بحث عن الأزهار

- -

تعتبر الزهرة من الأجزاء المهمة في النباتات المزهرة، فهي المسئولة عن التكاثر، فهي المسئولة عن خلط كل من البويضات مع حبوب اللقاح ويترتب على ذلك تكوين البذور، ولاشك أن هذا الأمر يمر بمراحل عديدة تتمثل في التلقيح وكذلك الإخصاب، وتتميز الأزهار دائمًا بأنها ذات شكل ولون جذاب وجميل ولذلك يشعر الإنسان براحة كبيرة عندما ينظر للزهور دائمًا، ويتم إستخدام هذه الأزهار أيضًا في الكثير من أغراض الزينة المختلفة والتجميل، وسوف نتعرف من خلال المقال على الأجزاء المهمة التي تتكون منها الزهرة بالإضافة لأهم إستخداماتها المختلفة والعديدة.

أهم أجزاء الزهرة

تتكون الزهور من مجموعة عديدة من الأجزاء المختلفة والتي تتمثل أهم هذه الأجزاء في :

1- المتاع وهو من الأعضاء المؤنثة المسئولة عن عملية التكاثر، ويتكون المتاع من خباء واحد أو أكثر، ويحتوي هذا الخباء على المبيض بالإضافة لإحتوائه على جزء تلتصق به حبوب اللقاح ويطلق على هذا الجزء اسم الميسم.

2- الكأس وهو يعتبر المحيط الخارجي بالزهرة ويتميز بأنه ذات لون أخضر ويتكون الكأس من وريقات عديدة خضغت هذه الوريقات للتحور ويطلق عليها اسم السبلات وتتشابه السبلات مع البتلات في الكثير من الخصائص.

3- العطيل وهو عبارة عن مجموعة من الأسدية وتعرف الأسدية بأنها الجزء الذي يوجد في الزهرة ويتكون من المتك وكذلك يتكون أيضًا من خيط رفيع يرتكز ويقام عليه، ويهتم المتك بصنع حبوب اللقاح.

4- التويج ويتكون من البتلات التي تحيط بالزهرة وتتميز هذه البتلات بأنها ذات ألوان عديدة ومميزة، بالإضافة لملمسها الرقيق والناعم، ولا شك أن ذلك يلعب دور هام في جذب الحشرات مما يسهل من عملية تلقيح الزهرة.

الأهمية الكبيرة للأزهار في جميع دول العالم المختلفة

ترتبط الأزهار إرتباط وثيق وقوي بالإنسان، فهي تشير للكثير من الدلالات الرمزية والتعبيرية للعديد من الشعوب في مختلف بقاع الأرض كلها، بالإضافة لأنها تمثل أيضًا دلالات كبيرة لثقافة هذه الشعوب فعلي سبيل المثال نلاحظ أن زهرة الخشخاش يتم إستعمالها في حالة التقديم للتعازي في المناسبات الحزينة في العديد من دول العالم المختلفة مثل بريطانيا وكذلك دولة أستراليا وكندا ونيوزيلندا، وغيرها من الدول الأخرى.

حيث يتم استعمال هذه الأزهار من خلال القيام بصنع الأطواق من الأزهار الحمراء وهي زهور نبات الخشخاش وذلك في حالة أيضًا إحياء ذكرى لإحدى الجنود العسكريين أو ضباط الشرطة وغيرها من المناسبات الهامة، وأما عن أزهار الأقحوان فهى تدل وتحمل معنى كبير للبراءة، بينما نلاحظ أن أزهار نبات السوسن وكذلك الزنبق فهي تشير لمرحلة بعث الإنسان عقب مماته مرة أخرى.

أهم إستخدامات واستعمالات الأزهار المختلفة

تستخدم الأزهار في الكثير من الإستخدامات الفنية العديدة حيث تدل على المرأة وعلى أنوثتها وتشير لجمالها وجاذبيتها العديدة، بالإضافة أيضًا لإستخدامها كنوع من الهدايا بين الأحبة، وتستخدم الأزهار كذلك في العديد من أغراض التزيين المختلفة سواء في المنازل أو في الأماكن المغلقة.

ونظرًا لهذه الأهمية الكبيرة للأزهار فنلاحظ أن الأشخاص التي تمتلك مساحات خالية ومناسبة حول بيوتهم تحرص بشكل دائم على زراعة هذه المساحات الواسعة بالأزهار المختلفة وملئها بالعديد من النباتات المختلفة، كما أنه من الملاحظ أيضًا أن هذه الأزهار يتم إستعمالها في الكثير من الأوقات كوسيلة وطريقة من الطرق التي يقوم بها الإنسان بالتقرب للألهة المختلفة.

وكان هذا الإعتقاد منتشر بطريقة كبيرة لدى الديانة الهندوسية حيث كان يتم وضع الأزهار المختلفة والعديدة أمام الألهة كنوع من أنواع الألهة المقدمة لهم رغبة منهم في التقرب لهذه الألهة.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

ملاك

الصدق مبدأ .. ومنهج حياة

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *