موضوع قصير عن تلوث البيئة

التلوث هو إدخال الملوثات في البيئة الطبيعية التي تسبب تغيرًا سلبيًا، ويمكن أن يتخذ التلوث شكل مواد كيميائية أو طاقة، مثل الضوضاء أو الحرارة أو الضوء، ويمكن أن تكون الملوثات، مكونات التلوث، إما مواد / طاقات غريبة أو ملوثات تحدث بشكل طبيعي، وفي عام 2015، قتل التلوث 9 ملايين شخص في العالم، وتشمل أشكال التلوث الرئيسية : تلوث الهواء، التلوث الضوئي، رمي النفايات، تلوث الضوضاء، تلوث البلاستيك، تلوث التربة، التلوث الإشعاعي، التلوث الحراري، التلوث البصري، وتلوث المياه .

كيف يحدث التلوث البيئي

التلوث البيئي يحدث عندما تلوث الملوثات البيئة المحيطة، مما يجلب التغييرات التي تؤثر على أنماط حياتنا العادية بشكل سلبي، والملوثات هي العناصر الأساسية أو مكونات التلوث التي عادة ما تكون نفايات بمختلف الأشكال، ويلوث التلوث نظامنا البيئي والتوازن في البيئة، ومع التحديث والتطوير في حياتنا بلغ التلوث ذروته، مما أدى إلى ارتفاع درجة حرارة الأرض ومرض الإنسان .

أسباب التلوث البيئي

1- الصناعات
الصناعات لوثت بيئتنا خاصة منذ بداية الثورة الصناعية، لا سيما بسبب الاستخدام المتزايد للوقود الأحفوري، في القرن التاسع عشر وجزء كبير من القرن العشرين، استخدم الفحم لجعل الآلات تعمل بشكل أسرع، لتحل محل القوة البشرية، وعلى الرغم من أن تلوث الصناعات يؤدي بشكل رئيسي إلى تلوث الهواء، يمكن أن يحدث تلوث التربة والمياه أيضا .

2- النقل
منذ أن تخلى الرجال عن الطاقة الحيوانية للسفر ” ركوب الحيوانات “، أصبح تلوث البيئة أعلى وأعلى، ويمكن أن يعزى التلوث الناجم عن النقل أساسا إلى الوقود الأحفوري .

3- الأنشطة الزراعية
تعتبر الزراعة مسؤولة بشكل أساسي عن تلوث المياه والتربة، ويحدث هذا بسبب زيادة استخدام المبيدات، وتقريبا جميع المبيدات الحشرية مصنوعة من المواد الكيميائية، التي دائمًا ما تتسبب في إحداث الضرر بالبيئة المحيطة، علاوة على ذلك، ومع تزايد كثافة الزراعة لإطعام سكان العالم المتزايد، يتم تدمير المزيد من البيئات والنظم الإيكولوجية لتوفير المساحة للمحاصيل .

4- الأنشطة التجارية
الأنشطة التجارية بما في ذلك إنتاج وتبادل السلع والخدمات، ففيما يتعلق بالسلع، يمكن أن يحدث التلوث بسبب التغليف ( الذي غالباً ما ينطوي على استخدام البلاستيك، المصنوع من الوقود الأحفوري )، أو النقل بشكل أساسي .

5- المساكن
أخيرا، توفر المناطق السكنية نصيبها العادل من التلوث أيضا، أولاً، لكي نكون قادرين على بناء المنازل، يجب تدمير البيئة الطبيعية بطريقة أو بأخرى، ويتم طرد الحياة البرية والنباتات واستبدالها بالبناء البشري، ثم، عندما يستقر الناس، سوف ينتجون النفايات كل يوم، بما في ذلك الجزء الذي لا يمكن معالجته من قبل البيئة دون ضرر .

آثار التلوث البيئي

الآن وقد حددنا الأسباب الرئيسية للتلوث البيئي، دعونا ندرس الآثار السلبية له :

1- الآثار على البشر
إن تأثيرات التلوث البيئي على البشر هي جسدية بشكل أساسي، ولكن يمكن أن تتحول أيضًا إلى عواقب عصبية على المدى الطويل، فالمشاكل الأكثر شهرة هي : الحساسية، والربو، وتهيج في العين والممرات الأنفية، أو أشكال أخرى من التهابات الجهاز التنفسي، ومن الجدير بالذكر أن هذه العواقب المنتشرة، يمكن ملاحظتها عندما يكون تلوث الهواء مرتفعًا في المدن، علاوة على ذلك، فقد ثبت التلوث البيئي عاملا رئيسيا في تطوير السرطان، ويمكن أن يحدث هذا على سبيل المثال عندما نأكل الملوثات المستخدمة في إنتاج الأطعمة المجهزة، أو المبيدات الحشرية من المحاصيل، ومن الأمراض الأخرى الالتهاب الكبدي والإسهال والاضطرابات الهرمونية .

2- التأثيرات على الحيوانات
يؤثر التلوث البيئي بشكل رئيسي على الحيوانات، من خلال التسبب في ضرر لبيئتهم المعيشية، مما يجعلها سامة بالنسبة لهم للعيش فيها، ويمكن للأمطار الحمضية تغيير تكوين الأنهار والبحار، مما يجعلها سامة للأسماك، وسيتسبب النتروجين والفوسفات في الماء في نمو الطحالب السامة، مما يمنع أشكال الحياة الأخرى من اتباع مسارها الطبيعي، وفي نهاية المطاف، سيلحق تلوث التربة الأذى وأحيانًا بتدمير الكائنات الدقيقة، التي يمكن أن يكون لها تأثير كبير في قتل الطبقات الأولى من السلسلة الغذائية الأولية .

3- التأثيرات على النباتات
بالنسبة للنباتات، وخاصة الأشجار، يمكن تدميرها بسبب الأمطار الحمضية ( وهذا سيكون له تأثير سلبي على الحيوانات أيضًا، حيث يتم تعديل بيئتها الطبيعية ) .

4- التأثيرات على النظام البيئي
باختصار، التلوث البيئي، الذي تم إنشاؤه بشكل حصري من الأنشطة البشرية، له تأثير سلبي على النظام البيئي، ويدمر الطبقات الحرجة منه، ويسبب تأثيراً سلبياً أكثر على الطبقات العليا مثل الأوزون .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

sarah

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *