مقارنة بين الألماس والكريستال

تعد كلمة الماس مشتقة من الكلمة اليونانية الشهيرة” ADAMo” والتي تشير لأشد الصلب، ويعتبر الماس من أقدم المواد التي توجد على الأرض ولقد تم إكتشافه منذ 1600 سنة، ويرجع السبب الأساسي وراء إكتشاف الماس هو إرتفاع درجة الحرارة الشديد ونتيجة أيضًا لإرتفاع الضغط في موقع آثار نيزك، وسنتعرف على أوجه الإختلاف بين الألماس والكريستال من خلال هذا المقال.

مقارنة بين الألماس والكريستال

هناك أنواع عديدة من البلورات ويعد الماس واحد من أشهر هذه البلورات التي يرجع تكوينها للكربون، ولذلك فهو يمتلك خصائص مختلفة عن الكريستال، والبلورات من المواد الصلبة وهناك بلورات طبيعية تتكون على الأرض مثل الصخور البلورية الكبيرة كاالكوراتز والجرانيت وكذلك هناك بلورات يتم تكوينها من الكائنات الحية، فعلي سبيل المثال الكالسيت يتم تكوينه من الرخويات، بينما بلورات المياه يتم تكوينها في صورة ثلج أو جليد.

ومن حيث التعريف نلاحظ أن الإختلاف بين الكريستال والماس هو أن الكريستال يعتبر مركب كيميائي متجانس ذات ترتيب منتظم ودوري للذرات، ومن أشهر أنواعه الهاليت والملح، كما يشتمل أيضًا على المواد الصلبة كالسكر والسليلوز، وأما عن الماس فهو من الأحجار الثمينة والكريمة الأكثر إنتشارًا، فالماس هو ألوتروب الكربون.

وعلى الجانب الأخر نلاحظ أن الألماس عبارة عن كريستال ذات لون شفاف يتكون من ذرات الكربون، ويتم إستخدامه في العديد من الأشياء وذلك يرجع لخصائصه الفيزيائية التي توجد به والتي تميزه عن غيره من المواد الأخرى، كما يعتبر الألماس من أكثر الأشياء الثمينة في جميع دول العالم المختلفة، وهناك أنواع عديدة منه كالماس الأزرق الذي يتميز بإحتوائه على البورون وكذلك الماس الأصفر والذي يتميز بإحتوائه على النتروجين والبني والماس الأخضر ويرجع للتعرض المستمر لأشعة الشمس وكذلك الماس الأرجواني والوردي والبرتقالي والأحمر والذي يتكون بسبب درجة الحرارة المرتفعة والضغط الشديد.

أهم خصائص الألماس

يتميز الألماس بخصائصه العديدة والتي تميزه عن الماس المزيف ومن أهم هذه الخصائص التي توجد به:

1- الصلابة حيث تعتمد درجة صلابة الماس على درجة النقاء والقوة البلورية التي توجد به، فهو ذات صلابة شديدة، وتتراوح صلابة الألماس ما بين 7.5 وذلك حتي 10 ميجا باسكال، ويتميز بأنه ذات قيمة عالية وجيدة وذلك مقارنة بغيره من المواد الخزفية الأخرى.

2- مقاومة الضغط يتميز بأنه يمتلك قدرة عالية تستطيع هذه القوة تحمل الضغط العالي والذي يصل لأكثر من 600 جيجا باسكال.

3- التوصيل الكهربائي ومن الملاحظ أن أنواع الماسات تختلف عن بعضها البعض فعلي سبيل المثال هناك الماسة الزرقاء والتي تعتبر من  أنواع الموصلات الطبيعية، ويرجع ذلك لتواجد مادة البورون بها والذي يعد من بدائل ذرات الكربون في الألماس، بينما نلاحظ أن الأنواع الأخرى تعد من العوازل الكهربائية.

4- السطح حيث يتميز سطح الألماس بأنه محب للمواد الدهنية وخاصة للزيت، ولعل ذلك هو السبب الأساسي وراء إستخراج الألماس، ويصبح سطح الألماس محب للماء وذلك حينما يتم تعديل سطحه بطريقة كيميائية في تواجد بعض الأيونات.

5- الإستقرار الكيميائي ويتميز بعدم تفاعله مع المواد الأخرى ويقصد بذلك صعوبة التفاعل مع الألماس، فهو لا يتفاعل مع الكواشف الكيميائية المختلفة مثل الأحماض القوية .

6- اللون حيث يتميز بأنه نقي ويظهر ذلك حينما يمر الألماس بالضوء المرئي، حيث يظهر في هذه الحالة وكأنه كريستال عديم اللون.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *