تعريف تنظيم النسل

أن تنظيم النسل أصبح من الأمور الضرورية التي يتعها كل الناس الآن في العالم كله، نظرا لأن إيقاع الحياة أصبح سريع، وبسبب الضغوط الحياتية واليومية، وهناك الكثير من الطرق والأساليب التي تساعد على تنظيم النسل، وهذا ما سوف نوضحه لكم.

تعريف تنظيم النسل

أن تنظيم النسل هي العملية التي يتم فيها التباعد بين كل فترة حمل والفترة الأخرى، أو بين الولادة والولادة الأخرى، وفي الغالب تضع السيدة من فترة 3 إلى خمس سنوات بين كل طفل والطفل الآخر.

كذلك يقال على عملية تنظيم النسل أنها تحديد الخصوبة، وتنظيم النسل هي مصطلح مختلف تماما عن تحديد النسل، لأن تحديد النسل هو تحديد عدد الأولاد الذي ترغب فيه الأم من بداية الزواج، بينما تنظيم النسل هو إعطاء فرصة للأم بين كل طفل وأخيه.

وسائل تنظيم النسل

هناك الكثير من الوسائل التي تستخدم لتنظيم النسل ومنها

تنظيم النسل من خلال الأدوية الهرمونية

حبوب منع الحمل

حبوب منع الحمل هي من أكثر الوسائل المستخدمة في تنظيم النسل، وتعتمد هذه الحبوب على وجود هرمونات تمنع من انطلاق البويضة ومن التصاقها في جدار الرحم، ويتطلب ذلك تناول هذا الدواء بشكل يومي.

حقن منع الحمل

تحتوي حقن منع الحمل على بعض الهرمونات التي تشبه الهرمونات الموجودة في الحبوب، وحقن منع الحمل تتناسب أكثر من النساء التي لا تناسبها الحبوب والنساء التي تنسى أخذ الحبوب في موعدها، كما أن هذه الحقن تدوم لمدة تسعين يوم.

الكبسولة المانعة للحمل

هذه الكبسولات توضع تحت الجلد وتطلق هذه الكبسولات بعض الهرمونات التي تشبه الهرمونات الموجودة في الحقن والحبوب، ولكن هذه الكبسولة تظل تحت الجلد لمدة ثلاث سنوات.

تنظيم النسل من خلال استخدام الموانع الرحمية

هناك الكثير من الوسائل التي تستخدم لمنع الحمل من خلال استخدام بعض الوسائل الرحمية مثل:

اللولب

اللولب هو أشهر الوسائل الرحمية التي تستخدم لمنع الحمل، وخاصة أنه يستمر لمدة عشر سنوات، كما أنه يتناسب مع السيدات التي لا ترغب في تناول أي وسائل هرمونية.

اللولب هو عبارة عن أداة بلاستيكية أو معدنية توضع عند الطبيب المختص داخل الرحم، وهي تعيق التصاق البويضة بجدار الرحم، مما يمنع من حدوث الحمل.

تنظيم النسل من خلال العوازل

هناك بعض النساء لا ترغب في تناول وسائل هرمونية لمنع الحمل، ولا تركيب اللولب، وهذا النوع من السيدات يناسبها استخدام وسائل المنع العزلية من خلال:

العازل الطبي

العازل الطبي هو غلاف رقيق من البلاستيك يستخدمه الرجل ويضعه على القضيب، وهذا العازل يقوم بمنع وصول الحيوانات المنوية إلى داخل رحم المرأة، وبالتالي منع حدوث الحمل.

لكن يجب الحذر أنه غير آمن بشكل كامل، وخاصة لو تم قطع ذلك العازل فلن يكون آمن على الإطلاق، ولكنه مفيد في منع الإصابة بأي أمراض جنسية أو طفيليات وبكتيريا قد تصيب الرجل أو المرأة.

الإسفنجة المهبلية

هذه الإسفنجة توضع في داخل الرحم، وهي عبارة عن مادة هلامية تعمل على منع وصول الحيوانات المنوية إلى الرحم وتقوم بقتل الحيوانات المنوية، ولكن هذه الوسيلة تعتبر من أقل الوسائل من حيث الأمان.

تنظيم النسل طبيعيا

تنظيم الحمل الطبيعي يعتمد على أسلوب التخمين في وقت التبويض لدى المرأة، وتجنب ممارسة الجنس في تلك الفترة، ولكن بالطبع هذه الطريقة غير مضمونة بالمرة لأن المرأة قد تخطأ في حساب موعد التبويض، وخاصة لو كانت تعاني من عدم انتظام في الدورة الشهرية.

حكم تنظيم النسل في الإسلام

قد يتساءل الكثير من الناس هل تنظيم النسل حرام أم حلال؟

لهذا نود أن نشير أن الإسلام حلل تنظيم النسل حتى يجعل المرأة تستعيد صحتها بين كل طفل والطفل الآخر، وكذلك حتى يستعد الرجل في الدخول إلى مرحلة جديدة.

لكن الحرام هو تحديد النسل مثل ما يفعل الكثير من الأزواج ويحددون طفلان أو ثلاثة أطفال من بداية الزواج.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

aya

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *