بحث في علم النفس

علم النفس هو أحد العلوم الحديثة نسبيا والذي يهتم بدراسة سلوك الإنسان، وهو العلم الذي يهتم بدراسة السلوك العقلي والنفسي للإنسان، وعلم النفس مليء بالنظريات والفروع وسوف نتناول تفاصيل أكثر حول علم النفس.

علم النفس

علم النفس هو العلم الذي يدرك السلوك الإنساني من خلال استخدام المقاييس والأدوات البحثية الدقيقة، وهو العلم الذي يدرس السلوك الإنساني وما يتبعه من عمليات عقلية.

أول ما ظهر علم النفس كان ذلك في منتصف القرن التاسع عشر، وقد كان يندرج تحت العلوم الفلسفية.

أهداف علم النفس

يسعى علم النفس إلى تحقيق مجموعة من الأهداف التالية وهي:

– فهم السلوك الإنساني وتفسيره، هو الهدف الأساسي من دراسة علم النفس، ويتم الوصول إلى التفسير الواضح والصحيح من خلال استخدام الطرق العلمية، من خلال جمع المعلومات وصياغة الحقائق والمبادئ.

– التنبؤ بالسلوك الإنساني من خلال فهم بعض الظواهر السلوكية، وإدراك جميع الجوانب، حتى يمكن التنبؤ بالسلوك الإنساني، وتوقع طريقة تعامله، وما يؤثر فيه.

– ضبط السلوك الإنساني، ويتم ذلك من خلال السيطرة على السلوك والتحكم في جميع الجوانب التي تؤثر عليه من عوامل ومؤثرات خارجية.

خصائص علم النفس

يتميز علم النفس بمجموعة من الخصائص ومنها:

– يعتمد علم النفس على استخدام المناهج العلمية التي تهدف إلى الوصول إلى السلوكيات، النظريات، المبادئ، الملاحظة العابرة.

– يهتم علم النفس بالسلوك الإنساني كمحور أساسي في الدراسة، بالإضافة إلى أنه يسعى إلى فهم الدوافع الإنسانية والشخصية وجوانب نمو الشخصية، وجوانب انحرافها.

– لا يعتمد علم النفس على تحديد خصائص طبيعة السلوك الإنساني، ولا يكون ذلك من خلال بنية الإنسان الجسمانية وشكله الخارجي.

– يقوم علم النفس بتوظيف النظريات التي يتم التوصل إليها في عدة مجالات في العلوم المختلفة.

ميادين علم النفس

يوجد نوعين من الميادين المستخدم فيها علم النفس، ميادين نظرية، وميادين تطبيقية.

الميادين النظرية

تحتوي هذه الميادين النظرية على عدد من الفروع ومنها:

1-علم النفس العام؛ أو هو علم النفس التجريبي، وهو الذي يصوغ القوانين المتعلقة بالسلوك الإنساني.

2- علم النفس الارتقائي؛ أو علم النفس النمو، وهو الذي يهتم بدراسة السلوك الإنساني خلال مراحل النمو المختلفة.

3- علم النفس الفسيولوجي؛ وهو الذي يهتم بدراسة العلاقة بين السلوك الإنساني وبين الوظائف والمنبهات للأعضاء الداخلية للفرد.

4- علم النفس الاجتماعي؛ وهو العلم الذي يهتم بكتابة السلوك الإنساني من خلال علاته بالمثيرات الاجتماعية والثقافية.

5- علم نفس الشخصية؛ وهو العلم الذي يهتم بدراسة الشخصية والسمات الخاصة بكل فرد.

الميادين التطبيقية

هي الفروع والميادين التي تتبع علم النفس، وتعمل على توظيف واستثمار القوانين العامة والمبادئ والنظريات للسلوك الإنساني، ومن هذه الميادين:

1-علم النفس الإكلينيكي؛ وهو العلم الذي يطبق في مجالات الأمراض النفسية، والاضطرابات السلوكية، ووضع التشخيص المناسب لها.

2- علم النفس التربوي؛ وهو العلم الذي يهتم بالتطبيقات النظرية والنفسية في مختلف المجالات التربوية والأكاديمية.

3- علم النفس الرحبي؛ وهو العلم الذي يستفيد من التطبيقات الخاصة بالمجال الحربي والقتالي والروح المعنوية، والقيادة، ويهتم بدارسة سلوك الجنود.

4- علم النفس الصناعي؛ وهو العلم الذي يطبق على القوانين النفسية في الميادين الصناعية والإنتاجية.

أهمية علم النفس

لدراسة علم النفس أهمية كبيرة ومنها:

– يدرس علم النفس السلوك الإنساني في مختلف المجالات، وذلك العلم يؤدي إلى تحسين أحوال الفرد والمجتمع.

– يقدم القوانين الخاصة بالسلوك الإنساني من خلال مراحل النمو المختلفة.

– دراسة الأنماط السلوكية الفردية التي تتم أثناء التفاعل مع الآخرين.

– محاولة الوصول إلى آليات التكيف والتفاعل المختلفة.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *