أنواع الأفعال

- -

الفعل في اللغة العربية هو كل كلمة تدل على وقوع حدث في زمن معين ، و في اللغة العربية ينقسم الفعل إلى أنواع عديدة .

نبذة عن الأفعال

الفعل هو اللفظ الذي يدل على وقوع الحدث في زمن معين ، و يدل الفعل على أمرين مهمين و هما ؛ المعنى العقلي للكلمة و هو الحدث الذي وقع ، و الزمن الذي تم فيه الحدث ، فعندما يكون هناك حدث قد وقع قبل النطق به ، ففي هذه الحالة يكون الفعل ماضي ، أما إذا تم الحدث في الوقت الذي تم النطق به ، فهو فعل مضارع .

تصنيف الأفعال من حيث الزمن 

يتم تصنيف الأفعال من حيث زمن الحدوث إلى ثلاث أنواع أساسية ، و هي : الفعل الماضي و الفعل المضارع و الأمر ، و فيما يلي سنوضح شرح كلا منهم :

الفعل الماضي 

هو الفعل الذي يدل على حدث وقع في الماضي و انتهى زمنه ، و عند اعراب الفعل الماضي فهو يكون مبني دائمًا ، و لكن تختلف علامة رفعه ما بين الضم و الفتح و السكون ، فإن لم يتصل بالفعل أي حروف زائدة ، فإنه يُبنى على الفتح ، مثل كلمة (وَضَعَ) ، و في حالة إن اتصلت به تاء التأنيث الساكنة و ألف الاثنين أو الاثنتين أيضًا ، مثل كلمة (رَكَضَتْ) ، و يبنى على الضم في حال إن اتصل به واو الجماعة مثل كلمة (جَلَسُوا) ، و يُبنى على السكون عند اتصاله بضمائر الرفع مثل كلمة (سَمعْتُ) .

الفعل المضارع 

يمكن للفعل المضارع أن يعبر عن حدث يتم في الوقت الحالي أو للتعبير عن المستقبل ، و بالنظر إلى الفعل المضارع نجد أنه قد أُخذ عن الفعل الماضي و لكن مع زيادة بعض الحروف ، و قد تم تجميع تلك الحروف في كلمة ” نأتي” ، و عند اعراب الفعل المضارع فإنه يكون مرفوعًا بالضمة ، و منصوبًا بالفتحة إذا سبقه أداة من أدوات النصب ، و هي (لنْ ، أنْ ، كيْ ) ، و يُجزم الفعل المضارع إذا سُبق بأحد حروف الجزم ( لمْ، لا الناهية، لا الأمر ) ، و علامة الجزم هي السكون .

الفعل الأمر 

هو الفعل الذي يطلب به من المخاطب تنفيذ شيء و لم يكن حاصلاً حين الطلب ، و يمكن أن يُشار بالفعل الأمر إلى زمن المضارع أو المستقبل ، يبنى الفعل الأمر على السكون في الأصل ، و في حال عدم اتصاله بأحد حروف العلة في آخره مثل كلمة (اصمتْ) ، لكن في حال إذا اتصل بأحد حروف العلة ، فإن علامة البناء هي حذف حرف العلة من آخره مثل كلمة (شع) .

تصنيف الأفعال من حيث الحاجة للمفعول به 

تنقسم الأفعال في اللغة العربية من حيث حاجتها إلى مفعول به ، إلى نوعين ، و هما :

الأفعال اللازمة 

يمكن تعريف الفعل اللازم بأنه الفعل الذي لا يحتاج إلى مفعول به لإكمال المعنى ، بل إنه يكتفي بالفاعل فقط ، مثل جملة جلس أحمد ، فهي لا تحتاج إلى مفعول به لإيصال المعنى .

الأفعال المتعدية 

الفعل المتعدي هو ذلك الفعل الذي لا يكتفي بالفاعل لإكمال معناه ، و لكن يتعدى إلى مفعول به ، مثال : شرح المعلم الدرس ، فهنا قد احتاج الفعل إلى وجود مفعول به لإتمام المعنى .

تصنيف الأفعال من حيث الصحة و الاعتلال 

يتم تصنيف الأفعال في اللغة العربية من حيث الصحة و الاعتلال إلى نوعين ، و هما :

الأفعال الصحيحة 

الفعل الصحيح هو الفعل الذي لا يحتوي على أي حرف من حروف العلة ، و حروف العلة هي ( الألف ، و الواو ، و الياء ) ، و للفعل الصحيح العديد من الأنواع ، مثل : الصحيح السالم الخالي من الهمزة أو التضعيف مثل كلمة (ركضَ) ، و الصحيح المهموز ، و هو الذي يحتوي على همزة مثل كلمة (أكلَ) ، و الصحيح المضعف الذي يحتوي على تضعيف (زلزلَ) .

الأفعال المعتلة 

هو الفعل الذي يحتوي على أحد حروف العلة ، و يضم بعض الأنواع ، مثل : المعتل المثال و هو الذي يحتوي على حرف العلة في أوله ، مثل كلمة (وصفَ) ، و هناك المعتل الأجوف ، و هو الذي يحتوي على أحد حروف العلة في المنتصف ، مثل كلمة (ضاعَ)، و الفعل المعتل الناقص ، و هو الذي يحتوي على أحد حروف العلة في آخره ، مثل كلمة (سعى).

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

دعــاء

(1) Reader Comment

  1. الفراشة المحترقة
    2018-12-27 at 04:04

    شكرا اوى الله يباركلكم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *