ما هو النعناع الفلفلي

النعناع الفلفلي هو نبات عطري، تم إنشاؤه من المزج بين النعناع المائي والنعناع السنبلي، يتم استخدامه لإضافة نكهة أو عطر للأطعمة، مستحضرات التجميل، الصابون، معاجين الأسنان، غسولات الفم، وغيرها من المنتجات، وقد يكون له بعض الاستخدامات الطبية، ويمكن استخدام أوراق النعناع الفلفلي المجففة أو الطازجة في الشاي، يرجع أصل هذا النبات إلى أوروبا، لكنه يزرع اليوم في جميع أنحاء العالم .

حقائق سريعة عن النعناع الفلفلي

1- النعناع الفلفلي هو مزيج من النعناع المائي والنعناع السنبلي .
2- متوفر في أشكال أوراق وكبسولات وزيوت .
3- أظهر النعناع الفلفلي فوائد صحية لمتلازمة القولون العصبي ( IBS )، والغثيان، ومشاكل الجلد والصداع والبرد والإنفلونزا .
4- يمكن أن يتفاعل مع الأدوية ولا ينصح به للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الجهاز الهضمي .

المكونات الكيميائية لزيت النعناع الفلفلي

النعناع الفلفلي هو نبات هجين مع العديد من الفوائد الصحية، ويمكن أن يتكون النعناع الفلفلي من أوراق طازجة أو جافة لاستخدامها في الطعام أو الشاي، ويستخدم زيت النعناع الفلفلي العطري في الصبغات، تدليك الصدر، والكريمات، ويمكن أيضا أن يؤخذ في كبسولات مغلفة للبلع، وهذا يسمح للنعناع بالمرور إلى الأمعاء، وزيت النعناع الفلفلي العطري هو زيت مركز مستخلص من نبات النعناع، بواسطة التقطير بالبخار، يتم استخدام كل النباتات الطازجة أو المجففة جزئيا قبل أن تبدأ في الزهور، والمكونات الكيميائية لـ زيت النعناع الفلفلي هي :

1- المنثول (40.7 في المائة)
2- مينتون (23.4 في المئة)
3- خلات مينتيل
4- سينول
5- الليمونين
6- بيتا بينين
7- بيتا كاريوفيلين

مثل الزيوت العطرية الأخرى، لا ينبغي أن يؤخذ زيت النعناع الفلفلي العطري عن طريق الفم، ويجب تخفيفه باستخدام زيت ناقل قبل تطبيقه على الجلد .

الفوائد الصحية للنعناع الفلفلي

النعناع الفلفلي هو علاج تقليدي شعبي لعدد من المشاكل :

1- يعتقد أن له تأثيرات مهدئة .

2- يتم استخدامه لعلاج انتفاخ البطن، آلام الطمث، الإسهال، الغثيان، القلق المرتبط بالاكتئاب، آلام العضلات والأعصاب، نزلات البرد، عسر الهضم، فالنعناع الفلفلي يهدئ عضلات المعدة ويحسن تدفق الصفراء، وفقا لمركز جامعة ماريلاند الطبي ( UMM )، وهذا يجعله مناسبا للأشخاص الذين يعانون من عسر الهضم، ومع ذلك، لا ينبغي أن يستخدم من قبل الأشخاص الذين يعانون من مرض منع الارتداد المعدي المريئي ( GERD )، والذي له أسباب مختلفة .

3- اقترحت الدراسات العلمية أن النعناع الفلفلي، في أشكال مختلفة، يمكن أن يساعد في علاج أعراض متلازمة القولون العصبي، وتشمل هذه الأعراض : الألم، الانتفاخ، الإسهال، الغازات، وفي دراسة عام 2008 نشرت في المجلة الطبية البريطانية ( BMJ )، خلصت إلى أن النعناع الفلفلي كان مفيدا كمضاد للتشنج، والخصائص المضادة للتشنج هي تلك التي تقلل من شدة وتواتر التشنجات أو الحركة اللاإرادية، وبعض الأبحاث أشارت إلى أن النعناع الفلفلي قد يساعد في تقليل الألم المتصل بالقولون العصبي .

وقد وجدت دراسة نشرت في عام 2013 أن النعناع الفلفلي كان مفيدا في علاج آلام في البطن، في المرضى الذين يعانون من الإسهال بسبب القولون العصبي، وخلص فريق من جامعة أديلايد في أستراليا إلى أن النعناع الفلفلي، ينشط قناة مضادة للألم في القولون، مما يؤدي إلى تقليل الألم الالتهابي في القناة الهضمية .

4- يستخدم زيت النعناع الفلفلي على نطاق واسع لتهدئة تهيج الجلد والحكة، وكذلك الحد من الاحمرار، ويجب دائمًا تخفيف زيت النعناع الفلفلي العطري قبل الاستخدام الموضعي، أو الاستخدام على الجلد .

5- علاج الصداع والصداع النصفي، حيث تم اكتشاف أن تطبيق زيت النعناع الفلفلي المخفف على الجبهة، فعال في علاج صداع التوتر، وتصف مقالة أمريكية بأن له آثار الاسترخاء على العضلات، ويوفر بعض الراحة للأشخاص الذين يعانون من تشنج القولون .

6- يساعد في علاج الرشح والبرد، فالمنثول، المكون الكيميائي الرئيسي للنعناع الفلفلي، هو مزيل احتقان فعال، ومزيلات الاحتقان تقلص الأغشية المنتفخة في الأنف، مما يجعل التنفس أسهل، والمنثول أيضا مقشع، حيث يخرج المخاط من الرئتين، ويساعد الناس على التخلص من السعال، وفي مقال نشرته الجمعية الكيميائية الأمريكية في عام 2015، خلص العلماء إلى أن خواص النعناع الفلفلي الواسعة المضادة للميكروبات، يمكن أن تكون عاملاً مفيداً لعلاج التهابات الجلد والجهاز التنفسي .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *