كم مدة زراعة الطماطم

الطماطم أو البندورة كما يطلق عليها البعض هي نبات من الفصيلة الباذنجانية، الاسم العلمي لها  Solanum lycopersicum.  لها جذور ضعيفة وتنمو عادة من 1-3 متر، تزرع في المناطق المعتدلة والحارة في الهواء الطلق أو في البيوت الزجاجية حسب المكان والمناخ المحيط بها، تتميز بأنها من النباتات المهمة التي تدخل في جميع الوجبات الرئيسية حول العالم لذلك اعتنى بها المزارعون وحرصوا على تطوير عملية الزراعة الخاصة بها، وتعد الصين والولايات المتحدة والهند من أولى الدول المصدرة لها

ماهي الظروف البيئية التي تحتاجها الطماطم  للنمو

تحتاج بذور الطماطم إلى كمية من الضوء ما يقرب من 12 ساعة خلال اليوم، في درجات حرارة تتراوح ما بين 21 درجة مئوية إلى 29 درجة مئوية. كما انها تحتاج إلى أرض خصبة مناسبة لزراعة الطماطم. بجانب العديد من العوامل البيئية المساعدة مثل:

1- الأرض الزراعية لابد من توافر أرض خصبة قليلة الملوحة، مخصبة بالأسمدة العضوية.
2- الرطوبة المثالية من أهم العوامل البيئية للحصول على محصول سليم
3- الضوء من أهم الإحتياجات وبخاصة أثناء مرحلة النمو الخضري .
4- درجة الحرارة الجيدة للحصول على محصول جيد.

مراحل نمو الطماطم

أولاً: مرحلة الإنبات

وهي المرحلة الأساسية التي يتم فيها توزيع البذور في الأرض المجهزة لزراعة الطماطم، والتي تحتوي على كمية وفيره من المياه، التي تمتص بواسطة البذور . وعندما تأخذ البذرة ما تحتاجه من التربة تبدأ مرحلة الإنبات مع ظهور أول شتلة من محصول الطماطم.

ثانياً: مرحلة النمو الخضري

وفي هذه المرحلة تنمو الشتلات بكثرة لذلك يجب إبعادها عن بعضها وزرعها في مكان دافئ جيد .

ثالثاً: مرحلة الإزهار

في هذه المرحلة تخرج الأزهار التي ستكون الثمار فيما بعد وتحتاج الطماطم في هذه المرحلة إلى كمية وفيرة من المياه.

رابعاً: مرحلة الإثمار

تعد هذه المرحلة هي الأهم من بين المراحل الأخرى لأن الطماطم تحتاج إلي درجة حرارة مناسبة تتراوح ما بين 25 درجة مئوية إلى 29 درجة مئوية،وكمية وفيرة من الإضاءة القوية، ولابد أن تكون الرطوبة ما بين 50 – 70% واذا توافرت هذه الظروف تتم عملية الإخصاب بطريقة ناجحة ويتم حصاد محصول الطماطم خلال خمسين إلى خمسة وسبعين يوم بعد التلقيح.

مراحل زراعة الطماطم

1- تسميد المحصول

من أهم الأسمدة المستخدمة لزراعة الطماطم النيتروجين، والفسفور، والبوتاسيوم، بنسبة 1:3:1 وتتم إضافتها على دفعات كما يلي:
– تضاف الدفعة الأولى بعد زراعة الشتلات بأسبوعين أو ثلاثة أسابيع.
– تضاف الدفعة الثانية بعد مرحلة الإزهار ولابد أن تكون بنفس كمية الدفعة الأولى.

– تضاف الدفعة الثالثة في مرحلة الإثمار أي بعد حوالي أسبوعين من الدفعة الثانية.
– تضاف الدفعة الرابعة بعدها ولابد من غمر الأرض بالمياه بعد عملية التسميد مباشرة.

2- نضج الطماطم ووقت الحصاد

تنضج الطماطم بعد زراعتها، في فترة تتراوح ما بين ثلاثة أشهر إلى أربعة أشهر وتستمر في الإثمار لمدة تتراوح بين ثلاثة أشهر إلى أربعة أشهر، وخاصة اذا كانت الظروف البيئية مناسبة ، فاذا تمت زراعة الطماطم في فصل الشتاء يتم حصادها كل سبعة إلى عشرة أيام أما اذا تمت زراعتها في فصل الربيع يتم حصادها كل ثلاثة أو خمسة أيام.

أهم المشاكل والصعوبات التي تواجه زراعة الطماطم

من أهم المشاكل التي قد تفسد محصول الطماطم هو انتشار الذبابة البيضاء وتعدد عوائلها وما تسببه من أمراض تصيب محصول الطماطم، فهي تجعد أوراق الطماطم وتذبلها، والعروات المتقاربة من بعضها تعمل علي سرعة انتشار المرض إلى غيرها من المشاكل الأخرى التي تهدد المحصول بشكل كبير مثل:

يرقات الطماطم هي حشرة ضخمة لونها أخضر تقوم بالتغذي على أوراق النبات وثماره .
– ديدان الطماطم هي عبارة عن يرقات بيضاء تتغذى على الأوراق والثمار .
حشرة البق هي حشرة لونها رمادي تتسبب بظهور بقع بيضاء أو صفراء على قشرة الطماطم.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

محررة صحفية

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *