الفرق بين العلاج بالرقية والدجل في علاج السحر

المس والسحر من الأشياء التي من الوارد حدوثها للكثير من الناس ويتم معالجة السحر اليوم من خلال الكثير من الطرق من بينها الطرق الطبيعية والشرعية والتي يقوم خلالها المشايخ ومن على علم ودراية بالشرع والسنة برقية الناس ضد المس كما يوجد طرق أخرى يلجأ لها اليوم المحتالين وهي الدجل التي تعد من طرق النصب التي يتبعها الكثير من المحتالين اليوم.

معلومات عن الرقية الشرعية

الرقية الشرعية من السنة النبوية والتي قد تم فعلها من قبل رسول الله صلى الله عليه وسلم وقد فعلها الصحابة سنة عن الرسول بعد وفاته، والرقية هي التوجه إلى الله عز وجل بصفاته وأسماءه والدعاء إلى الله عز وجل للتخلص من السحر والحسد، ولكن قد ترك الناس الكثير من تلك الأشياء التي قد حثنا عليها رسول الله ولجأوا إلى السحر والشعوذة، والعين حق والحسد حق وقد ذكره الله عز وجل في القرآن الكريم والحسد والسحر من الأشياء البغيضة التي قد حثنا الله على البعد عنها.

والرقية الشرعية جائزة ولكن أن تكون من القرآن الكريم ومن الأفضل أن يرقي الإنسان نفسه بنفسه فقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقوم برقية نفسه كل ليلة ولكن على المرء القيام بالأمور التالية كي يتقبل منه الله عز وجل.

1- التوبة من جميع الذنوب والآثام التي ارتكبتها.
2- الحرص على طاعة الله عز وجل والقيام بجميع الفرائض.
3- التوكل على الله عز وجل والتأكد من أن الله هو القادر على الشفاء من تلك الأشياء.
4- المواظبة على الرقية وعدم الالتفات إلى وسوسة الشيطان إلى النفس كي تضعف الشخص.ىىى

وتتم الرقية من خلال القرآن الكريم والسنة النبوية والأدعية التي قد وردت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وتتم تلك الرقية وفقا للخطوات التالية.

1- يقوم الراقي بوضع يده على المريض ويقوم برقيته.
2- أو من الممكن الرقية على زيت الزيتون على أن يتم دهان المحسود به.
3- ومن الممكن قراءة الرقية الشرعية على الماء ليغتسل به من كان به مس أو حسد.

الدجل في علاج السحر

يلجأ اليوم الكثير من المحتالين إلى الدجل والشعوذة في التخلص من السحر، وقد تحولت منازل الرقاة إلي مراكز كبيرة للحفلات والتعذيب بحجة إخراج الحسد والجن من أجسام المصابين وقد تعرضت الكثير من العائلات إلى مصائب وكوارث نتيجة ما يتم فعله في المريض وتعرضه إلى التعذيب والضرب وهذا لا يعنى أن يتم وضع جميع الرقاة في خانة واحدة فيوجد اليوم الكثير من الرقاة الذين يتبعون الطرق الصحيحة ومن الممكن اليوم التعرف على الفرق بين الراقي الحقيقي والراقي المزيف.

حيث أن الدجال قد يتطلب من الشخص الكثير من الأشياء مثل قطعة من الملابس وغيرها من الأشياء التي لا تنفع أو تضر بالشخص، وعلى الجانب الآخر نجد أن الراقي الحقيق قد يكتفي بقراءة القرآن الكريم أو ما ورد في السنة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *