلص من جفاف الأنف كما يعد من الأشياء الملينة خاصة في المناطق التي تعاني من الانسداد.

2- من الممكن استخدام عود الأنف من أجل دهان الأنف جيدا من الداخل من خلال زيت الزيتون.

3- أو من الممكن المضمضة بنصف كوب صغير من زيت الزيتون ومن ثم تناوله على ثلاث مرات على مدار اليوم، على أن يرافق تلك الطريقة في العلاج بالمضمضة بالماء المالح ثلاثة مرات في اليوم على أن يستمر العلاج بتلك الطريقة لمدة أسبوع على الأقل وسيظهر النتيجة على الفور بعد يومين من الاستخدام وتلك الطريقة فعالة مع من يعاني مشاكل في الجيوب الأنفية.

أسباب الإصابة بحساسية الجيوب الأنفية

توجد الكثير من الأسباب التي تؤدى إلى الإصابة بحساسية الأنف والتي تؤثر سلبا على حاسة الشم لدى المريض ومن بين الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بتلك المشكلة ما يلي

1- أن يتعرض الشخص بكثرة إلى الدخان والتي تساهم بشكل كبير في الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية الأمر الذي يؤدي إلى انسداد الأنف وعدم القدرة على الشم.

2- ومن الممكن أن تحدث تلك المشكلة نتيجة لتغيير الجو من الجور البارد إلى الحر فجأة أو العكس كما يحدث تلك المشكلة في الأوقات المتقلبة على مدار العام.

3- ومن بين مسببات حساسية الأنف هو ما يحدث في الجو خلال مثل ما يحدث في الخريف أو الربيع ما يعرض الشخص إلى تهيج شديدا في الجيوب الأنفية.

وقد ظهر على المريض عدة أعراض نتيجة لإصابته بالمرض والتي من بينها ما يلي:

1- ألم شديد في منطقة الأنف.
2- الشعور بألم في منطقة الفك العلوي.
3- ألم شديد في المنطقة خلف العين.
4- روائح كريهة في الفم خاصة عند السعال.
5- زيادة إفرازات الأنف وفي الغالب ما تكون تلك الإفرازات سميكة القوام.
6- فقدان حاسة التذوق وحاسة الشم.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

hadeer said

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *