كيف يصبح الفرد فعالا في المجتمع

المجتمع في تعريفه البسيط هو عبارة عن مجموعةٍ من الأفراد يرتبطون بروابط واضحةٍ فيما بينهم، ويعيشون في منطقةٍ جغرافيّةٍ محدّدةٍ ويشتركون في اللغة أو اللهجة، كما يشتركون في الخصائص الحضاريّة والثقافية والمُعتقدات والعادات والتقاليد، ويتم تُنظّيم علاقاتهم خلال مجموعةٌ من القوانين والأنظمة؛ فالفرد هو أساس بناء المجتمع واستقراره وتطوّره، ويجب أن يكون فاعلاً ومؤثراً بشكلٍ إيجابي فيه ليُحافظ عليه ويحمي وجوده؛ فكيف يكون الفرد فاعلاً في مجتمعه؟

التطوع

يُعتبر التطوع من أفضل الطرق التي يُمكن اتباعها لاستغلال الوقت بصورة فعالة في المجتمع، وذلك من خلال إشغال الوقت في التطوع بالعمل في مؤسسةٍ محلية، كما يمكن حث أفرادٍ آخرين على التطوع، وذلك من خلال إشراك الأطفال في الأنشطة التطوعية، وتتعدّد الأنشطة التي يمكن التطوع فيها، مثل: التطوع للقراءة لكبار السّن في دور المُسنين، وغير ذلك من الأنشطة التي لا تتطلّب من الشخص سوى الذهاب إلى المؤسسة والتقدم بطلبٍ للقيام بهذا الدور .

دعم الشركات المحلية

يمكنك دعم الشركات المحلية من خلال التسوق داخلياً، ويُساعد هذا العمل في زيادة فاعلية الفرد في مجتمعه، كما ينطوي هذا الفعل على العديد من الفوائد الأخرى كالتعرف على السكان المحليين والانخراط وسطهم ، والبدء بدعم الناس ومساعدتهم ، إلى جانب الحفاظ على تداول المال في المجتمع نفسه.

التبرع بالموارد الخاصة

يساعد التبرع على زيادة فعالية الفرد في تنمية المجتمع، وقد يكون التبرع بالمال أو بالموارد الخاصة، حيث يمكن أن يتبرع الفرد  بالملابس أو الأدوات المنزلية التي لا يحتاجها إلى الجمعيات الموجودة في المنطقة السكنية الخاصة به ، أو التبرع بالطعام لأماكن توفير الطعام للمحتاجين، كما يمكن للفرد التبرع بالكتب للمكتبات المحلية، وغيرها الكثير من الموارد المُتاحة كالمفروشات والأغطية ، ومواد التنظيف، ومتطلبات الحيوانات .

المشاركة في المجموعات المهنية

تتطلب المشاركة الفعّالة في المجتمع الانخراط في كافة المجموعات المهنية وبرامج القيادة والأحداث المُتاحة، بحيث يسمح هذا الانخراط بالتقاء الفرد مع أقرانه في نفس المجموعة، والبقاء مطلعا على مجالات الصناعة، ومحاولة تطوير مهاراتٍ جديدةٍ، كما يُمكن للفرد استغلال فرصة مشاركته هذه لتقديم نظرةٍ ثاقبة، وإجراء اتصالاتٍ حقيقية، وتنشئة علاقاتٍ اجتماعية داخل المُجتمع، ممّا يترك أثراً إيجابياً على الفرد حيث يمكن أن يجعله ذلك قائداً .

الأشخاص المؤثرون في المجتمع

إن الأشخاص المؤثرون في المجتمع هم الذين يتم التعامل مع آرائهم باحترام واهتمام، ويحتاج الآخرون إلى دعمهم لإجراء تغييرات كبيرة ولها تأثير في المجتمع، ويكون هؤلاء الأشخاص قادرون على التعبير عن وجهة نظر الجمهور أو جزء كبير منها في كثير من الأحيان ، وقد يكون الشخص ذو التأثير قائداً رسمياً أو وزيراً يحظى بحب واحترام الشعب، وقد يكون شخصاً لا يملك منصباً رسمياً لكنّ أفراد المجتمع يحبونه مثل: صاحب مطعم محلي، أو شاب نشط اجتماعياً ويكسب ثقة الناس فيه لامتلاكه هذه الصفات .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

بسمة حسن

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *