تقرير عن ” أصل الفراعنة “

الفراعنة، دائما ما سمعنا عن الفراعنة والحضارة الفرعونية، نذهب الى الاهرامات المعابد الكثيرة لنشاهد عظمة الفراعنة وكيف وصلوا الى كل ذلك التقدم في عصور ما قبل التاريخ، فالأبنية جميعها مرسومة بدقة بالغة، كان لديهم الكثير من العلماء في كل المجالات، كما انهم وصلوا الى علم التحنيط وكيفية تحنيط الانسان، وعلم الفلك والنجوم، والابحار وغيرها من الإنجازات العظيمة التي نعلم عنها، ولكن هلل نعلم من هم حقا الفراعنة وما هو أصل الفراعنة.

أصل الفراعنة

ول شيء لابد من معرفته هو معني كلمة فرعون، فكلمة فرعون تعني بيت عظيم، وكان ذلك الاسم الذي يتم اطلاقه على القصر الملكي في مصر القديمة، وقد تم استخدام كلمة فرعون منذ بداية الاسرة الحاكمة رقم 18 أي في عام 1539 حتى عام 1292 قبل الميلاد، ولكن بعد ذلك أصبحت احدى علامات الاحترام وكان ذلك مع دخول حكم الاسرة رقم 22 من الاسرة الحاكمة، ولكن في الوثائق الرسمية قد كان يطلق على اسم الملك الحاكم أحد تلك الأسماء الخمسة قبل اسمه وهم، حورس، سيدتان، حورس الذهبي، ملك مصر العليا والسفلى، وابن ري.

وقد كان يعطى لقب ابن ري بعد ولادة الطفل مباشرة، ولكن باقي الالقاب يتم إعطائها عند التتويج، وقد كان المصريين القدماء يعتقدون بان الفرعون هو الوسيط الوحيد بينهم وبين الالهة، ولكن كان عندهم اعتقاد ان الفرعون إذا مات يصبح إله الموت، ويتم تتويج ابنه فيما بعده حتى يصبح مسؤول عن السلطة وعن الحكم بعد موت والده الفرعون الاصلي، ويعطى للفرعون الجديد كل القوى والصلاحيات، وقد كان في مخيلة القدماء ان الفرعون له وضعية خاصة قاموا بتجسيدها من خلال رسوماتهم ومنحوتاتهم، ان الفرعون يستطيع ان يقتل الأعداء من خلال الثعبان الذي يوجد في التاج، وباستطاعته ان يقوم بقتل الالاف من الاعداء في ساحات القتال وحده، وقد كان لديهم اعتقاد انه يملك القوة بيده أي له القدرة في التحكم في الطبيعة والمناخ وغيرها من الأشياء.

أشهر ملوك الفراعنة

 الملك امنحتب الثالث

قد اشتهر الملك امنحتب الثالث بتطوير مصر، وقد قاموا ببناء الكثير من المباني في عهده وقد ازدهرت مصر كثيرا في ذلك الوقت.

سنفرو

حكم سنفرو مصر حوالي 24 عام، وقد كان قائد عسكري كبير، وقد كانت له الكثير من خطط التوسيع العسكرية لتوسيع الامبراطورية، ومن اهم إنجازاته هو هرم بنت دهشور.

كليوبترا السابع

قد تنافسك كليوبترا كثيرا مع اشقائها على عرش مصر، ولكن في نهاية الامر تغلبت عليهم جميعا، وقد كانت تشتهر كليوبترا بذكائها الحاد وبغموضها، وقوتها الكبيرة، وهذه القوة الكبيرة التي انعكست على مصر وجعلتها من اقوى الحضارات الموجودة والتي لها تأثير كبير.

 الملك مينيس

يقال ان الملك مينيس هو الفرعون الأول الذي قام بحكم مصر، وقد استمر في حكم مصر منذ عام 3100 قبل الميلاد الى 3000 قبل الميلاد.

الملك خوفو

يقال ان الملك خوفو هو الفرعون الثاني الذي حكم عرش مصر، وقد استمر في حكم مصر حوالي 23 عام.

 الملك توت عنخ امون

بالرغم من ان فترة حكمه قصيرة جدا الا انه كان من أكثر الشخصيات المحبوبة والمعروفة في مصر، فقد تولى الحكم في عمر صغير جدا.

حتشبسوت

حتشبسوت هي واحدة من أكثر النساء الذين قاموا بحكم مصر، فقد كانت من الشخصيات الناضجة والتي تستوعب الامور بكل سهولة، فقد اخذت الحكم بعد موت زوجها.

 اخناتون

كان واحد من أكثر الملوك تدين، وقد كان المصريين وقتها مشركين لا يعرفون إله، حتى امن هو وامرهم بعبادة إله واحد وهو اتين اي إله الشمس، وقد كان في عهده الكثير من التطور والفن الرائع.

رمسيس الثاني

يعد واحد من اقوى الملوك المصريين الذين قاموا بحكم البلاد، وقد كانت له محطات كبيرة منها معركة قادش مع الحيثيين في عام 1274 قبل الميلاد، وقد مات في عمر 92 عام.

 تحتمس

قام تحتمس بحكم مصر مع والدته حتشبسوت، وقد كان يشتهر كثيرا بشجاعته، وقد كان محارب كبير عرف بشجاعته، حيث انه قاد الجيش وانتصر مع في العديد من المعارك ومن أشهر تلك المعارك معركة مجدو ومعركة قادش.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    ام عبدالرحمن
    2019-06-19 at 01:06

    المقال يحكي عن اسم الملوك و انجازاتهم و لم يذكر شيئا عن عنوان الموضوع وهو الحديث عن اصل الفراعنة .. من المؤكد ان اكثر ان لم يكن هناك عرق انساني و الا أدعى ان الفراعنة منه و أبدا من الاسرائيليون و الهنود و الأوروبيون و العرب (حاليا العرب ٩٠٪؜ من سكان مصر ) و قبلهم الفرس و حتى الأمريكان .. الذي يهمنا اننا الان بعصر تقدم تكنلوجي و علمي مكن لعلماء السلالات الأوروبيون في دراسة مولتها الامم المتحدة جمعت عناصر مختلفة مثل الكون الجسماني للعظام لتحديد العرق و مثل تحليل الحمض النووي و المكون الثقافي من فنون و دين و طقوس ممارسته و العادات المميزة لكل مجتمع عرقيا و ثقافيا .. هذه العينات شملت آلاف من سكان مصر الحاليين و كذلك الرفات القديمة لهم و للمصريين القدامى شعبا و حكاما (فراعنة) و كذلك شملت سكان السودان الحاليين و رفات اسلافهم و شملت رفات الكوشيون الذين سبقوا و عاصروا و استمروا الى ما بعد حضارة مصر العليا ( مصر الحالية ) و قد كان اسم السودان قديما مصر السفلى كما هو معروف بالتاريخ و قد استمر يحمل اسم مصر حتى دخل الاحتلال التركي و اخترع اسم السودان .. هذه الدراسات توصلت لان الكوشيون و المصريون القدامى بمصر العليا انما هم عرق واحد و انهم هاجروا من وسط السودان الحالي الى مصر الحالية و هناك طوروا حضارة اخوانهم و كذلك جمعهم دين واحد و ثقافة و طقوس واحدة في الزواج و الدفن و الرسم و اللبس و المكياج و التكوين الجسماني . بإمكانك الرجوع لدارسة تاريخ شعوب وادي النيل من موقع الجيو سايت .. هناك ٢٠٥ مراجع لهذه الدراسة وجمهرة علماء تاريخ و سلالات غربيين و من باقي العالم .

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *