مراحل التخطيط

- -

لقد تعددت تعريفات التخطيطات بطريقة كبيرة فهو يعني القيام بوضع خطة يتم السير عليها حيث يتم تحديد نقطة بداية ونقطة نهاية، وتعد عملية التخطيط من أهم مراحل النجاح في حياة كل فرد والطريقة المثالية التي تساعد الإنسان على القيام بجميع الأعمال المنزلية والواجبات المطلوبة منه بطريقة جيدة وسريعة، وسوف نتعرف من خلال المقال على أهم مراحل التخطيط وأهميته.

أهمية عملية التخطيط

يساهم التخطيط في رسم وتحديد رؤية واضحة للمنشأة وذلك بغرض تحقيق أهداف معينة، ومن الملاحظ أن عملية التخطيط تعتمد في الأساس على ضرورة أن يتم استخدام جميع الموارد والإمكانيات إستخدام أمثل وصحيح، مع ضرورة السيطرة على جميع المواقف الصعبة التي قد تتعرض لها المنشأة، مع السعي لإيجاد حلول سريعة لجميع المشاكل قبل أن يتم الوقوع بها، بحيث يتم تقليل المخاطر التي قد يتعرض لها الإنسان كلما أمكن، والتوصل للقرارات الصحيحة والعمل على إتخاذها في الوقت السليم أيضًا.

أهم مباديء التخطيط

من الملاحظ أن عملية التخطيط تعتمد على مجموعة عديدة من المباديء الأساسية والتي تتمثل أهم هذه المباديء في :

1- الواقعية.

2- المشاركة.

3- تحديد كل من التوقيت الزمني والمكاني أيضَا.

4- التنظيم مع ضرورة التكامل.

5- الشمول.

6- تزويد المنشأة بالأموال اللازمة لها.

أهم مراحل التخطيط

تمر عملية التخطيط بمراحل عديدة ومن أهم هذه المراحل ما يلي:

1- المرحلة التمهيدية وهي المرحلة التي يتم بها تحديد جميع الأهداف المطلوبة والمفترض أن يتم تنفيذها، حيث تسعي الخطة التي تم وضعها لتحقيقها، ونلاحظ أن تحديد هذه الأهداف يكون معتمد في الأساس على كل من الإمكانيات المادية والبشرية أيضًا، مع السعي أيضًا للتأكد من هذه الأهداف والعمل على مراجعتها بطريقة جيدة قبل أن يتم تنفيذها بشكل نهائي.

2- المرحلة التفصيلية والتي يتم بها تحديد الأهداف ورسمها في شتي المجالات المختلفة والتي تشملها خطة المنظمة بكل وضوح، ومن الملاحظ أن هذه المرحلة تعد نقطة البداية الفعلية للبدء في تنفيذ جميع الأعمال الفنية.

3- القيام برسم أبعاد الإطار الذي يخص المنظمة مع رسم الخطة ومناقشتها والسعي لإدخال بعض التعديلات عليها إذا تطلب الأمر هذا.

4- القيام بتوزيع جميع المهام المطلوبة على الأشخاص الذين على صلة بكل من عمليتي التخطيط والتنفيذ أيضًا والعمل على إدخال بعض التعديلات عليها وذلك لتحقيق جميع الأهداف المطلوبة.

أهم خطوات عملية التخطيط

1- تحديد الهدف حيث يتم بهذه العملية تحديد نقطة النهاية التي يتم السعي للوصول لها ويتطلب في هذه الحالة أن يكون الهدف متسم بالواقعية وإمكانية القيام بتحقيقه.

2- القيام بجمع المعلومات وذلك من خلال التعرف على الوضع الحالي والمهارات والإمكانيات المادية والمعنوية التي تمتلكها، ويتم من خلالها تحديد نقط الضعف والقوة.

3- القيام بوضع بديل حيث يعد من أهم خطوات التخطيط الجيد هي القيام بوضع خطط بديلة قد يلجأ لها الإنسان في حالة عدم قدرته على تنفيذ الخطة الأصلية والأساسية التي قد قام بوضعها، بسبب معوقات أو صعوبات معينة.

4- التنفيذ حيث عقب أن يتأكد الإنسان من الخطة التي قام بوضعها عليه أن يبدأ في مرحلة التنفيذ حيث تبدأ عملية التقيم في نهاية كل مرحلة للتأكد من أن الخطة التي تم وضعها تتسم بالمصداقية والنجاح في الوقت نفسه أيضًا.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

nervana

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *