مراحل تطور سرطان الرئة

يعتبر سرطان الرئة أحد أنواع السرطانات التي تصيب الجسم، وهو السبب الأساسي في حالات وفيات كثيرة، ويأخذ سرطان الرئة عدة مراحل في الظهور، وتعتمد هذه المراحل علي حجم ورم الرئة، مدى عمق الورم في الأنسجة المجاورة، مدي انتشار خلايا سرطان الرئة في العقد الليمفاوية أو أجزاء أخرى من الجسم.

مراحل السرطان صغير الخلية

مرحلة محدودة، يوجد سرطان الرئة في هذه المرحلة في جانب واحد من الصدر، أي على جزء واحد فقط من الرئة والعقد الليمفاوية القريبة.

مرحلة واسعة، ينتشر فيها السرطان إلى مناطق أخرى من الصدر أو إلى أجزاء أخرى من الجسم.
ويتم الأن وصف مراحل سرطان الرئة بشكل تفصيلي، حيث يتم وصف مراحل سرطان الرئة صغير الخلية باستخدام الأرقام الرومانية والحروف.

مراحل سرطان الرئة ذو الخلايا غير الصغيرة

المرحلة المخفية

لا يمكن رؤية السرطان في هذه المرحلة سواء عن طريق التصوير أو منظار القصبات.
يتم العثور على خلايا سرطانية في البغلم، أو في عينة من خلايا مأخوذة من داخل الشعب الهوائية المؤدية إلى الرئة.

مرحلة السرطان في موقعه

حيث تتواجد خلايا غير طبيعية في بطانة الشعب الهوائية، وأحيانا تصبح سرطانا وتنتشر إلى الأنسجة الطبيعية المجاورة.
1 – المرحلة I، يكون حجم السرطان فيها أقل من 3سم، ولا يزيد عنها.

2- المرحلة IB، وفيها لا يوجد انتشار للسرطان في العقد الليمفاوية، ويكون حجمه أكبر من 3 سم، وليس أكبر من5 سم، وقد انتشر إلى القصبة الرئيسية، وانتشر إلى الطبقة الأعمق من بطانة الرئة، وينهار جزء من الرئة ويصبح ملتهباً.

3- المرحلة IIA، ” ويكون السرطان فيها قد انتشر، ووصل إلى العقد الليمفاوية على نفس الجانب من الصدر حيث يوجد الورم الرئيسي، وفيها يكون السرطان بلغ حجمه5 سم أو أقل، ووصل إلى القصبات الهوائية، البطانة الأعمق للرئة “.

4- المرحلة IIB ” يكون السرطان ، وصل إلى العقد اللمفاوية، وبلغ حجمه أكبر من5 سم ولكن ليس أكبر من7 سم، و قد انتشر إلى القصبات الهوائية ، والطبقة الأعمق من بطانة الرئة “

5- مرحلة IIB ،” يكون السرطان في هذه المرحلة قد انتشر إلى بعض من العقد الليمفاوية على نفس الجانب من الصدر حيث يوجد الورم الرئيسي، ويكون حجمه أكبر من 5 سم ولكن ليس أكبر من 7 سم، ووصل إلى القصبة الهوائية والطبقة الأعمق من بطانة الرئة، الحجاب الحاجز، جدار الصدر أو بطانة جدار الصدر، الغشاء المحيط بالقلب، وينهار جزء من الرئة ويلتهب، مع وجود ورم أو أكثر في نفس الفص من الرئة “.

6- مرحلة IIIA، ” وتنقسم المرحلة IIIA إلى ثلاثة أقسام اعتماداً على حجم الورم ، مكان تواجد الورم ، والعقد الليمفاوية المصابة بالسرطان، ويكون السرطان قد انتشر إلى بعض من العقد الليمفاوية على نفس الجانب من الصدر حيث الورم الرئيسي، وإلى القصبة الرئيسية ، بطانة الرئة، بطانة جدار الصدر أو جدار الصدر، الحجاب الحاجز، الغشاء حول القلب.

ويظهر ورم واحد أو أكثر في نفس الفص من الرئة، وينتشر السرطان في العصب الذي يتحكم في الحجاب الحاجز و ينهار جزء من الرئة او كلها ويلتهب.

في القسم الثاني من هذه المرحلة يزيد حجم الورم، وينتشر السرطان في أماكن أكثر من أماكن انتشاره في القسم الأول مثل الأوعية الدموية التي تقود الدم من وإلى القلب، القصبة الهوائية، المريء، عظمة القفص الصدري، الأعصاب التي تتحكم في الحجاب الحاجز والحنجرة وتنهار الرئة كلها وتصبح ملتهبة، وفي القسم الثالث يصل السرطان إلى القلب، وينتشر في العصب الذي يتحكم في الحنجرة.

7- المرحلة IIIB، وتنقسم المرحلة IIIB إلى قسمين حسب حجم الورم ومكان تواجده والعقد الليمفاوية المصابة بالسرطان ، وفي هذه المرحلة بقسميها يزيد حجم انتشار السرطان ويصل إلى العمود الفقري.

8- المرحلة VI: وهي المرحلة النهائية وفيها السرطان قد انتشر إلى الرئة الأخرى، وإلى العقد الليمفاوية، والسائل حول الرئتين أو القلب، أو أماكن أخرى في الجسم، مثل الدماغ والكبد والغدد الكظرية والكلى، أو العظام، ومن ثم الوفاة.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *