قصة نجاح رجل الأعمال الفرنسي فرانسوا بينولت

- -

فرانسوا بينولت هو أحد اهم رجال الاعمال في فرنسا، ولد في مدينة رين في فرنسا، وذلك في 28 مايو من عام 1962م، كما انه كان يشتهر بانه الرئيس التنفيذي لشركة كيرنغ، وهي من الشركات الكبيرة في السلع الفرنسية الفاخرة، فمن هو فرانسوا بينولت وكيف أصبح اهم رجل اعمال في فرنسا ؟

مولده والحياة المبكرة

ولد فرانسوا هنري بينو في 28 مايو من عام 1962م في مدينة رين بفرنسا ، ولم يتم التعرف على طفولته بشكل كبير الا ان ما عرف عنه انه قام بالالتحاق بمدرسة إدارة الاعمال الدولية، HEC School of Management، وهي تقع في باريس في فرنسا، وقد تخرج منها في عام 1985م .

وقد دخل فرانسوا الى عالم الاعمال من خلال مشاركته في تأسيس ما تسمى بالحوسبة اللينة بالتعاون مع زملائه من الطلاب الاخرين، كما انه عمل متدرب في احدى شركات التكنولوجيا المعلوماتية الدولية الامريكية الكبرى داخل فرعها في باريس .

وبعدما أنهى خدمته العسكرية في محطة القنصلية الاقتصادية الفرنسية في لوس انجلوس في الولايات المتحدة الامريكية داخل المكتب التجاري الفرنسي، وقد كانت تلك المهمة تتيح له تعلم الموضة وقطاعات كبيرة من التكنولوجيا الجديدة .

نجاحه وأهم انجازاته

عمل فرانسوا في الشركة الخاصة بوالده التي كانت تسمى ” Pinault Distribution ” ، وفي عام 1988م تم ترقية فرانسوا كمدير في قسم المشتريات بالشركة، ثم في عام 1990م أصبح المدير الرئيسي للشركة، وفي تلك الاثناء أيضا كان يعمل كمدير رئيسي لشركة فرانس بوا للصناعات .

وفي عام 1997م أصبح المدير التنفيذي لشركة سلسلة التجزئة الفرنسية ” Fnac ” ثم قاد شركة ” Pinault Distribution ” إلى صناعة التجزئة مع التركيز أكثر على إدارة العلامات التجارية الفاخرة ونجح في نهاية المطاف في تحويلها وأصبح لها مكان رائد في صناعة السلع الفاخرة .

ثم في عام 1999م استحوذت شركة ” Pinault Distribution ” على 42٪ من شركة Gucci Group NV، مسجلة بذلك أول استثمار لها ، وبمرور الوقت استمرت في المزيد من الاستحواذ على العلامات التجارية الفاخرة بما في ذلك سان لوران باريس وألكسندر ماكوين وبوشيرون وبوتيجا فينيتا وستيلا مكارتني وبالينسياغا .

وقد أسس مجموعة من الأعمال الإلكترونية في عام 2000م، وتمت ترقيته كنائب لرئيس الشركة في مايو 2003 وبعد ذلك رئيسها ومديرها التنفيذي في مارس 2005 ، وقد شغل أيضًا منصب رئيس مجلس إدارة الشركة الفرنسية Groupe Artémis منذ عام 2003م، وهي شركة كبيرة كانت تمتلك نادي كرة القدم الفرنسي، وإستاد رين، وأيضا المجلة الفرنسية لو بوينت، ودار المزاد البريطاني كريستي، كما انها تمتلك مسرح كبير في باريس .

كما انه كان أحد المدافعين عن المرأة بشكل كبير، وقد قام بتأسيس مؤسسة كيرينغ، في عام 2008من وقد كان اهم أهدافها هو مكافحة العنف ضد المرأة، وتمكين المرأة من الدفاع عن حقوقها، كما انه قد كان من المهتمين بالحفاظ على البيئة ، فقد كان يساعد الكثير من الأنشطة المختلفة المتعلقة بهذا الأمر  .

كما انه قام بتمويل فيلم وثائقي في يونيو من عام 2009م، وساعده على ذلك الكاتب ارثوس بيرتراند، وقد كان الفيلم يعرض معظم اللقطات من الأعلى ومن أماكن مأخوذة من أماكن مختلفة من الارض، ويوضع الفيلم طريقة البشر في التعامل مع البيئة، وكيف ان تلك التعاملات تشكل خطر حقيقي على البيئة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

دعــاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *